اخبار ليبيا اليوم «البرق الخاطف» وزيارات صنع الله تعيد الروح إلى الهلال النفطي

اخبار ليبيا 0 تعليق 12 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار ليبيا اليوم السبت 24 سبتمبر 2016 العاجلة حيث, فتحت عملية سيطرة الجيش الليبي على منطقة الهلال النفطي المعروفة بـ «البرق الخاطف» الطريق أمام جهود لتوحيد مؤسستي النفط في البلاد، تأمل من خلالها ليبيا إعادة رفع مستوى إنتاجها من النفط الخام بعد التراجع الكبير، الذي أبقى الإنتاج عند مستوى 350 ألف برميل يوميًا فقط؛ أي ما يعادل ربع الإنتاج قبل بداية ثورة 17 فبراير.

اجتماع مرتقب بين رئيسي المؤسسة
وبينما عبّرت الأطراف الليبية عن تفاؤلها في أن تؤدي التطورات الأخيرة إلى حلحلة الوضع المتأزم في البلاد، كشف رئيس المؤسسة الوطنية للنفط ببنغازي، ناجي المغربي، عن اجتماع مرتقب برئيس المؤسسة بطرابلس مصطفى صنع الله لاستكمال خطوات توحيد المؤسسة التي بدأت في مايو الماضي بالعاصمة النمساوية فيينا.

رئيس المؤسسة الوطنية للنفط دكتور ناجي المغربي (أرشيفية: الإنترنت)

ويحاول الطرفان وضع خطة لزيادة إنتاج الخام وعودة التصدير من موانئ المنطقة الشرقية، بالإضافة إلى تشكيل فريق فني لتقييم الأضرار بالموانئ والحقول النفطية الواقعة في الجنوب الشرقي.

وكان ناجي المغربي أعلن في وقت سابق أنه اتفق مع صنع الله دمج مجلسي إدارة المؤسسة في الشرق والغرب مقابل أن يكون مقر مجلس الإدارة في بنغازي، بالإضافة إلى التوزيع العادل لعائدات الصادرات النفطية على المدن الليبية.

وأبرز صنع الله حجم الأضرار التي لحقت بالاقتصاد الليبي جرّاء توقف إنتاج النفط من حقلي السرير والفيل بالجنوب الشرقي، عندما قال في تصريحات تليفزيونية إن ليبيا تكبّدت خسائر بحوالي 27 مليار دولار جراء توقف الميناءين.

صنع الله في زيارة إلى طبرق
وفي إطار التطور الإيجابي السريع للأحداث، زار رئيس المؤسسة الوطنية للنفط، مصطفى صنع الله، مدينة طبرق لتفقد المنشآت النفطية وتثمين جهد العاملين بقطاع النفط بالمدينة، يرافقه رئيس مجلس إدارة شركة «الخليج العربي للنفط» محمد بن شتوان، وعضو مجلس الإدارة صلاح التواتي المنفي.

رئيس المؤسسة الوطنية للنفط في طرابلس مصطفى صنع الله (أرشيفية: الإنترنت)

زيارة صنع الله التي حملت رسالة إيجابية بشأن توحيد المؤسسة، جاءت في أعقاب الحديث عن بدء التصدير من موانئ الهلال النفطي عقب عملية البرق الخاطف مباشرة، بعدما أثنى رئيس المؤسسة على جهود الجيش الوطني في «إرجاع الموانئ النفطية من جديد إلى حضن الوطن».

ورحب رئيس المؤسسة الوطنية للنفط، مصطفى صنع الله بـ«بيانات الجيش ورئيس مجلس النواب عقيله صالح، الخاصة بوضع الموانئ النفطية تحت سيطرة المؤسسة الوطنية للنفط الموحدة».

وتضم مدينة طبرق ميناءين نفطيين أحدهما ميناء مرسى الحريقة ويتبع شركة الخليج العربي للنفط، والآخر ميناء رصيف شركة البريقة التابع لشركة البريقة لتسويق النفط، إضافة إلى مصفاة طبرق.

رفع القوة القاهرة عن ميناء الزويتينة
وأعلن صنع الله رفع القوة القاهرة عن ميناء الزويتينة النفطي، لافتاً إلى أن «الفرق الفنية بدأت فعليًّا في تقييم الأضرار، وما يجب القيام به لرفع حالة القوة القاهرة لاستئناف الصادرات في أسرع وقت ممكن».

منشأة تابعة لشركة «الخليج العربي» (الإنترنت)

وتحدثت المؤسسة عن قدرتها على رفع الإنتاج إلى 600 ألف برميل يوميًا خلال أربعة أسابيع وإلى 900 ألف برميل يومياً بحلول نهاية هذا العام من نحو 290 ألف برميل يومياً في الوقت الجاري.

وتفاعلاً مع التطورات الإيجابية السريعة للأحداث، قال رمضان لفكيح نائب رئيس اتحاد عمال النفط بميناء الزويتينة إن الشركة بدأت فعليًا إنتاج النفط الخام الذي يصل إلى 20 ألف برميل في اليوم، متوقعًا أن تستقبل خزانات الميناء الأيام المقبلة أكثر من 120 ألف برميل يوميًا.

وكانت شركة الزويتينة للنفط المملوكة للدولة الليبية أعلنت في نوفمبر العام الماضي توقف صادراتها من النفط الخام بعد أمر أصدره إبراهيم جضران الآمر السابق لجهاز حرس المنشآت النفطية بالمنطقة الوسطى في ذلك الوقت.

استكمالاً للأحداث الإيجابية المتعلقة بسرعة استئناف ضخ النفط، أعلنت شركة «الخليج العربي» استعدادها بدء الإنتاج من الحقول المتوقفة وهي «النافورة» و«البيضاء» و«ماجد» في أسرع وقت حال الانتهاء من تهيئة وصيانة المنشآت النفطية لإعادة الضخ منها للموانئ التي كانت خارج السيطرة.

وجاء الدعم السياسي أيضًا لجهود توحيد المؤسسة، عندما شدد امحمد شعيب النائب الأول لرئيس مجلس النواب والثاني إحمد حومة على ضرورة توحيد مؤسستي النفط «سياساتها وهياكلها»، وتوظيف الخطوة الإيجابية السابقة لصالح وحدة البلاد وحل المشكلات الاقتصادية، في أعقاب اتفاق توحيد المؤسسة الموقَّع في شهر يوليو الماضي تعترف المؤسسة بالمجلس الرئاسي كأعلى سلطة تنفيذية وبمجلس النواب بصفته أعلى سلطة تشريعية ورقابية، لضمان استغلال النفط الليبي لمصلحة جميع الليبيين.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع بوابة الوسط

شارك هذا الخبر :

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار ليبيا اليوم «البرق الخاطف» وزيارات صنع الله تعيد الروح إلى الهلال النفطي في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع اخبار ليبيا وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي اخبار ليبيا

أخبار ذات صلة

0 تعليق