اخبار ليبيا اليوم دراسة تكشف: ماذا فعل «داعش» بـ 11 دولة بينها ليبيا

اخبار ليبيا 0 تعليق 20 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار ليبيا اليوم السبت 01 أكتوبر 2016 العاجلة حيث, كشفت دراسة حديثة لـ«المركز الدولي للدراسات الاستراتيجية» عن تفاصيل تحركات تنظيم «داعش» في 11 دول من بينها ليبيا التي تصدرت 9 دول تمدد داخلها التنظيم.

وذكرت الدراسة أن تنظيم «داعش» خسر خلال العام الأخير كثيرًا من الأراضي التي استولى عليها في كل من العراق وسورية، غير أن الدراسة نفسها نوهت إلى أن التنظيم تمكن من التمدد في 9 دول أخرى، وشن هجمات في عدد من العواصم الغربية مثل باريس وبروكسل ومدريد.

التنظيم فقد 40% من مساحات يسيطر عليها بالعراق و25% في سورية

ومع أن التقرير لم يتناول التطورات الحديثة لعملية «البنيان المرصوص» لدحر «داعش» من سرت، إلا أنه تحدث عن فقدان التنظيم 40% من المساحات التي سيطر عليها في العراق، و25% من أراض استولى عليها في سورية، علمًا بأن البلدين يشهدان تكثيفًا في الضربات الموجهة لمعاقل التنظيم.

وتشير الحكومة العراقية إلى اقترابها من استعادة السيطرة على مدينة الموصل التي تعتبر العاصمة غير المعلنة لـ«داعش»، فيما تتعرض مواقع التنظيم في سورية لضربات جوية كثيفة من جانب أطراف متعددة.

وأشارت الدراسة إلى أن «داعش» تمكنت من التمدد في 9 دول تأتي ليبيا في مقدمتها؛ إذ يسيطر مقاتلو التنظيم على ثلاث ولايات في أقاليم طرابلس وبرقة وفزان. وقالت الدراسة إن التنظيم ينشط أيضًا في كل من: مصر والسعودية واليمن والجزائر ونيجيريا وأفغانستان، فضلاً عن بعض مناطق القوقاز.

«داعش» يسيطر على ثلاث ولايات في أقاليم طرابلس وبرقة وفزان

وكشفت دراسة أمنية أن الجزائر حلت في ترتيب متأخر بمعيار تواجد أبنائها في صفوف تنظيم «داعش»، فيما حلت تونس والمغرب في الفئة المتقدمة.

وذكرت شبكة الأنباء الإنسانية «إيرين» أن الجزائر بين الدول الأقل تعرضًا في العالم للتجنيد من قبل تنظيم «داعش» وجماعات إرهابية أخرى، إذ لم يتجاوز عدد الذين تم تجنيدهم 200 عنصر. وفي دراسة تحليلية نشرتها الشبكة الإخبارية العالمية المتخصصة في تغطية الأزمات الإنسانية، تبين أن «داعش» يقوم بالتجنيد عبر العالم أجمع باستثناء بلد إسلامي واحد هو الجزائر». وذلك «على الرغم من قربها من المناطق المتضررة».

وقدمت شبكة «إيرين» أرقامًا لمعدلات التجنيد ضمن صفوف الجماعات الإرهابية استنادًا إلى معطيات نشرت بداية سبتمبر الماضي من طرف مجموعة «سوفان» التي يوجد مقرها بنيويورك وتقدم خدمات للحكومات في مجال الأمن والاستعلام.

وسجّل التونسيون حضورًا لافتًا بين صفوف «داعش» وغيرها من الجماعات المتطرفة، حيث تراوح عددهم ما بين 6000 و7000 شخص، فيما حضر المغاربة بعدد يتراوح بين1200 و1500 مجند.

العبادي: العراق خسر 35 مليار دولار بسبب «داعش»

وتزامن نشر هذه النتائج مع إعلان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أن تنظيم «داعش» تسبب في خسارة للعراق تقدر بنحو 35 مليار دولار أميركي. وأكد العبادي في كلمة ألقاها بالمؤتمر العلمي الأول للبحوث والدراسات الذي أقامه المركز الوطني للبحوث والدراسات في وزارة العمل والشؤون الاجتماعية العراقية، حيث أكد العبادي مواصلة محاربة الإرهاب والعمل على معالجة أسبابه ومكافحة الجريمة المنظمة.

ولفت إلى أن الإرهاب يستغل الأسباب والعوامل التي تخلق أرضية غير صالحة في المجتمع ومنها الفقر ويعمل على شراء الذمم بالمال ومن الضروري أن تكون هناك معالجة حقيقة له من خلال امتزاج البحوث العلمية بالتطبيق.

وقال العبادي إنه على الرغم من التحديات الكبيرة التي يمر العراق بها وحالة التقشف بسبب انخفاض أسعار النفط، إلا أننا نحقق الانتصارات ونحرر الأراضي نتيجة التخطيط والتنظيم مع أن ما ننفقه على قواتنا المسلحة أقل من السابق. وتساءل صاحب التحليل جيني غوستافسون قائلاً: «هل أخذت الجزائر لقاحًا ضد داعش؟»، مشيرًا إلى أن «ميثاق السلم والمصالحة الوطنية ساهم في إعادة إدماج المغرر بهم داخل المجتمع».

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع بوابة الوسط

شارك هذا الخبر :

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار ليبيا اليوم دراسة تكشف: ماذا فعل «داعش» بـ 11 دولة بينها ليبيا في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع اخبار ليبيا وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي اخبار ليبيا

أخبار ذات صلة

0 تعليق