مصر24 - الاذاعة العبرية: ابو مازن نتنياهو.. واحد صفر !!

شاشة نيوز 0 تعليق 13 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

القدس- شاشة نيوز-نشر محرر الشؤون الفلسطينية في الاذاعة العبرية العامة غال برغر مقالا تحليلاً اعتبر ان الرئيس الفلسطيني  محمود عباس سجل هدفا مقابل صفر لرئيس الحكومة الاسرائيلي، بنيامين نتنياهو، بعد مشاركته في جنازة الرئيس الاسرائيلي شمعون بيرس. 

اليكم نص المقال كاملا كما نشره الموقع الالكتروني للصحيفة؟

يجب أن لا نبالغ عندما نساوي مشاركة أبو مازن بعزاء بيرس وبين زيارة السادات للكنيست، ولا زالت كلمة السلام صعب تداولها ونورها خافت هذه الأيام على الرغم من مرور أربعين عاما من السلام مع بعض الدول العربية
يستطيع أبو مازن جمع عدة ألبومات من الصور لعشرات اللقاءات والمحادثات مع الإسرائيليين التي عقدها في السنوات العشر الاخيرة، سواء كانت في مكتب رئاسة الوزراء أو في بيوتهم أو حتى في المقاطعة أو في أي مكان أخر ،هذه الأماكن لبست غريبة عليه ولا هو غريب عنها،
قراره بالمجيئ والمشاركة في جنازة بيرس يعتبر كرم إنساني، هو لم يكن ملزم بذلك، وكان من الممكن أن يعتبر غياب زعماء الدول العربية الموقعة على السلام مع الكيان مبررا كافيا لعدم مشاركته ولكن كل ذلك لم يمنعه من المجيئ 

وصل أبو مازن مع قافلة الحماية الخاصة به حتى مباني الأمة القريبة من الكنيست أحد رموز دولة اسرائيل والمحاطة بالشخصيات والعلم الاسرائيلي من كل الجوانب
أبو مازن يعلم جيدا أن الكاميرا لن تفارقه وهو يعلم أيضا أنه لن يستطيع التهرب من مصافحة الكثير من الشخصيات الإسرائيلية والحوار معها وهو يفهم جيدا أنه سيستفز بذلك جميع مشاعر الشعب الفلسطيني وعلى الرغم من كل ذلك هو قرر المشاركة 
لا شك أن جزء من قراره بالمشاركة كان له أبعاد سياسية موجهة للشارع الاسرائيلي الذي فقد الكثير من ثقته بسبب مشاركته في جنازة بعض 
شهداء الانتفاضة أو دفعه لمستحقات الاسرى وهو أراد أيضا أن يوصل رسالة للعالم أنه لا يرفض السلام وانه مستعد للوصول حتى جبل هرتسل
أبو مازن يعلم تماما انه سيجد شخصيات عالمية ودولية في الجنازة لذلك جاء ليثبت لهم أنه رجل سلام حقيقي خاصة قبل التمهيد لعقد مؤتمر السلام في باريس الشهر القادم على الرغم من كل ذلك هذه الخطوة يجب الاعتراف بها انها كانت خطوة شجاعة تحتاج إرادة قوية 
كيف لا وهو قفز في قلب النار بارادته ، لا شك أن هذه الخطوة عززت الثقة به في الشارع الاسرائيلي بعد أن انطفأ نوره 
الانتقاد لخطوته في الشارع الفلسطيني لم تهدأ في اليومين الاخيرين حتى داخل بيته الفتحاوي ولا شك أنه جزء من فتح دافع عن خطوته ولكن هناك الكثير من الذين لم يوافقوا عليها ،هذه الأصوات المعار ضة داخل حركته ستستمر في الازدياد 
حركة فتح تنظر الى الشارع الفلسطيني ورئيسها أبو مازن ينظر الى الشارع الاسرائيلي والعالمي

بالطبع أبو مازن لم يعد يحلم بزيادة شعبيته في الشارع الفلسطيني هو مدرك أنه فقدها تماما ولم يعد لديه شيئ يخسره ولم يعد يعنيه ماذا سيقول عنه الشارع الفلسطيني ان أبو مازن يغرد خارج السرب أو يسبح باتجاه التيار المعاكس
وهذا ليس جديدا عليه فهو منذ زمن يسبح ضد التيار فقد تحدى جميع الفلسطينيين في الانتفاضة الثانية وأعلن بصراحة أنه ضد المقاومة المسلحة
وأعلن بكل جراءة أن التنسيق الأمني مع اسرائيل شيئ مقدس وأنه سيحافظ عليه حتى لو تخلى الاسرائيليون عن السلام واستمرت اجهزته الامنية في احباط العمليات واعتقال المحرضين على العنف 
وانتقد أيضا بصراحة جميع العمليات المسلحة بما فيها خطف المستوطنيين الثلاثة في الخليل عام ٢٠١٤ ، 
هناك شك كبير أن جميع هذه الخطوات ستجد لها صدى عند نتانياهو وأن الجليد في عملية السلام سيذوب ولكن نتانياهو كعادته تجاهل كل ذلك ولم بحاول استغلال هذا الحدث من الناحية السياسية وفتح أفق للسلام 
بالنسبة لنتانياهو هناك أمور كثيرة أكثر أهمية له من أبو مازن وغيره 
ولكن في الشرق الاوسط الكرامة الوطنية لها مكانة كبيرة ومن يتجاوزها يدفع ثمنها غالياوهكذا خرج أبو مازن صفر اليدين محليا وواحد صفر على نتانياهو عالميا.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر مصر24 - الاذاعة العبرية: ابو مازن نتنياهو.. واحد صفر !! في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع شاشة نيوز وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي شاشة نيوز

أخبار ذات صلة

0 تعليق