سلطانة: لماذا لا نقع عن السرير رغم تقلّبنا الدائم عليه؟

سلطانة 0 تعليق 9 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

منوعات من سلطانه حيث يقوم أغلبية الأشخاص بالاستيقاظ من النوم ليلا من أجل أخذ كوب من الماء أو منديل ورقي أو حتى لمس الهاتف من أجل معرفة الساعة من جانب الفراش بسهولة مفاجئة رغم الظلام الدامس.

وحسب صحيفة The Guardian البريطانية فإن جزء من مخ الانسان يسمّى « قشرة المخ الجدارية » أو parietal cortex هو المسؤول عن تمكننا من ايجاد مستلزماتنا في الليل عندما لا نستطيع رؤية شيء.

وأوضحت الصحيفة أن هذا الجزء يحتوي على الكثير من الخرائط البصرية التي توضح لنا موضعنا الحالي والمكان المحيط بنا، كما أنها تركز على أجزاء مختلفة من الجسم أو على المكان من حولنا في تلك اللحظة من أجل تسهيل على الدماغ فهم كيف يبدو العالم من حولنا.

فعندما تتقلّبي في الفراش ليلاً يغيّر المخ « خرائطه البصرية » للسرير لتتأقلم مع تغيّر وضع نومنك، بنفس الطريقة التي تعمل بها البوصلة الحمراء في أعلى تطبيق Google maps في هاتفك وتدور الخريطة لتناسب مع اتجاه موقعك.

وهو الأمر الذي يفسر عدم استيقاظك من النوم مشوّشة الذهن تماماً، حيث حينها تستطيعين بسهولة مد يدك وإيجاد ما تبحثين عنه في غرفة مظلمة للغاية.

المصدر الاصلي: سلطانة

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر سلطانة: لماذا لا نقع عن السرير رغم تقلّبنا الدائم عليه؟ في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع سلطانة وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي سلطانة

أخبار ذات صلة

0 تعليق