العالم العربي لا انتخابات في غزة بقرار من "العليا"، والفصائل لوطن: سنبحث القرار ونرد عليه

وطن - فلسطين 0 تعليق 6 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

وطن للأنباء- إبراهيم عنقاوي: في جلستها التي عقدت اليوم وامتدت ساعتين، اصدرت محكمة العدل العليا قرارا باستثناء قطاع غزة من الانتخابات البلدية، وجاء في حيثيات القرار ان المحكمة قبلت الطعن بخصوص عدم اهلية محاكم قطاع غزة في النظر في قضايا تخص الانتخابات، ان المحكمة قبلت قرار الحكومة باجراء الانتخابات لكنها، اي المحكمة تستثني قطاع غزة.

القرار الصادر عن المحكمة اثار ردود فعل، اعترضت عليه الفصائل باستثناء حركة فتح، حيث أبدت غالبية الفصائل لوطن للأنباء، عدم رضاها على قرار محكمة العدل العليا، ظهر اليوم، بإجراء الانتخابات المحلية في الضفة الغربية فقط واستنثاء قطاع غزة منها. وأكدت أنها ستبحث قرار المحكمة وتعلن موقفها منه في وقت لاحق.

فتح: نحترم قرار المحكمة وسنعلن موقفا بعد التشاور

وقال أمين سر المجلس الثوري لحركة فتح أمين مقبول لوطن للأنباء، إن حركة فتح تحترم قرار المحكمة دون أن يبدي رضا الحركة من عدمه على القرار. موضحاً أن الحركة ستتشاور بشأنه وتعلن موقفها.

حماس: القرار مسيس ويعمق الحصارعلى غزة

بينما اعتبرت حركة حماس القرار بأنه مسيّس ويخدم حركة فتح ويزيد من الحصار المفروض على قطاع غزة.

وقال ممثل حماس في لجنة الانتخابات فايز وردة لوطن للأنباء، إن القرار مسيسّس مئة بالمئة، ومرفوض، ويأتي في الوقت الذي يسعى فيه شعبنا إلى الوحدة، إذ يساهم في إخراج جزء عزيز من الوطن من الانتخابات، ويساهم في حصار القطاع.

وأضاف وردة أن حركة حماس ستبحث وتدرس القرار وسترد عليه في بيان رسمي.

واعتبر أنه لا يجوز أن تنعكس الخلافات الداخلية في حركة فتح على الحالة الفلسطينية، وعزل جزء عزيز من الوطن.

الشعبية: سنتشاور مع الفصائل لمحاصرة القرار

من جهتها، قالت الجبهة الشعبية إنه لا يجب أن يتم التعامل مع قرار المحكمة كقرار نهائي.

وطالب القيادي في الجبهة الشعبية كايد الغول في اتصال لوطن للأنباء، الحكومة الفلسطينية بمعالجة القرار بمزيد من التصميم على إجراء الانتخابات في الضفة والقطاع من خلال إجراء الاتصالات اللازمة مع كل القوى السياسية والمعنيين بإجراء الانتخابات لتذليل العقبات التي أدت لقرار المحكمة.

وأضاف الغول "برأينا أن القرار جاء ليقطع الجهود التي بُذلت خلال الفترة السابقة من أجل إجراء الانتخابات ". موضحا أن "الشعبية" سوف تبذل جهودها وتتشاور مع مختلف القوى من أجل محاصرة هذا القرار.

وبيّن أن "الشعبية" ستبحث المشاركة في الانتخابات وقرار المحكمة مع قوى التحالف الديمقراطي والقوى السياسية الأخرى، لكنه أكد أن "الشعبية سوف تؤكد دائماً على إجراءها في الضفة وغزة.

المبادرة: القرار يعمق الانقسام ويضيع فرصة مشاركة الضفة وغزة في عملية انتخابية

من جانبه، اعتبر الأمين العام للمبادرة الوطنية د. مصطفى البرغوثي أن قرار المحكمة تعميق للانقسام. وأكد أن اعتراض المبادرة على هذا القرار، وستبحثه بعد أن ترى ماذا سيكون رد فعل الحكومة.

وقال البرغوثي لوطن للأنباء، "للأسف الشديد هذا يضيع فرصة كبيرة كانت متاحة أمامنا لإجراء أول انتخابات في الضفة والقطاع بشكل مشترك منذ عام 2006، ولفتح الطريق لإجراء انتخابات تشريعية ورئاسية، ولفتح الطريق أمام تحقيق المصالحة".

واعتبر القرار بأنه غير مقنع. قائلاً "للأسف هذا القرار غير مقنع وذرائعه غير مقنعة وسيلحق ضرر بكل العملية الانتخابية للمجالس المحلية".

وأوضح أن "القرار أدى لتعطيل العملية الانتخابية، وهذا شيء مؤسف، ونحن غير مقتنعين بكل القرارات التي عطلت إجراء العملية الانتخابية والآن تجزء العملية الانتخابية".

حزب الشعب: غير راضين عن القرار وسنتشاور مع شركائنا في التحالف الديمقراطي

فيما أبدى الأمين العام لحزب الشعب د. بسام الصالحي في اتصال لوطن للأنباء عدم رضاه عن قرار المحكمة، لكنه أكد احترامه للقرار.

وقال الصالحي إنه سوف يكون هناك نقاش لهذا الموضوع مع القوى الأخرى الشريكة في التحالف الديمقراطي وتعلن موقفها لاحقاً.

وأوضح الصالحي أن القرار يظهر أزمة في النظام السياسي الفلسطيني ويجب أن تعالج بما يضمن وحدة الأراضي الفلسطينية.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر العالم العربي لا انتخابات في غزة بقرار من "العليا"، والفصائل لوطن: سنبحث القرار ونرد عليه في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع وطن - فلسطين وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وطن - فلسطين

أخبار ذات صلة

0 تعليق