اخبار ليبيا اليوم «أويل برايس»: ليبيا «الجوكر» في معادلة اتفاق «أوبك»

اخبار ليبيا 0 تعليق 9 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار ليبيا اليوم الاثنين 03 أكتوبر 2016 العاجلة حيث, مع ترقب الجميع لإعلان منظمة «أوبك» تخفيض إنتاجها النفطي من 33.24 مليون برميل يوميًا إلى 32.5 مليون برميل، رأى تقرير أعده موقع «أويل برايس» الأميركي أن ليبيا هي «ورقة الجوكر في المعادلة» موضحا أن زيادة الإنتاج من ليبيا قد يعرقل تنفيذ اتفاق «أوبك» لتقليل الإنتاج.

ولفت التقرير أمس الأحد إلى تكهنات بزيادة الصادرات النفطية بشكل ثابت من ليبيا خلال الفترة المقبلة، مع استئناف الصادرات في عدد من الموانئ والحقول النفطية شرق ليبيا، إثر تحرك قوات الجيش الليبي بقيًادة المشير خليفة حفتر والسيطرة على منطقة الهلال النفطي وتسليمها لإدارة المؤسسة الوطنية للنفط.

واستبعد تقرير الموقع، المعني بمتابعة أسواق النفط العالمية، أن تخفض ليبيا أو نيجيريا أو حتى إيران من إنتاجها النفطي، مضيفًا أن التطورات الحالية في ليبيا، رغم أهميتها للحكومة الليبية، إلا أنها تسبب تقلبات شديدة في أسعار النفط عالميًا. وكانت بيانات «أوبك» توقعت زيادة إمدادات النفط مقارنة بحجم الطلب بنحو 760 ألف برميل يوميًا.

وفي إشارة إلى ارتباط الأسعار عالميًا بالأحداث الجارية في ليبيا، لفت التقرير إلى تراجع الأسعار بحدة مع إعلان حفتر تسليم الموانئ النفطية إلى المؤسسة الوطنية للنفط والتي بدورها أعلنت استئناف الصادرات، ثم ارتفاعها مجددًا بالتزامن مع الهجمات المحدودة التي شنتها قوات حرس المنشآت النفطية بقيادة إبراهيم الجضران، لتتراجع من جديد مع خروج أولى ناقلات النفط من ميناء رأس لانوف.

وتوقع تقرير الموقع الأميركي استمرار سيطرة المشير خليفة حفتر مدة أطول في منطقة الهلال النفطي، وبالتالي استمرار الصادرات النفطية مدة أطول، وقال إن «تحركات الجيش الأخيرة ساعدت في تعزيز موقف حفتر سياسيًا وعسكريًا، وحظى بدعم مجموعة واسعة من الأطراف داخل ليبيا، دون إلحاق أي أضرار بالمنشآت النفطية والموانئ».

وتُقدر الخسائر التي تكبدتها صناعة النفط جراء توقف الصادرات النفطية خلال العامين والنصف العام الماضيين بـ100 مليار دولار.

«هدوء حذر»
وعلى الصعيد السياسي، رصد التقرير «هدوءًا حذرًا» وحالة من عدم اليقين فيما يخص مصير المجلس الرئاسي في ظل التقدم الذي حققته قوات حفتر أخيرًا.

ورغم الدعم الدولي المقدم إلى المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، يواجه فائز السراج تحديات جمة على الصعيد الداخلي، فهو لم يحصل حتى الآن على تصويت بالثقة من مجلس النواب الذي رفض التشكيلة الأخيرة للحكومة وطالب بتعديلها.

والتقى السراج، على هامش فعاليات الجمعية العامة للأمم المتحدة، قادة الدول الغربية، بينهم وزير الخارجية الأميركي جون كيري ونظيره الروسي سيرجي لافروف، وأعلن من نيويورك مبادرة توافقية لتحقيق المصالحة الوطنية والتوافق بين جميع الأطراف دون استثناء.

ووصلت الثلاثاء الماضي ناقلة نفطية إلى ميناء الحريقة لشحن مليون برميل من شركة الخليج العربي، إلى جانب ناقلة أخرى رست بميناء الزويتينة لنقل 570 ألف برميل من النفط الخام إلى مصفاة تكرير في الزاوية غرب ليبيا.

وأعلن مسؤولون بشركة الخليج العربي في وقت سابق زيادة إنتاج الشركة إلى 260 ألف برميل يوميًا، وتستهدف الوصول إلى 350 ألف برميل يوميًا مع نهاية العام. ووصلت الصادرات النفطية أخيرًا إلى 400 ألف برميل.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع بوابة الوسط

شارك هذا الخبر :

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار ليبيا اليوم «أويل برايس»: ليبيا «الجوكر» في معادلة اتفاق «أوبك» في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع اخبار ليبيا وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي اخبار ليبيا

أخبار ذات صلة

0 تعليق