عاجل

اخبار ليبيا اليوم ليبيا في الصحافة العربية (الثلاثاء 4 أكتوبر 2016)

اخبار ليبيا 0 تعليق 7 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار ليبيا اليوم الثلاثاء 04 أكتوبر 2016 العاجلة حيث, تناولت الصحف العربية الصادرة صباح الثلاثاء الشأن الليبي بمزيد من الاهتمام، مسلطة الضوء على آخر مستجدات الساحة الليبية، بين تطور العمليات التي تقوم بها قوات «البنيان المرصوص» ضد تنظيم «داعش»، إلى الاجتماع الذي عُقد بباريس بشأن ليبيا.

ففي جريدة «الشرق الأوسط»، نطالع تقريرًا تحت عنوان «مصادر رسمية فرنسية: نضغط للتقريب بين طرابلس وطبرق»، قالت فيه الجريدة إن الاجتماع الذي دعت إليه فرنسا أمس تراجع من اجتماع وزاري ليصبح اجتماعًا لـ«كبار الموظفين» في وزارات خارجية الدول المدعوة، وهي إلى جانب فرنسا٬ 12 بلدًا يضاف إليها هيلغا شميد٬ مساعدة مسؤولة السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني والدبلوماسي الألماني مارتن كوبلر٬ المبعوث الخاص للأمم المتحدة.

ما هدفت إليه باريس هو دعوة «الأطراف المؤثرة» على الجهتين الرئيسيتين في ليبيا لغرض توفير «أكبر قدر ممكن من الفاعلية»

وقالت المصادر إن ما هدفت إليه باريس هو دعوة «الأطراف المؤثرة» على الجهتين الرئيسيتين في ليبيا لغرض توفير «أكبر قدر ممكن من الفاعلية»، إذ إن المهم «ليس العدد بل ما يمكن أن يصدر عن الاجتماع. أما الأهداف المتوخاة فتتمثل في دراسة السبل لتوسيع القاعدة السياسية لحكومة الوفاق الوطني والتركيز على المصالحة الوطنية وتوحيد القوى المسلحة الرسمية المتنافسة والمنقسمة بين تلك التي تتبع حكومة الوفاق والأخرى المؤتمرة بأوامر المشير خليفة حفتر».

وتحدثت الجريدة عن «المعضلة الكبرى» التي تواجه الاجتماع وهي تكمن في كيفية التوفيق بين حفتر وحكومة الوفاق التي لم تحصل بعد على ثقة مجلس النواب الليبي

وفي تقرير آخر بالجريدة ذاتها، تحت عنوان «السراج يبحث مع مسؤولين جزائريين الحل السياسي للأزمة الليبية»، قالت فيه الجريدة إنه بينما أشاد فائز السراج٬ رئيس «المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني» بـ«دور الجزائر ودعمها المستمر لليبيا»٬ قال مصدر حكومي جزائري إنها «تسجل عدم دعوتها للمشاركة في اجتماع باريس»٬ الذي عقد أمس للدفع بالحل السياسي في ليبيا.

وقال السراج إن «الليبيين يقدرون دور الجزائر ودعمها المستمر لليبيا في السنوات والعقود الماضية»٬ مشيًرا إلى أن «العلاقات بين البلدين وثيقة ومتبادلة»٬ وقال إن زيارته إلى «بلده الثاني» الجزائر التي تنتهي اليوم الثلاثاء٬ جاءت بدعوة من رئيس الوزراء عبدالمالك سلال.

رئيس وزراء حكومة الوفاق الليبية فايز السراج خلال مؤتمر صحافي في باريس أمس (أ.ف.ب).

ونقلت الجريدة عن مصدر حكومي جزائري٬ رفض نشر اسمه٬ قوله: إن «الجزائر لم توجه لها دعوة للمشاركة في اجتماع باريس»٬ الذي بحث تطورات العملية السياسية في ليبيا والأوضاع الأمنية بهذا البلد٬ الذي تجمعه حدود مع الجزائر بطول 900 كلم٬ وقال إن الجزائر «ليست منزعجة من إبعادها عن هذا الاجتماع٬ رغم أنها احتضنت أول لقاءات الفاعلين السياسيين في ليبيا»٬ مشيًرا إلى أن «أي حل سياسي للأزمة يختاره الليبيون٬ تدعمه الجزائر بغض النظر عن الأماكن التي تعقد فيها الاجتماعات للبحث عن هذا الحل».

وأضاف المصدر: «نحن نرغب في أن ترعى الأمم المتحدة الحل السياسي في ليبيا٬ لأن مصلحة الليبيين تقتضي إبعاد الأجندات الخارجية المتداخلة في ليبيا٬ كون كل أجندة تبحث عن تحقيق مصلحة البلد الذي تمثله».

وتابع: «حذرنا العام 2011 من التدخل الأجنبي٬ ومن محاولة فرض حل عسكري في ليبيا٬ لأننا كنا على دراية بأن الاحتكام إلى القوة سيجلب الخراب إلى ليبيا٬ وسينعكس ذلك على كامل دول المنطقة وبالخصوص الجزائر»٬ مشيًرا إلى أن «غياب الحل السياسي يطيل من عمر الإرهاب٬ ويشجع الجريمة المنظمة».

وإلى جريدة «الخليج» الإماراتية وتقرير تحت عنوان «القوات الليبية تعلن مقتل 80 داعشيًا» وصحفي غربي في سرت، نقلت فيه الجريدة عن حكومة الوفاق الوطني قولها إن المعارك التي خاضتها مع تنظيم «داعش» في سرت أدت إلى مقتل 80 «متطرفًا» من التنظيم المحاصر في حي واحد في المدينة الساحلية، كما قتل مصور صحفي هولندي في الاشتباكات، وصدت القوات محاولة لنصب كمين في جبهة السواوة.

ونقلت الجريدة عن الناطق باسم «البنيان المرصوص»، رضا عيسى، قوله: إن «الإرهابيين الذين نصبوا كمينًا شرق سرت جاءوا على ما يبدو من الصحراء في أحدث علامة على تهديد مستمر يمثله المتشددون فيما وراء خطوط القتال».

مقاتل موال للحكومة الليبية يوجه بندقيته صوب تجمع لأتباع «داعش» خلال مواجهات في مدينة سرت (أ.ف.ب)

وتقول الجريدة إن عناصر القوات الحكومية تواجه أثناء تقدمهم في سرت سيارات مفخخة يقودها انتحاريون وعشرات العبوات الناسفة المزروعة على الطرق وبين المنازل، إضافة إلى نيران قناصة متمركزين في الأبنية.

وتقول الجريدة إن الملتقى الأول للبلديات رفض في بيانه الختامي عسكرة البلديات والقفز على الشرعية، مشددًا على عودة جميع المهجرين بالداخل والخارج، وتسوية جميع الخلافات، كما طالب بضرورة دعم مشروع المصالحة الوطنية بين مختلف أطياف الشعب الليبي تحقيقًا للسلم الاجتماعي ولرأب الصدع بين أبناء الوطن الواحد.

ونقلت «الخليج» عن خفر السواحل الإيطاليين أنهم عملوا طيلة أمس على تنسيق أعمال الإنقاذ لأكثر من 5600 مهاجر قبالة الشواطئ الليبية، مضيفة أن رجال الإنقاذ عثروا على جثة في واحد من 39 مركبًا تمت نجدة ركابها، غالبيتها من الزوارق المطاطية إضافة إلى خمسة مراكب صيد كانت تقل مئات الأشخاص.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع بوابة الوسط

شارك هذا الخبر :

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار ليبيا اليوم ليبيا في الصحافة العربية (الثلاثاء 4 أكتوبر 2016) في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع اخبار ليبيا وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي اخبار ليبيا

أخبار ذات صلة

0 تعليق