اخبار العالم اليوم وسام الكويت لمكافحة الكورونا

الوطن الكويتية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
يا بخت ويا حظ من سيتقلد وسام الكويت لمكافحة الكورونا وهذا شرف عظيم يستحقه كل من كان له دور في مكافحة فيروس الكورونا لأنه وسام رفيع يدل على الحس الوطني بالعمل الجاد كل من في موقعه إثباتاً للعالم أجمع أن الكويت بأبنائها ورجالاتها ونسائها وشبابها وشاباتها كباراً وصغاراً تجدهم عندما ينادي المنادي أن بلدهم الكويت تطلب مساعدتكم ومساهماتكم عندما تحتاج لكم في السراء والضراء تجدهم يلبون النداء قبل أن يجف حبر هذا النداء بالكلام بالحس الوطني سارعين ومتأهبين .
وها أنتم يا أهل الكويت برز معدنكم الأصيل المحفور في قلوبكم محبة لبلدكم الكويت وبرزت فزعتكم في كل مواقع العمل في مكافحة فيروس الكورونا مضحين بأرواحكم رخيصة في الصفوف الأمامية بالاختلاط مع المصابين منهم بهذا الوباء وجهاً لوجه وبعيدين عن أهاليكم بالعمل الوطني في خارج بيوتكم تسابقون الزمن للقضاء على هذا الوباء الشرس ولذلك تستحقون هذا الوسام الرفيع بجدارة الذي تفتخرون به ويفتخر به أبناؤكم وأحفادكم وأهاليكم ليبقى سجلاً في تاريخ الكويت الناصع البياض .
وأما عن الأمر الأميري لصاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير البلاد حفظه الله ورعاه بتكريم العاملين في الصفوف الأمامية والمساندة لمواجهة فيروس الكورونا خلال الفترة من 24 فبراير وحتى 31 مايو 2020 فإنهم يستحقون هذا التكريم بالمكافأة المالية المجزية من قائد مسيرة الخير أميرنا المفدى الذي يخاطب سموه دائماً مواطنيه في كل مناسبة بإخواني وأبنائي الأعزاء .
إننا نرى أن المكافأة المالية ألا تتوقف عند تاريخ يوم 31 مايو 2020 لأن وباء فيروس الكورونا ربما يستمر لا قدر الله في الانتشار إلى ما بعد هذا التاريخ ولذلك نرى أن تستمر المكافأة المالية ما دام الوباء مستمر في الانتشار ولو في مكافأة مقننة بنسب معينة بالمئة تشجيعاً لمن يستحقون هذه المكافأة المالية ما داموا مستمرين في الصفوف الأمامية والمساندة لها .
قبل الختام :
يبقى بالنسبة للقاء اللجنة العليا لمجلس الوزراء الموقر مع رئيس وأعضاء مجلس الأمة المحترمين بشأن الحجز الجزئي الذي سيعلن عنه في يوم الخميس القادم وذلك للاستماع للضوابط والملاحظات من النواب المحترمين وأخذها في عين الاعتبار فهذا لا خلاف عليه بإشراك أعضاء مجلس الأمة في إبداء ملاحظاتهم في الضوابط والشروط حول الحجز الجزئي فهم يمثلون الشعب ليوصلوا آراءهم إلى اللجنة العليا التي ستجتمع معهم .
إنني أتمنى لو أن اللجنة العليا أن تأخذ أيضاً بعين الاعتبار ما ينشر في الإعلام المحلي من الملاحظات والضوابط ومن كتاب المقالات الذين يبدون آراءهم وكذلك رأي الشارع الكويتي وهم يتحدثون عن الحظر الكلي والحجز الجزئي وعن وباء فيروس الكورونا وذلك على الأقل للاستماع إلى آرائهم لأن مثل ما كان قرار الحجز الجزئي والحظر الكلي ارتضى به الجميع وطبقوهما وتحملوهما منتظرين الحجز الجزئي ليتنفسوا الصعداء في الحجز الجزئي الذي سيطبق فإنهم بلا شك لديهم حصيلة من الاقتراحات والآراء والمقالات التي نشرت بالصحف المحلية ويا ليت تأخذون في عين الاعتبار في آرائهم عن الضوابط التي ستطرح مع أعضاء مجلس الأمة .
ويبقى اقتراح من مواطن وربما اقتراح من معظم المواطنين والمقيمين بأن يكون الحجز الجزئي من الساعة الخامسة أو السادسة مساء حتى الساعة السادسة من صباح اليوم التالي وهو وقت مناسب ليقضي الناس أعمالهم طوال النهار خاصة إذا ما سمح بالعمل في القطاعين العام والخاص لفترة معينة وفي المساء لا يحتاج الناس للخروج من بيوتهم ويكونون باقين فيها تطبيقاً للحجز الجزئي .
وهذا والحمد لله بدأ الكثيرون من المصابين في وباء فيروس الكورونا بالشفاء التام مع تمنياتنا بالشفاء العاجل للمصابين بهذا الوباء .
مع خالص تحياتنا وشكرنا لسمو رئيس مجلس الوزراء والوزراء الأفاضل على الجهود الجبارة التي يعملون بها واجتماعاتهم المستمرة وبقراراتهم الحكومية التي في الصالح العام لصحة المواطنين والمقيمين .
ولذلك يا جماعة الخير في أحاديثكم وفي تواصلكم الاجتماعي وفي إعلامكم وجروباتكم بينكم وبين بعضكم البعض أعطوا الفرصة للحكومة وخلوا مجلس الوزراء الموقر يعمل ويشتغل وابعدوا آراءكم وانتقاداتكم عن الحكومة وعليكم أن تواصلوا تطبيق قراراتها إلا إذا كان عندكم اقتراحات إيجابية ومفيدة ترون طرحها .
وأما إذا عندكم الله يخليكم أي شيء في بالكم تحبون أن تقولونه من الاتهامات والوعيد والتهديد والمحاسبة وما شابه ذلك عن الحكومة .
فخلوا الحكومة بما ستقولونه عنها بعد إطفاء حريق وباء الكورونا المشتعل ولا تشغلون الحكومة مع وزرائها بأمور هامشية نراها ليس وقتها الآن بالشو والبروز الإعلامي الذي لا يطفئ حريق الكورونا .
وبعد زوال أزمة الكورونا قولوا ما تشاءون بالديمقراطية الكويتية التي نفخر بها وحرية الرأي والتي تسمح لكم بذلك من خلال الإعلام المقروء والمرئي الذي لا ينطفئ مع انطفاء وباء الكورونا مع استبعاد الخط الأحمر في أحاديثكم .
آخر الكلام :
يبقى أن نقول وقد سبق أن قلناه عن المؤتمرات الصحفية التي يعقدها المسؤولين في الحكومة خاصة التي يتحدث فيها الناطق الرسمي للحكومة ويحضرها الصحفيين الممثلين لصحفهم المحلية والقنوات الفضائية الخاصة نرى ألا يحضرها الإعلام الحكومي مثل وكالة الأنباء الكويتية "كونا" ووزارة الإعلام ممثلي الإذاعة والتلفزيون واشلون حكومة تسأل حكومة وقلنا أكثر من مرة القرارات الحكومية التي يتحدث فيها الناطق الرسمي أن ترسل لوكالة الأنباء الكويتية "كونا" ووزارة الإعلام إلا إذا كانت المؤتمرات الصحفية للقطاع الخاص لشرح أعمال ونشاطات مراكز القطاع الخاص لذلك يصح لوكالة الأنباء الكويتية "كونا" ووزارة الاعلام أو أي وكالة أنباء وصحفيين أن يحضروها وهذا ما أردنا أن نطرحه ونكرره عن جميع المؤتمرات الصحفية في العالم لأنه لا يصح في رأينا حكومة تسأل حكومة لأن الرد ربما يكون متناقضا بين سؤال ممثلي الحكومة ورد الناطق الرسمي للحكومة .
وسلامتكم

بدر عبد الله المديرس
al-modaires@hotmail.com

هذا المحتوي ( اخبار العالم اليوم وسام الكويت لمكافحة الكورونا ) منقول بواسطة محرك بحث مصر 24 وتم نقله كما هو من المصدر ( الوطن الكويتية )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو الوطن الكويتية.

أخبار ذات صلة

0 تعليق