الحوداث: النيابة الإدارية تفتح تحقيقا مع مسئولي «ماسبيرو» بعد إذاعة حوار قديم للرئيس - اليوم الجمعة 23 سبتمبر 2016 05:34 مساءً

بوابة الشروق 0 تعليق 8 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أمر المستشار على رزق، رئيس هيئة النيابة الإدارية، بفتح تحقيقات عاجلة مع المسئولين بقطاع الأخبار فى التليفزيون المصرى، وعلى رأسهم رئيس القطاع، والذى صدر قرار بإقالته فى وقت سابق، على خلفية إذاعة حوار قديم للرئيس عبد الفتاح السيسى، أجراه خلال مشاركته فى اجتماع الجمعية العمومية للأمم المتحدة العام الماضى بدلاً من الحوار الذى أجراه اثناء انعقاد الدور الحالى للجمعية العمومية بالأمم المتحدة بنيويورك.

ويأتى التحقيق بعد تحديد المسئوليات التأديبية بشأن عدم إذاعة حوار رئيس الجمهورية على الهواء مباشرة، من خلال الأقمار الصناعية، والمتسبب فى إذاعة حوار قديم للرئيس على النحو الخاطئ، والوقوف على مسئوليات إدارات التبادل الإخبارى والنشرات والمحررين وغيرهم من الإدارات المعنية عن ذلك الفعل.

وأشار بيان صادر عن النيابة الإدارية، اليوم الجمعة، إلى أنه لما كان الجرم التأديبى المرتكب السالف الإشارة إليه مما تختص النيابة الإدارية به اختصاصاً ولائياً، فقد أصدر المستشار على رزق، رئيس هيئة النيابة الإدارية، تعليماته بضرورة فتح تحقيقات بمعرفة المكتب الفنى لرئيس الهيئة، وسرعة اتخاذ اللازم حيال ما تتكشف عنه التحقيقات، لخطورة الواقعة وما أثرت به على مرفق مهم من مرافق الدولة، وما انعكس بالتأثير سلباً على هيبة الدولة على الصعيد المحلى والدولى، وأثار سخط جموع المصريين فى الداخل والخارج.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر الحوداث: النيابة الإدارية تفتح تحقيقا مع مسئولي «ماسبيرو» بعد إذاعة حوار قديم للرئيس - اليوم الجمعة 23 سبتمبر 2016 05:34 مساءً في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع بوابة الشروق وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي بوابة الشروق

أخبار ذات صلة

0 تعليق