اخبار السودان اليوم الفريق طه : كنا في مناسبة واحدة انا واحمد أبو القاسم .. الحفل لم تكن به امرأة واحدة،وصاحبة الصورة ليست زوجته..لماذا ابحث عن رقم تلفون لاسرة اعرفها وتعرفني" صور"

سودارس 0 تعليق 16 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

كشف الفريق طه عثمان مدير مكتب رئيس الجمهورية، معلومات جديدة عن حادثة الاعتداء على المهندس احمد ابو القاسم مختار، واكد انهما كانا ضمن مناسبة اجتماعية خاصة بالاحتفاء باحد السودانيين الذين يحملون الجنسية الامارتية، وقال ان المهندس احمد وجّه اليه اساءات بالغة استخدم فيها كلمات نابية على حد وصفه. وتشير "الراكوبة" الى ان الفريق طه عثمان ادلى بحديث صحفي لصحيفة "الدار" قال فيه "ان ما يجري يستهدف النظام ويرمي الى تشويه صورتي بكل الطرق، وبسذاجة واضحة لانني لست طفلا صغيرا او شابا مراهقا حتى اقوم بمنح امرأة رقم هاتفي وفي حفل عام لكي تتصل بي". واضاف: كل ما في الامر انني كنت مدعوا في مناسبة اجتماعية احتفالا بشخصية سودانية تحمل الجنسية الامارتية، وساهمت في تطوير العلاقات بين الدولتين، ولا اعرف من اين اتى اصحاب المواقع الاسفيرية بانني منحت رقم هاتفي لزوجة المهندس احمد، علما بان الحفل لم تكن به امرأة واحدة، وكان به مجموعة لا تتجاوز العشرين شخصا، وكان من ضمنهم المهندس المذكور.
ومضى الفريق طه قائلا: ما احب ان اؤكده هو ان الصورة التي تم نشرها على اساس انها لزوجة المهندس احمد ابو القاسم، ليست صحيحة، وهي ليست زوجته بل زوجة شقيقه ولا ذنب لها في القضية لا من بعيد ولا من قريب، وكادت ان تقوم بفتح بلاغات ضد المهندس احمد، لانه قام بالتشهير بسمعتها.
واشار الفريق طه الى وجود علاقة تربطه باسرة المهندس احمد ابو القاسم، وقال: ما لا يعلمه الجميع ان المهندس احمد يعرف اسرتي واعرف اسرته، فلماذا ابحث عن رقم تلفون لاسرة اعرفها وتعرفني"
واضاف: قام المهندس احمد ذلك الحفل العام بتويجه اساءات بالغة للحكومة وبالفاظ يعف اللسان عن ذكرها، ورغم ذلك لم يبدر مني اي تصرف، لان المناسبة كانت احتفائية.
ولفت الى انه ظل يتعرض الى حملات تشويه مستمرة وقال: انا شخصيا ظللت اتعرض لحملات استهداف واضحة وفاضحة. وقبل فترة دبلجوا صورا عبر تلك الوسائط بانني تزوجت وزيرة موريتانية بمهر تجاوز مليارات الدولارات، وقالوا ان الفريق طه دفع مهر الوزيرة من مال الشعب السوداني، لتتضح الحقيقة بعد ذلك بكذب هؤلاء المرجفين الفاشلين. وزاد قائلا: المحزن في الامر ان الصورة كانت لصحفية موريتانية لم اشاهدها في حياتي ولم تشاهدني وليست لوزيرة.
ودافع الفريق طه عن نفسه وقال انه من اسرة متصوفة ومتدينة ولا يمكن ان يستغل السلطة الدنيوية الزائلة لانتهاك شرف المواطن، خاصة انه يعلم تماما انه سيُحمل على آلة حدباء ويُوضع بعدها على قبر ضيق. وقال ان بعض الذين يعارضون الحكومة يستغلون المواقع الالكترونية للتشويه والتدمير، ولكنهم يفتقدون الذكاء الكافي، ومضى قائلا: بكل اسف هناك رئيس حزب معارض للحكومة، ودون ان يتحرى او يتأكد، اخرج بياناً مضحكا، قال فيه احاديث واقاويل لم تصدر حتى من المهندس احمد صاحب القضية.
واكد الفريق طه بانه سيقوم بتحريك بلاغات ضد المهندس احمد ابو القاسم، واضاف: انا بدوري سوف احترم القانون واقوم بتقديم قضية ضده حتى يستطيع ان يثبت ما قاله لاننا نحترم القانون ودولة القانون. واردف يقول: والحديث الجارح والاساءات التي بدرت من المهندس احمد وامام جمع من الناس تسئ لشخصي ورموز الدولة بالفاظ كما ذكرت يعف اللسان عن ذكرها، ولو حدثت لي وانا ليس في موقع سلطة لما استطعت الصبر على ذلك الاذى، الذي يمس اعز ما تحبه في هذه الدنيا، ولكن لاننا في موقع مسؤولية لا يمكن ان ناخذ حقنا بايدينا، ولذلك اقول "حسبي الله ونعم الوكيل".
واضاف: هل شاهدتني الهث وراء اجهزة الاعلام او اطلب نشر صوري او التحقيقات معي.. انا رجل اعمل في صمت من اجل وطن وليس فرد، وعلاقتي مع رئيس الجمهورية هي علاقة ابن مع والده، لانه مهموم بالوطن ورغم ذلك يتعرض للمؤامرات.
ان المناصب زائلة وقال لو كنت ابحث عن المال والوظيفة لكنت قد فعلت، لانه تم عرض مناصب عدة لي، بدول الخليج بمبالغ يسيل لها اللعاب ولكنني اريد ان اخدم بلدي فقط.
وكانت مجموعة من اربعة اشخاص؛ تستغل عربة "بوكس"؛ قد اختطفت المهندس أحمد ابو القاسم مختار؛ من أمام منزله في حوالي الثانية صباح يوم الخميس الماضي؛ واقتادته لمكان مجهول؛ واوسعته ضربا وتعذيبا قبل ان تقوم برميه بالقرب من ضاحية سوبا وهو بين الحياة والموت.
وعلمت (الراكوبة) من مصادر مطلعة أن المجهولين عددهم نحو (4) أشخاص قاموا باقتياد مختار؛ بواسطة عربة "بوكس" من أمام منزله بالمنشية والذهاب به الى منطقة خلوية بسوبا الحاويات وهناك قاموا بالاعتداء عليه بالضرب وتعذيبه الى ان اصيب بكدمات وجروح برأسه واجزاء متفرقة من جسده وتركوه في العراء وفروا إلى جهة غير معلومة .
وقالت المصادر ان اسرته ظلت تبحث عنه الى ان عثرت عليه وهو في حالة إعياء ولفتت المصادر الى أن المجني عليه قام بالذهاب الى قسم شرطة دائرة الاختصاص وأخذ اورنيك 8ج .
وكشف مصدر موثوق من مستشفى الأطباء أن " أبو القاسم " تم إحضاره الى المستشفى حوالي الساعة الخامسة صباحاً وغادر حوالي الثامنة صباحاً بعد اجراء الفحوصات وعقب إنتشار الخبر حضر افراد من جهاز أمن البشير وتم التحقيق مع الطبيبة التي اشرفت علي الكشف والفحوصات على "ابوالقاسم".

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار السودان اليوم الفريق طه : كنا في مناسبة واحدة انا واحمد أبو القاسم .. الحفل لم تكن به امرأة واحدة،وصاحبة الصورة ليست زوجته..لماذا ابحث عن رقم تلفون لاسرة اعرفها وتعرفني" صور" في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع سودارس وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي سودارس

أخبار ذات صلة

0 تعليق