" المعارضة وواشنطن تتهمان الاسد وموسكو بعرقلة الهدنة "

البوابة 0 تعليق 14 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

"هناك تقدما محدودا جدا" لحل الخلافات المتعلقة بالأزمة السورية

قالت مسؤولة بالمعارضة السورية لرويترز يوم الجمعة إنه لا توجد مؤشرات على أن روسيا مهتمة بوقف إطلاق النار في سوريا.

وقالت بسمة قضماني عضو الهيئة العليا للمفاوضات إن الطريقة الوحيدة لحمل الرئيس بشار الأسد على وقف تحليق طائراته تتمثل في وجود تهديد جاد بالرد

من جهته قال المتحدث باسم الخارجية الأميركية مارك تونر، الجمعة، إن النظام السوري أفشل اتفاق الهدنة عبر استمرار الغارات الجوية على حلب.
وقال تونر في لقاء مع فضائية سكاي نيوز عربية :" كانت لدينا آمال عريضة بأن يؤدي اتفاق جنيف إلى وقف الأعمال العدائية ويسمح بدخول المساعدات، لكن الذي رأيناه هذا الأسبوع وتكرر عدة مرات أن النظام السوري يواصل الغارات وأفشل اتفاق الهدنة".

وفي المقابل، أكد تونر أن المعارضة السورية "المعتدلة" التزمت بالهدنة. وذكر أن واشنطن وموسكو اتفقا على استهداف جبهة النصرة بعد اكتمال الهدنة.

ودعا تونر إلى استئناف اتفاق الهدنة في سوريا والتزام كافة الأطراف بها، كما دعا إلى تدابير ملموسة لضمان ذلك حتى يتم إيصال المساعدات للمحتاجين في سوريا.

وميدانيا، قال نشطاء ومدير الدفاع المدني في المناطق الشرقية الخاضعة لسيطرة المعارضة في مدينة حلب السورية إن 70 شخصا على الأقل قتلوا في غارات شنتها الطائرات الحربية، منذ صباح الجمعة.

تقدم محدود 

أعلن وزير الخارجية الأميركي جون كيري، في ختام لقائه نظيره الروسي سيرغي لافروف، الجمعة، في نيويورك، أن "هناك تقدما محدودا جدا" لحل الخلافات المتعلقة بالأزمة السورية، وذلك غداة فشل جديد للدبلوماسية العالمية.
ونقلت فرانس برس عن كيري قوله: "التقيت وزير الخارجية (لافروف)، لقد حققنا تقدما محدودا جدا (...) نجري تقييما لبعض الأفكار المشتركة بطريقة بناءة".

وفي الوقت ذاته اعتبر لافروف من على منبر الأمم المتحدة أن "من الأساسي" الحفاظ على الاتفاق الموقع في 9 سبتمبر مع كيري بجنيف لفرض وقف لإطلاق النار في سوريا مدة سبعة أيام قبل أن ينتهي العمل به الاثنين.

وفشلت المجموعة الدولية لدعم سوريا، الخميس، في تمديد العمل باتفاق الهدنة في سوريا. ولم يتحدث كيري صراحة عن فشل، لكنه لم يخف تشاؤمه بشان استئناف المفاوضات السياسية حول سوريا.

من جانبه، أكد وزير الخارجية الروسي أمام الأمم المتحدة، الجمعة، على ضرورة الحفاظ على الاتفاق الأميركي الروسي لإنهاء الحرب في سوريا وسط استمرار المعارك.

وقال لافروف إنه "لا بديل" عن عملية السلام بإشراف الروس والأميركيين، مضيفا أنه "من الضروري الآن منع الإخلال بهذه الاتفاقات".

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر مصر 24 " المعارضة وواشنطن تتهمان الاسد وموسكو بعرقلة الهدنة " في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع البوابة وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي البوابة

أخبار ذات صلة

0 تعليق