العالم اليوم داعش التكفيري ينصب نقاط تفتيش ويفصل الازقة والاحياء عن بعضها في الموصل تحسبا للمعركة

وكالة أبنا 0 تعليق 38 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أفاد مصدر محلي في مدينة الموصل، يوم الجمعة، بأن عناصر تنظيم (داعش) نصبوا نقاط تفتيش وكتلاً كونكريتية في شوارع المدينة تحسباً للمعركة المقبلة.

ابنا: أفاد مصدر محلي في مدينة الموصل، يوم الجمعة، بأن عناصر تنظيم (داعش) نصبوا نقاط تفتيش وكتلاً كونكريتية في شوارع المدينة تحسباً للمعركة المقبلة، وفيما بيّن أن التنظيم استكمل حفر الخنادق في اطرافها الجنوبية والغربية مع اقامة سواتر ترابية، أكد معاناة اهالي المدينة اجتماعياً واقتصادياً بسبب ضغط التنظيم عليهم.

وقال المصدر، إن "عناصر تنظيم (داعش) الارهابي نصبوا حواجز في شوارع مدينة الموصل الداخلية المؤدية الى الشوارع الرئيسة الخارجية".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن إسمه، أن "التنظيم قام بوضع كتل كونكريتية فوق بعض وتضييق الممرات بحيث يكون العبور من خلال الحواجز لسيارة واحدة فقط وهذا يؤشر على أن التنظيم سيغلق هذه الطرق تماماً عند بدء العمليات العسكرية على الموصل"، مبيناً أن "التنظيم أغلق الأحياء الداخلية وفصل أزقتها عن بعضها تماماً بالكتل الكونكريتية الكبيرة".

وتابع المصدر أن "المناطق التي شهدت هذه الإجراءات هي حي سومر والانتصار وگوگجلي والمأمون والمنصور وتل الرمان وسوق المعاش وحي العربي والكندي"، مبيناً أن "التنظيم اكمل بشكل نهائي حفر الخنادق التي بدأ بها قبل أشهر داخل الموصل وبخاصة في اطرافها الجنوبية والغربية كما انه ملأها بمادة النفط الأسود وأقام السواتر الترابية العالية بعلو ستة أمتار تقريباً كخط صد أمام القوات العسكرية المشتركة".

يذكر أن تنظيم (داعش) قد استولى على مدينة الموصل، مركز محافظة نينوى، (405 كم شمال العاصمة بغداد)، في (العاشر من حزيران 2014 العام المنصرم)، قبل أن يمد نشاطه الإرهابي لمناطق أخرى عديدة من العراق، ويرتكب فيها "انتهاكات" كثيرة عدتها جهات محلية وعالمية "جرائم ضد الإنسانية وإبادة جماعية".

..................

/ 232


عزيزي الزائر لقد قرأت خبر العالم اليوم داعش التكفيري ينصب نقاط تفتيش ويفصل الازقة والاحياء عن بعضها في الموصل تحسبا للمعركة في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع وكالة أبنا وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي وكالة أبنا

أخبار ذات صلة

0 تعليق