" وزير الإعلام السعودي: نتعاون مع تركيا في مكافحة جماعة غولن "

البوابة 0 تعليق 21 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

وزير الإعلام السعودي: نتعاون مع تركيا في مكافحة جماعة غولن

نشرت صحيفة صباح التركية حوارا مع وزير الثقافة والإعلام السعودي "عادل الطريفي"، وذلك على هامش زيارة وفد سعودي بقيادة ولي العهد محمد بن نايف للعاصمة التركية أنقرة.

وتحدث الوزير السعودي في المقابلة، التي ترجمتها "عربي21"، عن وجود تعاون سعودي تركي فيما يتعلق بمكافحة منظمة فتح الله غولن، واتخاذ التدابير اللازمة لمواجهتها، مشيدا بما فعله الشعب التركي ليلة 15 تموز/ يوليو، ومؤكدا أنّ "التركي أثبت أنه من أشجع الشجعان، وأن الشعب التركي قدّم ملحمة بطولية، ساهمت في المحافظة على استقرار تركيا وأمنها".

وأشار الطريفي إلى وقوف المملكة العربية السعودية إلى جانب تركيا؛ نظرا لأنّ "أمن المنطقة من أمن تركيا، وأمن السعودية من أمن تركيا"، وعاد ليمدح الشعب التركي الذي "استطاع الوقوف في وجه الجيش، وأثبت للعالم أجمع تمسكه بالديمقراطية وحكومته المنتخبة".

وفي سياق الحديث عن مكافحة تنظيم الدولة، أكّد الوزير السعودي أنّ تنظيم الدولة يُعدّ خطرا على الإسلام، وأنّ أكثر ضحاياه من المسلمين، مؤكدا على التعاون الكبير بين تركيا والسعودية من أجل مواجهة تنظيم الدولة. كما أضاف أنّ المملكة العربية السعودية تخضع لتهديد التنظيم، وأنّ تركيا تعرضت للعديد من الهجمات الإرهابية التي تسببت في مقتل مدنيين.

كما تحدث عادل الطريفي عن موقف المملكة العربية السعودية حيال تنامي ظاهرة "الإسلاموفوبيا" في العالم، حيث أكّد على ضرورة إيجاد الحلول في دولنا الإسلامية أولا قبل الحديث عن الدول الأخرى.

ويعتقد الطريفي أنّه اذا استطاعت الدول الإسلامية القضاء على تنظيم الدولة، والتعامل مع العالم بصورة مُعتدلة، حينها نستطيع التخلص من الإسلاموفوبيا لدى الغرب، مؤكدا على أنّ السعودية تعمل جاهدة من أجل حث الغرب على ضرورة التمييز بين الإسلام والمنظمات الإرهابية.

وتطرق الوزير السعودي إلى الملف السوري، حيث اعتبر أنّ الحل السياسي في سوريا ممكن، لكن مع ضرورة إقصاء الأسد من المشهد؛ نظرا لما تسبب به من مقتل وإصابة وتشريد الملايين من المواطنين السوريين. وتجدر الإشارة إلى أن الأسد هدد دول الجوار، وعلى رأسها تركيا، ولهذا تعمل المملكة العربية السعودية على مساعدة ودعم قوى المعارضة المعتدلة واللاجئين السوريين.

وكشف الطريفي عن نية المملكة العربية السعودية افتتاح قناة ناطقة باللغة التركية لتغطية أحداث الحج في العام المقبل، وذلك من أجل أنْ يتابع الأتراك الذين لم يستطيعوا أداء فريضة الحج المناسك والعبادات في كل من المدينة ومكة ومزدلفة.

وفي الختام، أشار الوزير السعودي إلى الاحترام الذي يكنّه الشعب السعودي للشعب التركي، مؤكدا على أنّ تركيا هي الوجهة السياحية المفضلة للسعوديين، خاصة بعدما حظيت المسلسلات التركية بانتشار واسع في البلدان العربية، ومن ضمنها السعودية.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر مصر 24 " وزير الإعلام السعودي: نتعاون مع تركيا في مكافحة جماعة غولن " في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع البوابة وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي البوابة

أخبار ذات صلة

0 تعليق