اخبار فلسطين اليوم - الكوميديا ملعب العيسة وأوتاره الصوتية أبطال العمل

راية - اخبار فلسطين 0 تعليق 15 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

مصر24 - اخر اخبار فلسطين اليوم

 

الخليل- رايــة:

طه أبو حسين

ما إن يعتلي الفنان الكوميديان عبد الفتاح العيسة الشهير "أبو رشاد" خشبة المسرح حتى تعجّ جدرانه بالتصفيق والترحيب استعداداً للابتسامة والضحكة التي تولد من أعماق أعماق الحاضرين، وما إن يجلس العيسة خلف مايكروفون الإذاعة يضبط المؤشر على موجته استعداداً لاستقبال شخصيات أوجدها وأحبها المستمعون مثل أبو توفيق والحاجة سليمة وأبو نادر وابنه نادر، أما عند جلوسه أمام الكاميرا فالحال ليس مختلفاً وإنما يتطابق والحالتين السابقتين مع وجود ضحكات وتعليقات تتعلق باللباس والحركات والإيماءات التي يحاول البعض تقليدها بعد انتهاء برنامجه.


العيسة الملقب بــ "ملك الكوميديا" ظهرت موهبتة في تقليد الأصوات فترة الثمانينيات خلال محاولاته تقليد بعض سيدات حارته، وبفعل تشجيع العائلة التي اكتشفت موهبته تطورت بتقليد فنانين وقادة وزعماء وشخصيات مشهورة من مختلف الأقطار العربية وغيرها.

بعد بزوغ فجر موهبة العيسة بدأ الأصدقاء والأقارب يطرقون بابه حتى يشاركهم حفلات أفراحهم، وفي الحفلة الأولى لعبد الفتاح بينما كان يتقمّص شخصية الحاجة سليمة تسببت زغاريده وكلماته برسم البسمة على وجه الصغير والكبير، وبمحض الصدفة كان الإعلامي عادل اغريب أحد الحضور، ولما انتهى من فقرته عرض عليه الاستضافة ودراسة إظهار موهبته لشريحة أوسع عبر الإذاعة.

العيسة في استضافته الأولى قلّد شخصية سليمة والزعيم صدام حسين والرئيس ياسر عرفات وغيرها، فأدهش المستمعين وتزايدت نسبة الاتصال بطلب تقليد شخصيات أخرى وزيادة مدة اللقاء، وما إن انتهت الاستضافة طرحت فكرة إعداد أول مسلسل إذاعي في فلسطين، وكان ذلك المسلسل نقلة نوعية في حياته الكوميدية، ليدخل بعدها بتقمص شخصية "أبو رشاد" لمدة سنتين قبل الكشف عنها، ولحبّه بها سمّى نجله الأكبر (رشاد) الذي يحاول تقليده بتقليد الأصوات مع أن عمره خمس سنوات فقط، وفي ذلك يتمنى عبد الفتاح "أن يكون فرخ البط عوام".

رسم العيسة صوته وابتسامته وشخصياته في اذهان المستمعين عبر العديد من الإذاعات المحلية، ثم انتقل من عالم الإذاعة ليخوض تجربة تلفزيونية على قناة الأمل المحلية بتقديم برنامج "سواح"، الذي تضمن فكرة وشخصية مختلفة في كلّ حلقة، تنقلت ما بين شخصية القذافي وياسر عرفات ومرزوق وغيرها من الشخصيات الفنية والزعماء والقادة.

بعد صولات وجولات في الإذاعات ومحطات التلفزة المحلية إلى جانب المسرحيات، توسع العيسة في عالم التلفزيون أكثر بدخوله قناة رؤيا الأردنية وتقديم برنامج "حكي جرايد" منذ عام 2014 حتى 2016.

جديد أعمال العيسة وما كان يخفيه عن متابعيه والإعلام مشاركته في مسلسل بدوي أردني خليجي كويتي إضافة لمشاركة شخصيات فلسطينية وسورية يتوقع بثّه في شهر رمضان القادم.

عبد الفتاح يرى أن أهم انجازاته على مدار سنوات عمله الكوميدي تلخصت "بإدخال البسمة والسرور لقلوب الناس" إلى جانب إيصال المعلومة بأسلوب ترفيهي.

عبد الفتاح يستطيع تقليد أكثر من عشرة أصوات في نفس اللحظة، فقد عرف بشخصيات مختلفة مثل شخصية عوض وسليمة الشخصيتان الرزينتان، بينما شخصية أبو سويلم وزوجته جسدت البساطة في حين كانت شخصية أبو توفيق الشخصية الصعبة والعنيفة والجريئة، بينما حملت شخصية أبو حفظي طابع الزوج الخفيف والمحكوم لزوجته المتسلطة.

قدرة التنقل والتلاعب بالأوتار والطبقات الصوتية جعلت من العيسة الكوميديان الأكثر شهرة على الأقل في محافظة الخليل، لا سيّما في شخصية أبو النادر ذو الطابع البسيط بثقافته المتواضعة وحبه للظهور حتى لو على خطأ، وابنه نادر صاحب الشخصية البريئة التي تحمل نوعا من الغباء والبراءة في آن، وبالمقابل شخصية المختار أبو محمود الشخصية الوقورة العاقلة. وجميعها يقوى العيسة الخروج بها في ذات الدقيقة.

عبد الفتاح يجد نفسه في شخصية نادر أكثر من غيرها. "لأنني حينما أقلد هذا الولد أشعر براحة، وأفرغ كل ما عندي، وهو قريب من القلب، فكل الناس تحبه، لأنه خليط من الحيوية والبراءة والغباء في نفس الوقت".

حاول العيسة الذي يسعى لبناء أكاديمية خاصة بالكوميديا الهادفة؛ تطوير موهبته بانخراطه في العديد من التدريبات التي تخص الصوت وكان أهمها دورة تدريبية مع الفنان وديع الصافي، "وكانت من أهم وأغرب نصائحه لنا أن نقرأ القران الكريم بأحكام التجويد".


عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار فلسطين اليوم - الكوميديا ملعب العيسة وأوتاره الصوتية أبطال العمل في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع راية - اخبار فلسطين وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي راية - اخبار فلسطين

أخبار ذات صلة

0 تعليق