اخبار السودان اليوم رفقا بالأطباء !

سودارس 0 تعليق 7 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

الكل منا يعرف أهمية الطبيب ومكانته المهنية والأخلاقية والعلمية والإنسانية ويجب أن يُحترم ويُقدر على مجهوده الذى يقوم به . الأطباء درجات وتخصصات وبطبيعة الحال أن البشر ليس على نفس الخلق والإسلوب والتعامل . الأطباء السودانين فى الخارج مميزين ولهم تقدير خاص من ناحية الثقة والأمانة والطب وهذا شىء نفتخر به وذلك بأسبابه . لكن هناك البعض منهم فى الداخل والخارج يرى نفسه فوق الكل وأصبح الغرور عنده يغطى المهنية والإنسانية والتعامل . الإعتداء على الطبيب مهما قصر لا يحل إشكال ولا يشفى مريض ولا يوقف الموت لان كل شىء مسطر ومقدر بقضاء الله وقدرته وهذا شىء يجب علينا الإيمان به والتسليم له . الطبيب يعانى كما يعانى المواطن ومعاناة الطبيب أكبر من المواطن عندما يشاهد المريض يتألم وهو عاجز عن فعل شىء له مهما كانت قساوة قلبه أوغروره لكنه يتألم داخليا ، ويزداد آلماً عندما يجد نقص فى الأجهزة أو الأدوية وعدم النظافة فى بيئة العمل. إذا لماذا نشتمه ونضربه وهو يساهر من أجل راحة المريض وإنقاذ حياته بمشاء الله . عندما تسأل نفسك لماذا ينجح الطبيب فى الخارج ويفشل فى الداخل ؟ تجد الإجابة واضحة بعدة أسباب منها بيئة العمل وتوفر الأجهزة والأدوية و الوضع المادى والعملى بمتابعة الجديد فى مجال الطب . راتب الطبيب فى السودان لا يفى قيمة المواصلات ومصروفات الحياة بجانب ذلك حياته ليست مستقره يعمل احيانا ليلا وأخرى نهارا وسوء بيئة العمل فى المراكز والمستشفيات ونقص الأجهزة والأدوية لايساعد على العمل والإنجاز والتطوير وليس هناك وقت أو دورات ونشرات طبية مدعومه من الدولة ليطور فى مجاله وإنجازه .
ضرب الطبيب يدل على التسرع و الجهل لأن المفترض أن يضرب ليس الطبيب الذى يشرف على حالة مريضك وأنت أحضرته متأخرا وإنما من لم يوفر له الأجهزة والمعدات وبيئة العمل والدعم المادى مقابل عمله . ما ذنب الطبيب إذا لم يتوفر الأكسجين او المهدئات الدوائية اومستلزمات الطب فى عيادته . الوضع الطبى فى السودان أصبح من أسوأ الأوضاع . الصحة هى حياة البشر وعنوان تحضرهم وتقدمهم . لكن عندما تصبح المستشفيات مكان تكدس الحشرات والقطط والأوساخ والمرضى يناموا على البلاط ومرافقيهم حول عنابر المرضى وتحت الأشجار وترمى النفايات الطبية السامة خلف تلك العنابر وتقضى حاجة المرضى ومرافقيهم على سور المستشفى يعنى بأن الخطأ فى الشعب وليس فى الأطباء .
هناك مأسى كثيرة اصبحت فى السودان رغم أن الدول الفقيرة من حولنا تطورت وتقدمت فى الصحة والتعليم والطرق والمبانىء وتوفرة عندها الخدمات قياسا بوضعها الإقتصادى ومقارنة بوضع السودان . لقد كانت المستشفيات والمراكز الصحية بالقرى فى عهود سابقة يضرب بها المثل من ناحية النظافة وتوفر الدواء وكان هناك الإهتمام بصحة المواطن والبيئة حيث نجد وزارة الصحة ترسل الوفود والأطباء لتطعيم الأطفال وتمنح الكبار حبوب الوقاية من بعض الأمراض التى تكثر فى مواسم معينة وكذلك الإهتمام بالصحة المدرسية وكانت لها تعاون وإهتمام كبير حتى تعقد الإتفاقيات مع الدول الخارجية وأطباء زائرين لتقديم النصيحة والعلاج للمواطن . ليس نقصا فى عدد الأطباء ولا قلة فى الكفاءة ولا أستهتارا بحياة المواطن لكن هناك تقصير حكومى ووزارى فى هذا القطاع وتم التركيز على المستوصفات والمستشفيات الخاصة ولم ينظر لوضع المواطن فى الأقاليم والأرياف وخاصه حالات الولادة عند النساء عندما يحملن على كاروا أو جرار زراعى ليتم أسعافهن الى المستشفيات وحتى الدايات بالقرى يتم نقلهم بوسائل بدائية مثل الحمير اكرمكم الله ونحن فى القرن الواحد وعشرون . الطرق السريعه تفتقد مراكز الإسعاف أو سيارات الإسعاف التى يجب توفرها كل خمسون كيلومتر مع كثرة الحوادث فى الأونه الأخيرة.
المواطن يجب عليه أن يساند الأطباء ويقف معهم فى محنتهم ويطالب بتهيئة المستشفيات والمراكز الصحية ومجانية العلاج ويتطوع الشباب بنظافة المستشفيات وتشجع المؤسسات والشركات التجارية بالمساعدة فى توفير بعض الأجهزة الطبية وتشكل لجان لمراقبة دخل المستشفيات وصرفه فيها وعلى الوزارة أن تقوم بواجبها فى المدن والقرى وعلى الدولة توفير ميزانية لا تقل عن ميزانية الأمن للصحة والتعليم . المواطن الكريم إذا أخطأ رجل الأمن وإستغل مهنته ورتبته فى ضرب طبيب يجب أن لا تكون كذلك لأن هذا الطبيب ذكرا أم أثنى هو إبنك وبنتك وأخيك وأختك وأبيك وأمك وهو سبب بعد الله سبحانه وتعالى فى تخفيف آلم مريضك وإنقاذ حياته ويعمل ما يستطيع حسب المتوفر لديه . نعتذر لكل الأطباء مما بدر من المواطنين أو الرسمين وندعم الأطباء ليقوموا بواجبهم ونقول للأطباء تواضعوا وهذه المهنة ليست فخرا وغرور ومادية وإنما هى صدقة وأجر وإنسانية وأخلاقية قبل كل شىء ولكم التحية ولكل مخلص ومحب لوطنه ومواطنه ومهنته .

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار السودان اليوم رفقا بالأطباء ! في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع سودارس وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي سودارس

أخبار ذات صلة

0 تعليق