اخبار السودان اليوم لا يا كاردينال

سودارس 0 تعليق 12 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

*لم يكن أشرف الكاردينال رئيس مجلس الهلال ولا أمين العام عماد الطيبين موفقَين عندما أكدا بأن الهلال سيلعب مبارتيه المتبقيتين في الدوري الممتاز ضد الخرطوم الوطني والمريخ بلاعبي الفريق الأولمبي والذي يُعرَف بالرديف. * و نريد أن نقول بأن تصريحاتهما التلفزيونية تلك تدخل في الأمور الفنية لأن وضع التشكيلة وإختيار العناصر أمرٌ يخص الجهاز الفني ولا علاقة للرئيس ولا أمين المال به لكي يفتيان في عملٍ ليس من إختصاصهما.
*الإدارة هي التي تختار المُدرب وبعد ذلك لا علاقة له بمن يشرك من اللاعبين.
*حتى أخلاقياً كان يجب أن يتحدث الرجلان عن أخلاق المنافسة ويقولان بأن الهلال سيلعب بكل قوة في مبارتيه المتبقيتين من أجل شرف المنافسة بعد أن حسم اللقب قبل جولتين من نهاية البطولة.
*نتيجة الهلال والخرطوم الوطني تهم طرف ثالث وهو فريق هلال الأُبيض الذي ينتظر خسارة فريق الخرطوم الوطني ليضمن تمثيله للسودان الموسم القادم في بطولة كأس الإتحاد الإفريقي.
*كما أن فوز الهلال على المريخ يهم فريق الأهلي شندي إذا ما فاز علي المريخ في مباراتهما السبت القادم بالإضافة إلى مباراته الأخيرة ليحتل المركز الثاني وبالتالي المشاركة في بطولة دوري أبطال إفريقيا.
*الهلال هو نادي التربية الوطنية ولا يعرف التواطؤ أو الإستهتار في المباريات طوال تاريخه الطويل فأخلاق المنافسة يجعله يلعب بقوة في مبارتيه حتى آخر ثانية من زمن المباراة.
* القيادات الواعية تحاول إبعاد نفسها عن الحديث في المسائل الفنية حتي لا يسبب الحرج لنفسها وللجهاز الفني الذي ربما تأثر بتوجيهات ( الريس) وبالتالي يعمل علي إشراك أكبر عدد من لاعبي (الرديف).
* كما أن الإدارة التي تعرف واجباتها تعرف أن تجريب اللاعبين الشباب لا يكون علي حساب المباريات الرسمية.
* فعلى سبيل المثال يملك أفضل فريقين في العالم ريال مدريد وبرشلونة الأسبانيين أفضل المدارس في كرة القدم ويقومان بتسجيل اغلب المواهب الشابة في كرة القدم لفرق الرديف.
*ولكنهما لا يجاسفان بإشراك اللاعب في المباريات الكبيرة إلا بعد أن يكتسب الخبرة ويقوي عوده بمثلما حدث لكاسميرو وموراتا وغيرهما الكثير من اللاعبين في الناديين بل وفي اغلب الأندية الاوربية الكبيرة.
* اهتم أشرف الكاردينال بلاعبي المراحل السنية ولكنه لم يتم الإستفادة منهم بطريقةٍ محترفة حيث اصبحوا يجرون التدريبات فقط لعدم وجود منافسة منفصلة لهم وعدم إقتناع المدارس الأجنبية بهم لأنهم لا يملكون الخبرات الكافية للمشاركة في المبا ريات.
* كان يمكن لأشرف أن يعير الحارس الثالث في الفريق يونس الطيب لأحد فرق الممتاز حتي يكتسب الخبرات ومن ثم يعيده بعد أن يتألق لأنه لا يمكن أن يلعب أساسياً في ظل وجود جمعة جينارو الذي ينتهي إعارته من كوبر الموسم القادم ومكسيم الذي ينتهي عقده مع الفريق كذلك بعد عام.
*وغير يونس الكثير من اللاعبين الذين كانوا يجب أن يعاروا مثل الصيني ووليد علاء الدين وبشة الصغير ووليد الشعلة ومحمد عبد الرحمن والفادني وكابو والريده بعد أن يمدد عقوداتهم لسنوات إضافية بشرطٍ جزائي كبير ليُسد المنافذ أمام طمع الأندية الأخرى وبالأخص الخارجية.
*كل المدربين الأجانب الذبن مروا علي الهلال كانوا يعتمدون علي عناصر أساسية ومعروفة والتغيرات كانت تكون في لاعبين محددين ومعروفين علي حسب ظروف المباراة.
*من قبل لعب بلاتشي مباراة كاملة ولم يجرِ أي تبديل الا بعد الزمن بدل الضائع من عمر المباراة وفي كثيرٍ من المباريات كان لا يجري التبديلات الا بعد أن يضمن أنه كسب النتيجة.
*وعدم إجراء التبديل في مباراة كاملة لهو رسالة معروفة يوجهها المدربين لجهات معينة ويريد أن يقول بأنه لا يملك الا هؤلاء اللاعبين ولا يقتنع بغيرهم.
* فقد جرَّب بلاتشي وليد الشعلة وولاء الدين ووليد علاء الدين في عدد من المباريات ولم يقنعوه فأصبح لا. يشركهم إلا كتغييرات تكتيكية فقط من أجل أن يستفيد من زمن التغيرات .
*وغير رسالته في عدم إجراء أي تبديل في إحدى المباريات كان يقوم بإشراك الطاهر الحاج المتخصص في الدفاع اذا كان يريد إحراز الأهداف بالرغم من وجود ولاء الدين والشعلة الذين فشلوا أمام هلال الأبيض ومريخ نيالا والأهلي مدني والأهلي شندي.
*عندما غادر ريكاردو تدريب الهلال في 2008 قال خلفه محي الدين الديبة بأنه كان يعتمد علي لاعبين محددين فعمل علي تغيير كبير في التشكيلة جعل أسامة التعاون يحرز هدفاً في مرماه لصالح الإتحاد مدني وبعد المباراة اغلق اللاعب جواله وغاب عن الأنظار ليخسر بعد ذلك الهلال اللقب بعد أن فاز به خمس مرات علي التوالي.
*وفي الموسم الماضي كان مدرب المريخ غارزيتو يلعب بتشكيلة ثابتة وبتغيير محدود في بطولة دوري أبطال إفريقيا وبسبب ذلك وصل المريخ الي مرحلة نصف النهائي لأول مرة في تاريخه وعندما كان يجري تغييرات في التشكيلة في بطولة الدوري الممتاز تعثر في العديد من المباريات .
*وحتي علي مستوي الفرق الأوربية الكبيرة فإن التشكيلة تكوث ثابتة ومعروفة بالرغم من أنهم يلعبون أكثر من 60 مباراة في الموسم الواحد في بعض الأحيان.
*وبرر طارق العشري تركه للهلال بسبب أن هناك ضغوطات فرضت عليه من أجل إبعاد اللاعبين الكبار وقال لو ابعدت اللاعبين الكبار لما أصبح هناك هلال.
*لا أريد أن أقول أن لاعبي الرديف غير موهوبين ولكن أقول أنهم لا يملكون الخبرة الكافية ولو استهر الهلال بخصميه ربما نال هزيمتين كبيرتين تتحدث عنها الأجيال.
*إحترام الخصوم وأخلاق المنافسة شيئان لا غني عنهما في كرة القدم.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار السودان اليوم لا يا كاردينال في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع سودارس وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي سودارس

أخبار ذات صلة

0 تعليق