دوت مصر: حوار| "البيت العشوائي": الموسيقى تعبير عن الذات وهذا مفهومنا عن الصوفية الحديثة

دوت مصر 0 تعليق 16 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

قبل حفلهم الأول بالقاهرة على خشبة مسرح الجنينة بمنطقة مصر القديمة، غدًا السبت الموافق 24 سبتمبر، تمام الثامنة مساءً، أجرينا هذا الحوار مع فرقة "البيت العشوائي" الأردنية، التي أنتجت ألبومها التجريبي "يا عليم" على نفقتها الخاصة، وحافظت على هويتها الموسيقية، وتعرفنا خلال الحوار على مزيد من كواليس ألبوم "يا عليم"، وتحدثنا مع "فوكال" لافرقة قيس رجا عن خلفيته الصوفية ومفهومه عن "الصوفية الحديثة"، وعشقه للموسيقى "الأم كلثومية" كما يطلق عليها في السطور القادمة..

- لماذا اخترتم هذا الاسم لفرقتكم؟ وماذات تقصدون بـ "الصوفية الحديثة" خاصة أن قيس رجا فوكال الفريق متصوف؟

الاسم مستوحى من فكرة تخلينا للحياة إن كانت بلا قوانين، الأمر الذي سيجعل كل الأشياء الموجوده تتفاعل مع بعضها البعض بطريقة عشوائية، أو حرة بشكل كامل إن أرادنا الدقة، وتلك الحرية الكاملة بين الأشياء ستخلف نظام طبيعي حقيقي، الذي يصبح في النهاية نظام معيشي، علمًا بأننا نعتقد أن حتى قواعد الطبيعة تشكلت عن طريق هذا التفاعل الحر، لذا خرج اسم "البيت العشوائي" من هذه القناعة السابق ذكرها.

وعن مفهومنا لـ "الصوفية الحديثة" دعينا نقول أن دراويش الصوفية قديمًا كانوا يعيشون حياة زاهدة بشكل كامل، يبتعدوا فيها عن المادة من أجل الإرتقاء بالروح، وهو أمر صعب في عصر الحديث المادي، الذي يجب أن يُنتج فيه الإنسان ليعيش، لذا نرى أن "الصوفية الحديثة" هي إمكانية الإنسان لوصوله للمراحل الروحانية، وهو مُنتج وله فائدة بالمحيط من حوله، وهنا يقول قيس رجا "أرى أن الصوفية القديمة كان بها شكل من أشكال الأنانية، لأن الإنسان بها يترك كل المسؤوليات ويعيش حياة زاهدة، ويتفرغ فقط للإقتراب من الله، نعم يتخلل ذلك راحة نفسية له، ولكنه يتخلى عن المسؤولية تجاه المحيطين به".

- كيف استطتعم كفريق تطبيق ما فهمتوه من الحياة بموسيقاكم؟

أي شخص يعيش في الحياة، بعد وقت يفهم إن كل شئ موجود له سبب ليحقق توازن الحياة، ونحن نطبق هذا الأمر بالفرقة من خلال كل فرد بها، الذي له دور محدد لتخرج فرقة "البيت العشوائي" كما هي حاليًا، تقدم موسيقاها وأغانيها.

- حدثونا أكثر عن كواليس الألبوم التجريبي "يا عليم"..

الألبوم كان تجربة نهدف منها تجريب صوت الفرقة بالاستوديو، وكان التسجيل صعب بعض الشئ، ولكننا خوضنا التجربة الإنتاجية لأنه لم يكن لدينا موسيقى موازية نستسطع أن نستند عليها في العملية الإنتاجية بالاستوديو، فاستخدمنا الموارد المتاحة وقتها، فخرج الألبوم 5 أغاني ومقطوعتين.

- هل كلمات الأغاني تعبر عنكم بشكل شخصي أم عن مجتمعكم بشكل عام؟

يقول قيس: بالنسبة لي الفن تعبير عن الذات، وغالبية الكلمات المستخدمة في الأغاني متأثرة بقناعاتي اصوفية الشخصية.

- موسيقاكم بها قدر كبير من البهجة عكس فرق أخرى تقدم موسيقى الروك الممزوجة بالموسيقى الشرقية ولكن بصبغة كئيبة في الكلمات فهل هذا أمر مقصود من "البيت العشوائي"؟

نحن نحب التعبير عن أنفسنا بتلك الصورة، ثم يكمل قيس رجا "وأنا بشكل شخصي أحب نوع من أنواع الموسيقى الصوفية، التي بها قدر من التفاؤل، أكثر من الصوفية التي يغلب عليها طابع البُعد عن الحبيب، وهذا لا يمنع استخدامنا للنوع الأخير بعض الأحيان في الفرقة".

- ما هي أكثر المشاكل التي واجهتكم في ألبوم "يا عليم" وكيف تغلبتوا عليها؟

أولها الوقت الذي كان يجب أن نوفره في الاستوديو، علمًا بأن في هذا التوقيت لم يكن كل أعضاء الفرقة متواجدين، فعانينا من نقص الموارد البشرية، فأضطررنا لتسجيل 3 إيقاعات، وأغاني الفوكالز، وعزف فيراس على "الليد جيتار"، وزميلنا أحمد قام بالعزف على "الباص جيتار"، وكانت تلك هي أصعب الأمور التي واجهنا في إنتاج البومنا التجريبي الأول "يا عليم".

- هل تقيموا بروفات الفرقة بمناطق مفتوحة حتى الأن؟

من المؤكد أننا نحب قدر المستطاع إقامة بروفاتنا في الطبيعة، لأنها منعشة وملهمة، ولكن حاليًا نتدرب باستوديو، وبالفعل في الماضي كنا نكتب أكثر كلماتنا بمحافظة "مادبا" بالأردن، ونجلس في الطبيعة فنسرح بالموسيقى، وكانت هناك ايضًا استفادة من الجلوس في الطبيعة وهي الإنعزال عن القيود الموجوده بالمدينة.

- هل تتذكروا أول حفل لفرقتكم وكيف استقبلكم خلاله الجمهور؟

الحفل الأول لنا أقمناه بمحل في عمان اسمه "بارجوز"، كل من حضر الحفل أصدقاء ومعارف لنا، كان حفل لطيف، استمع فيه الناس لنا لأول مرة، وشعرنا أنهم فهموا الطاقة الصادرة من موسيقانا، ونعتبر هذا الحفل من خطوط البداية لـ "البيت العشوائي".

- كيف كانت الموسيقى ملجأ وملاذ لك قيس في مرحلة من مراحل حياتك؟

بالفعل الموسيقى ملجأ وملاذ، قادر على أخذ الإنسان لمساحة من البراح يملأه بما يحب، ويعبر عن طريقها عن ذاته، ثم يتحول الأمر ويتطور لتصبح الموسيقى تعبير عن الذات، ووسيلة لإخراج الطاقة، وهو ما نشعر به في فرقتنا، خاصة فيما نفضله من موسيقى (الروك، والميتال، والبانك روك).

- قيس حدثنا أكثر عن الموسيقى "الأم كلثومية" التي تحبها والتي تحدثت عنها بمقابلة صحفية سابقة، وهل تحب فقط أغنية "ألف ليلة وليلة" أم أن هناك أغاني أخرى تفضلها لـ أم كلثوم، وهل تستمع لمطربين أخرين؟

قصدت في لقاء سابقة مع مجلة "معازف" بالموسيقى الأم كلثومية، تلك الموسيقى المرتبطه بـ أواخر القرن العشرين، وهي الفترة التي كان بها كل من 0أم كلثوم، عبد الحليم حافظ، فيروز، وكثير من العازفين المميزين، ولا يقتصر حبي فقط على "ألف ليلة وليلة" ولكنها مميزة لأنها بالنسبة لي أفضل ما انتجه الشرق الأوسط فنيًا من ناحية الموسيقى، وبالفعل أستمع لمطربين أخرين مثل عبد الحليم حافظ، وأحمد منيب الذي أعتبره أول من عاصروا الموسيقى العربية، وقدمها بطريقة فلنسميها "بوب ميوزيك"، أكثر من الطريقة الكلاسيكية، لذا أعتبره أيضًا من العقول المهمة في الموسيقى العربية المعاصرة، كما أحب فيروز، وزياد رحباني بدرجة كبيرة.

- قيس خلال دراستك للموسيقى بالولايات المتحدة هل شعرت بتعارض بين السلالم الغربية، والمقامات الشرقية أم تخطيت الأمر سريعًا إلى أن استطعت المزج بينهما على طريقتك؟

لم يكن هناك تعارض من ناحية هويتي الموسيقية، حيث كنت استمع إلى الموسيقى الغربية والشرقية منذ الصغر، ولكن دعينا نقول أن المزج بينهما كان به قدر كبير من التحدي، وأثناء دراستي بأمريكا لم أشعر بتعارض بين نوعي الموسيقى السابق ذكرهما، والدليل أنني كنت أعزف وقتها بفرقة جرانج، وبانك روك، وكلما سأنل ياحد بأمريكا ما هي موسيقى بلادك، كنت أقوم بتشغيل أغاني أم كلثوم، وفيروز، وأقول لهم أن موسيقى بلادي مثل هذه.

- حدثنا أكثر عن "المقام العراقي" الذي وصفته بأنه يعطي براح خاصة في التأليف الموسيقي وهل استخدمته بفرقة "البيت العشوائي"؟

لم نستخدم بالفرقة، وتحدثت عن هذا المثال، لأنه من أكثر المقامات العراقية المعقدة، لما فيها من مزج بين المقامات الفارسية والهندية.

- هل أنت حريص فقط على تقديم رؤى موسيقية حديثة أم يمكن أن تحاول تطوير بعض الأفكار التراثية وتقديمها بشكل معاصر؟

نحاول بالفعل في الفرقة الدمج بين الموسيقى القديمة والمعاصرة.

- هل تأثرت بالطابع "الأفرو" في أغنية "النيل"؟

نعم، خرجت تلك الأغنية عقب رحلتي إلى لقصر وأسوان، لذا هي نتاج تاثري بالتجربة التي عشتها بتلك المنطقة.

- هل يمكننا القول أن موسيقى "الروك" و "الميتال" مظلومان بالوطن العربي، أم أن غالبية شعوب المنطقة تعثرت في هضمهما؟

بالنسبة لي "الروك" و الميتال"، والموسيقى الإليكترونية من أهم التطورات الموسيقية في القرن العشرين والـ21، ومن وجهة نظري هي مقبولة من غالبية من عاشوا في هذا العصر، ولكن بالنسبة للوطن العربي لا توجد حتى الأن اللمسة الموسيقية الممزوجة بتلك الأنواع السابق ذكرها، لتتمكن من لمس قلوب سكان الوطن العربي، وهذا لا يمنع أنه هناك فرق استطاعت تطبيقها مثل "جدل" و "المربع" في الأردن، و"مسار إجباري" و "وسط البلد" في مصر، اللذان يستخدما الروك الممزوج بالنمط الشرقي، وأرى أن المجال سيتطور أكثر فيما بعد.

 

 

- موسيقى "الجرانج" التي تعتمد على الأداء أكثر من خامة الصوت قدمها شباب بهدف التمرد على المجتمع ومعالجة مشاكله هل لكم نفس الهدف مما تقدمونه بـ "البيت العشوائي" خاصة أنكم متأثرين بهذا النوع من الموسيقى؟

يقول قيس: أحببت موسيقى "الجرانج" أثناء فترة الدراسة، التي كانوا يروّن عنها هي و (الروك و الميتال، و البانك روك) أنهم أنواع موسيقية ثورية، وأعتقد أن وصف "ثورية" كبير عليهم، لذا أراها موسيقى مغايرة لأنواع أخرى غيرها كانت تُطبق بالمجتمع، وذلك هو هدف فرقة "البيت العشوائي"، الذي نعبر عنه، ودعينا أعود لقول أن الفنان له الحرية ليعبر عن ذاته بكل الطرق المتوفرة دون تقييد، أو تصنيف تحت خانة بعينها، فنحن نستخدم هذا النوع من الموسيقى " الجرانج"، دون تقليد، وعن رسالتنا التي نحاول تقديمها في مرتبطة بقناعتنا نحن وليس غيرنا.

- أعتقد أن الموسيقى بفرقتكم لها أهمية أكثر من الكلمات التي تفرض معنى مباشر كما وصفتوها في حوار سابق، فهل يعني ذلك أنكم تخاطبون جمهور ذو ثقافة معينة؟

الأمر ليس بهذه الطريقة، فرقة البيت العشوائي تعبر بالكلمات الروحانية، وتتواصل مع الإنسان الروحاني، وهذا لا يمنع أن موسيقانا وكلماتنا مفتوحة للجميع.

- هل دراسة الفنان للموسيقى لها تاثير في قدرته على المزج بين الغربي والشرقي؟

من الممكن أن يكون لدراسة الموسيقى تاثير في ذلك، لأن دراسة الفنان بُنيت على هذا الأمر، كما أنه من المؤكد أن هناك دراسة في العالم لها علاقة بعملية المزج تلك، ولكن بالنسبة لفرقة "البيت العشوائي" فالأمر بالنسبة لنا رؤية فنية بحتة اختارها أعضاء الفرقة لتقديمها بهذه الطريقة.

- هل تعانون حتى الأن من مشاكل إنتاجية؟

نعم مثلنا مثل كثير من الفنانين المستقلين بالشرق الأوسط، وذلك لأن المنتج الموسيقي العالي يحتاج لوقت كبير داخل الاستوديو، ليصل الفنان للصورة الفنية التي يطمح فيها، والوقت يحتاج لكثير من الأموال التي يجب أن يوفرها الفنان ليعمل ما يحب، ونحاول في فرقتنا تخطي تلك المشاكل لنستطيع تقديم منتج جيد.

- هل هذه زيارتكم الأولى للقاهرة؟ وماذا تتوقعون من الجمهور المصري خلال جولتكم الفنية بمصر؟

نعم هي المرة الأولى التي نقدم بها عرض في القاهرة، ونشعر بحماس كبير تجاهها، أما الجمهور المصري فهو بالنسبة لنا من أجمل الجماهير، لأن لديه نوع من التقدير للموسيقى، كما يملك حِس موسيقي مختلف عن غيره من باقي شعوب المنطقة، لذا نحن سعداء بتقديم هذا العرض الموسيقي لهم خلال جولتنا بالقاهرة.

- في حوار سابق لك قيس قلت أنه على الفنان أن يفيد الجمهور، فهل هذا يعني أن الفن رسالة أم تؤيد وجهة نظر كثير من الفناين الذين يقولون أن الفن ما هو إلا فن ولا يجب أن نحمله أكثر من طاقته؟

للفنان الحق في التعبير عن ذاته بأي صورة يحبها، بغض النظر عن أي شئ، خاصة إذا كنا نعيش بعالم ديموقراطي، كما أرى أن الإنسان إذا كانت لديه الفرصة، ولديه مستمعين، إذن فعليه مسؤولية نوعًا ما، تدفع للحكي عن أمور يمكنها أن تحقق تأثير أفضل، وأتوقع أن هكذا يصبح الفن أفضل وناتج عن قناعة، بدلا من كونه مُسيس.

 

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر دوت مصر: حوار| "البيت العشوائي": الموسيقى تعبير عن الذات وهذا مفهومنا عن الصوفية الحديثة في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع دوت مصر وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي دوت مصر

أخبار ذات صلة

0 تعليق