دوت مصر: انقسام جديد في الإخوان بعد الإعلان عن إبراهيم منير مرشدا للجماعة

دوت مصر 0 تعليق 6 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

تسبب إعلان عضو التنظيم الدولي  الإرهابية الشيخ محمد الحسن ولد الددو الشنقيطي، عن تفويض القائم بأعمال المرشد العام لجماعة الإخوان ، صلاحياته للأمين عام التنظيم الدولي للجماعة لإبراهيم منير، في حدوث  إنقسامات جديدة بين أعضاء الجماعة.

دويدار

علق الإخواني عز الدين دويدار، على الخبر عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، قائلًا: "الشباب طالبوا د. عزت بالتغيير وإتاحة الفرصة لقيادة الشباب الأربعيني والخمسيني على الأقل. فاستجاب د. عزت ( 75 سنه تقريبا ) ونقل صلاحياته لدكتور منير ( 90 سنة) ليمارسها من لندن ".

وأضاف : "تصحيح: عرفت من شوية ان أ. إبراهيم منير لا يحمل صفة دكتور، تقريبا اللي بيوزع ال ( د . ) على القيادات مدالوش".

بيان الجماعة

وبدأ الانقسام مرة أخرى داخل الجماعة الإرهابية، إذ أصدر المتحدث باسم الجماعةطلعت فهمى، بيان جاء نصه: "تؤكد جماعة الإخوان أن محمود عزت ما زال على رأس الجماعة قائما بأمانته مؤديا لمهمته كقائم بأعمال المرشد العام للجماعة، ونائبه ".

وأضاف: "تهيب الجماعة بالجميع تحرى الدقة فيما يتم التصريح به في وسائل الإعلام، وتؤكد أن المعلومات الرسمية بشأن الجماعة تستمد من مصادرها الأساسية والمتمثلة في المتحدثين الرسميين باسمها".

دويدار يرد

ورد عز الدين دويدار  على متحدث الجماعة عبر حسابه على "فيسبوك" قائلًا : "متحدث لندن - طلعت فهمي بيقول إن د. عزت لسه هو القائم بالأعمال!! تعبتونا معاكوا يا جماعه والله، ماتقعدوا مع بعض كده وتخلصوا الموضوع دا شوفوا هاتعملوا أيه وقولولنا عشان نعرف بنتعامل مع مين. ولا مين حي ومين توفاه الله ومين قائم ومين مش قائم ".

جبهة عزت

وقال القيادي الإخواني الدفراوي ناصف، المحسوب على جبهة محمود عزب عبر صفحته على موقع "فيسبوك": "أثق وأصدق بيان جماعة الإخوان المسلمين الذي أصدره متحدثها الإعلامي د. طلعت فهمي بأن د. عزت مازال هو القائم بأعمال فضيلة المرشد". 

وأضاف "كذلك أحسن الظن بالشيخ محمد ولد الددو بأنه قد اصابه التباس أو أنه وصلته معلومة خاطئة لم يتحقق منها، وأنه ما قصد الكذب، بل كان مدافعا عن الجماعة وقراراته وقياداتها ضد ادعاءات احمد منصور".

وأضاف "أري أن كل من يقول دعونا ننتظر رد الشيخ حيث أن احدهما كاذب إما الجماعة وإما الشيخ، أقول له احسن الظن بالشيخ وراجع نفسك، وجدد بيعتك فقد اصابها خرق اذا كنت من الاخوان".

سامح عيد: لا يجوز إمارة الأسير

ومن جانبه قال القيادي السابق بجماعة الإخوان سامح عيد، إن إقالة محمود عزت وتعيين إبراهيم منير تندرج تحت ما يسمى في الفقه الإسلامي "عدم جواز إمارة الأسير"، موضحا أن الأول ربما يكون مقبوضا عليه في مصر أو في الخارج.

وأضاف "عيد"، في تصريح خاص لـ"دوت مصر"، أن إبراهيم منير شخص ضعيف وليس "كاريزما" ولا يعرض شيء عن وضع الجماعة الداخلي الذي له خصوصية كبيرة، موضحًا أنه لديه علاقات في أوروبا وأمريكا ولكن الجزء الأكبر من الإخوان ما زال في مصر.

وتابع: "ما حدث يرسخ لصراعات وانقسامات كبيرة داخل الجماعة والتنافس بين الأجيال الكبيرة والمتوسطة والصغيرة في الإخوان".

عزت وكمال

الفصل الذي حدث في الساعات الأخيرة لم يكن جديدا، إذ سبقه صراع بين محمود عزت ورجاله وجبهة محمد كمال للسيطرة على المكاتب الإدارية في المحافظات وإصدار جبهة الأول بيان تهدد فيه باقي عناصر الجماعة واتباع مبدأ السمع والطاعة.

:

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر دوت مصر: انقسام جديد في الإخوان بعد الإعلان عن إبراهيم منير مرشدا للجماعة في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع دوت مصر وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي دوت مصر

أخبار ذات صلة

0 تعليق