اخر اخبار مصر فيديو| أحد أبطال أكتوبر: شاركت في 3 حروب.. والدولة لم تتذكرني إلا بعد ثورة يناير اليوم الأربعاء 5 أكتوبر 2016

التحرير الإخبـاري 0 تعليق 5 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

في منزل متواضع مشيد بالطوب الأبيض ومكون من دور واحد، وبمحتويات بسيطة، عبارة عن "كانون وفرن بلدي وطلمبة حبشية"، يعيش عبدالرؤف جمعة كريم، 64 عاما، ابن قرية الشوش في محافظة سوهاج، أحد الأبطال الذين شاركوا في نصر أكتوبر.


في بداية حواره مع «التحرير»، حمل عددا من الدروع وقال "هي كل ما حصلت عليه بعد مشاركتي في 3 حروب على مدار 10 سنوات، كانت من عمري وحرمت خلالها من عائلتي وكل ذلك من أجل وطني مصر".

حرب اليمن

وأضاف "لقد كنت في تجنيد دفعة عام 1965 رقيب، وشاركت عقب التجنيد في حرب اليمن وكنت في كتيبة الصاعقة وكانت ما بين صنعاء وتعز، وبعدها شاركنا في حرب 1967، ثم تم سحب القوات وإعادتها من اليمن إلى مصر، وتم إعادة تنظيمها وإعدادها للمشاركة في حرب الاستنزاف".

وتابع "خلال تلك الفترة عملت قيادات الجيش على رفع الروح المعنوية للعسكريين بصفة عامة كما تم تزويد الجيش بأسلحة أكثر تطورا".

وقال "خلال 6 أشهر واصلنا التدريب والتحقنا خلال تلك الفترة بالجيش الثاني الميداني وكنا ننتظر تعليمات الحرب والمشاركة في عمليات انتحارية تسقط على رأس العدو في أي لحظة".

السبت الحزين

وعن العملية التي أطلق عليها العدو عملية "السبت الحزين"، قال "جاءتنا تعليمات بأننا سنشارك في عملية وكانت بتاريخ 30 مايو عام 1970، كان عددنا 11 فردا بقيادة اللواء عبد الحميد خليفة، وقامت القوات باستهداف منطقة شمال مدينة القنطرة، وكمين المشاة في جنوب رأس العش".

شاهد أيضا

وأضاف "تمركزت الفرقة طوال اليوم أسفل الأرض واستهدفت قول إسرائيلي مكون من 4 دبابات و4 مدرعات، متجه من القنطرة شمالاً إلى رأس العش، وتمكنا من قتل وجرح كل من في القول الإسرائيلي وعددهم 70 شخصا إلا شاويش واحد كان يحاول الفرار وتم أسره".

واستطرد "رد العدو على تلك العملية باستخدام جميع القنابل المحرمة دوليا وأطلقها على حدودنا ببورسعيد والإسماعيلية".

وعن حرب أكتوبر، قال "بعدما جاءتنا التعليمات بأن القوات المصرية ستخوض حربا مع إسرائيل في الوقت الذي كان يصل إلى مسامعنا أن الجيش الإسرائيلي لا يقهر وهو ما كان يدفعنا لتحقيق الهدف وقهر العدو، وكان دور الصاعقة هو تعطيل وعرقلة احتياطي العدو خلف الخطوط من طائرات ومشاة حتى يتمكن المجندين من عبور خط بارليف".

شهور التيه

وأخذ نفسا عميقا وقال "لقد كنا في منطقة تسمى بـ"أبورديس" هي أبعد منطقة خلف الخطوط، وعقب تحقيق هدفنا لم تصلنا أي إمدادات أو إسعافات أو إخلاء الجرحى وكانت عملية انتحارية لنا جميعا وأصبت خلالها بدفعة رشاش متعدد في جانبي ولم أجد أي إسعافات، وهناك من فُقد نهائيا من بيننا، وظللنا طيلة أسبوع بلا أكل أو شرب اضطررنا خلال ذلك الوقت إلى شرب "البول" من قلة المياه، واضطررت أيضا إلى تحويل مجرى البول إلى أماكن إصابتي".
 
وتابع "لمدة 7 شهور كان يرعانا أحد العرب الذين يعملون في المطار وزوجته ونجل شقيقته، انقطعت خلال تلك الفترة عنا أخبار مصر وأخبار الحرب، وحينها كنا نخشى التعامل مع أي فرد لربما يكون من الأعداء وتمكنا من الوصول إلى من يساعدنا على الوصول لمصر بعد مشي شهر كامل حيث أننا كنا على حدود السعودية".

وأضاف "خلال سيرنا بمفردنا انغلقت علينا الجبال أكثر من مرة ظننا أننا سنموت ولكن عناية الله كانت ترافقنا، وكنا نتسول بالنهار الطعام والماء من العرب، ونسير ليلا حتى لا يشعر بنا أحد، حتى كرمنا الله وعثر علينا عربي أخبرنا بأن مصر انتصرت في الحرب وعبرت خط بارليف، كان يساعد المصريين، مكثنا لديه من الثلاثاء حتى الجمعة، وعدنا للمخابرات المصرية التي طلبت منا أن نوثق كل ما حدث معنا طوال 7 شهور".
 
وقال "التقينا القائد الأعلى للقوات المسلحة حينها، محمد حسني مبارك، وقادة من الجيش المصري.. لم نكن نستوعب حقيقة أننا لا زلنا أحياء وعدنا إلى أوطاننا".
 
بعيدا عن الحرب

وتابع "كنت أعمل عامل في مدرسة وحاليا على المعاش، لدي 7 أبناء وهم محمد، معهد خدمة اجتماعية ويعمل في الخارج متزوج ولديه 3 أبناء، ورجب دبلوم زراعة، يعمل في الخارج، وأحمد ثانوية أزهرية، أمن خاص، ومحمود ثانوية أزهرية، ورمضان ثانوية أزهرية، وجمعة، مجند،  وفاطمة، متزوجة ولديها 5 أبناء، وهى التي أطلقت اسمها على زوجة العربي الذي كان يساعدنا خلال تواجدنا في الصحراء، والتي ولدت بعد عودتي بيوم واحد من الحرب،  وسوسن متزوجة ولديها 5 أبناء".

وقال "لم يكن يذكرنا أحد ولا يعلم عنا شيء حتى قدوم ثورة 25 يناير ، كرمتنا المحافظة 3 مرات كما تم تكريمي من جامعة السويس".  

واختتم حديثه بالقول "إننا كدنا نموت حفاظا على جزء من وطننا الغالي وإن تسببنا في ضياعه من أين نأتي بوطن بديل، مطالبا القوات المسلحة بمساعدته في بناء منزله، وتوفير فرصة عمل لأي من أبنائه.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخر اخبار مصر فيديو| أحد أبطال أكتوبر: شاركت في 3 حروب.. والدولة لم تتذكرني إلا بعد ثورة يناير اليوم الأربعاء 5 أكتوبر 2016 في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع التحرير الإخبـاري وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي التحرير الإخبـاري

أخبار ذات صلة

0 تعليق