اخبار مصر مصادر أمنية: لا صحة للقبض على مؤسس الجناح المسلح لـ«الإخوان» قبل مقتله - اليوم الأربعاء 5-أكتوبر-2016

بوابة الشروق 0 تعليق 16 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

- دفن محمد كمال وحارسه بعد منتصف الليل فى أسيوط.. ومصادر: نيابة أمن الدولة ستسلم القضاء العسكرى إفادة بمقتل القيادى الإخوانى


قالت مصادر قضائية، إن نيابة أمن الدولة العليا ستسلم إفادة بوفاة الدكتور محمد كمال عضو مكتب الارشاد لجماعة الإخوان، إلى هيئة القضاء العسكرى، خلال الجلسة المقبلة لمحاكمة المتهمين بقتل العقيد وائل طاحون، فى 16 من أكتوبر الحالى، تمهيدا لاسقاط الاتهام عنه فى الجلسة المخصصة لفض الأحراز.

وأوضحت المصادر، أن النيابة استمعت إلى أقوال عناصر الداخلية المكلفة بمداهمة الشقة السكنية التى كان يختبئ فيها كمال بمنطقة البساتين، وسقط خلالها قتيلا بعد تبادل إطلاق النار مع قوات الشرطة خلال مداهمة المنزل الذى كان مختبئا به، بحسب أقوالهم.

وقالت عناصر فريق المداهمة، إنهم فوجئوا بكمال وحارسه الشخصى ياسر رجب، يطلقان النار خلال محاولة الشرطة دخول المكان، فردوا على مكان إطلاق الرصاص وبعد أن دخلوا الشقة وجدوهما ميتين.

وبحسب التحريات فإن كمال هو مؤسس الجناح المسلح لجماعة الإخوان ولجانه النوعية، وأُتهم بإدارة وتخطيط وتدبير عمليات عدائية بتكليف من قيادات التنظيم فى الخارج، وعلى رأسها اغتيال النائب العام السابق هشام بركات، والضابط وائل طاحون، ومحاولة اغتيال مفتى الجمهورية السابق الشيخ على جمعة.

من ناحية أخرى شهدت شوارع وميادين أسيوط تعزيزات أمنية مشددة من قوات الأمن المركزى والمباحث الجنائية والأمن الوطنى على خلفية مقتل كمال. وقالت مصادر أمنية، إنه تم دفن جثتى عضوى الإخوان بمقابر الأسرة بمنطقة عرب المدابغ بمدينة أسيوط فى منتصف الليل، بحضور عدد بسيط من أهل المتوفين، وتواجد أمنى مكثف.

من ناحيته، قال مصدر أمنى بوزارة الداخلية: «إن ما تداولته مواقع إخوانية بشأن القبض على كمال وقتله بعد ذلك غير صحيح، وأن أقوال شهود العيان، وجيران الشقة التى كان يختبئ بها، اثبتت أنه قتل على إثر تبادل إطلاق الرصاص مع الشرطة، وأن المتهم كان يقيم فى شقة بمفرده بمنطقة البساتين، وينقل مساعده وحارسه الخاص التكليفات لتنفيذ عمليات إرهابية إلى عناصر التنظيم الارهابى».

وأضاف المصدر الأمنى لـ«الشروق» أن معلومات وصلت قطاع الأمن الوطنى تفيد بإقامة القيادى الإخوانى فى شقة بمفرده، وأن حارسه يقيم فى شقة بعمارة قريبة منه ويتردد عليه بصفة دائمة، وأنه تم التأكد من المعلومات ووجود المتهم المطلوب داخل الشقة، وفور وصول قوات الشرطة وعمل كردون أمنى للقبض عليه واستجوابه، شاهدت عناصر الأجهزة الأمنية حارس المتهم ياسر رجب، يدخل إلى العقار الذى يقيم به كمال، وتم الاستعانة بعدد من عناصر القوات الخاصة لاحتمالية وجود أسلحة وقنابل مع المتهمين».

وتابع: «عندما شعر المتهمان بوجود رجال الشرطة بادرا بإطلاق عدد من الأعيرة النارية على القوات من سلاح آلى، ودارت معركة بين القوات والمتهمين انتهت بمقتلهما».

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار مصر مصادر أمنية: لا صحة للقبض على مؤسس الجناح المسلح لـ«الإخوان» قبل مقتله - اليوم الأربعاء 5-أكتوبر-2016 في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع بوابة الشروق وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي بوابة الشروق

أخبار ذات صلة

0 تعليق