عاجل

اخبار مصر العاجلة حاصروا شركة خصمهم للفتك به فى أطفيح ففقدوا حريتهم.. تعرف على التفاصيل

اليوم السابع 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخر اخبار مصر العاجلة حيث تأججت نار الانتقام فى نفوسهم ولم تهدأ، حركتهم العصبية القبلية، ودفعتهم نحو الأخذ بالثأر، ذلك الخنجر المسموم الذى يقتل صاحبه، قبل أن يجد طريقه الى صدر المجنى عليه، فأعدوا أنفسهم جيداً وأحضروا السلاح اللازم لمهمتهم، وتوجهوا الى أحدى الشركات الخاصة بمنطقة أطفيح، والمملوكة لخصمهم اللدود - الذين يعتقدون أنه كان السبب فى وفاة أحد أبناء عائلتهم-، وهناك أشهروا الأسلحة النارية وأرهبوا العاملين فيها، وحاولوا قتل صاحب الشركة، إلا أن قوات الأمن تدخلت ومنعتهم من ذلك فى الوقت المناسب.

لم تكن ذكرى مقتل "أحمد" أحد أفراد عائلة "عبد الغفار" تمر مرور الكرام، دون أن تحرك فى نفوس أبناء عائلته الرغبة فى الثأر، لم يكن يوم وفاته يوماً عادياً، فقد خُطف من بين أيديهم خطفاً، ولم يستطع أى منهم أن يقدم له شئ يذكر، توفى فى مشاجرة مع عائلة "سليمان" بدائرة قسم شرطة أطفيح، بعد خصومة ثأرية استمرت بينهم عدة سنوات، وأصيب حينها فرد أخر من عائلة "عبد الغفار" هو "محمود".

اجتمع أفراد عائلة "عبد الغفار" فى الدوار الكبير، واجتمع رأيهم على الأخذ بالثأر، وحلفوا يمين الولاء لكبير العائلة "كمال عبد الغفار"، و شقيقه طارق عبد الغفار والد "أحمد"_الشاب المجنى عليه_، وانضم اليهم فى ذلك الجمع كلاً من "هيثم" و"محمد" و"ياسر"، أبناء "كمال"، كما أنضم اليهم، "هانى مصطفى" و "أحمد محمد" و"عادل أبو سريع" أحد أفراد العائلة، واتفقوا فيما بينهم على التوجه لشركة "المدينة المنورة" والتى تعمل فى مجال استيراد وتصدير مواد البناء، والمملوكة لـ"عبد العظيم سليمان" كبير عائلة "سليمان"، لمحاصرتها والأخذ بثأرهم.

أعد أفراد عائلية "عبد الغفار"، الأسلحة النارية اللازمة لاتمام مهمتهم، وتوجهوا الى شركة "المدينة المنورة" مشهرين أسلحتهم، ومنعوا العاملين من الدخول بالقوة، واستعرضوا قوتهم ملوحين بالعنف والتهديد مما القى الرعب فى نفوس العاملين وتوقفوا عن العمل، وانتظروا حضور صاحب الشركة "عبد العظيم سليمان" ولكنه لم يحضر، وبدلاً منه حضرت قوات الأمن وسيطرت على الموقف، فتبدد حلم عائلة "عبد الغفار" فى الثأر.

تم تحرير محضر بالواقعة، وأحيل إلى النيابة العامة التى باشرت التحقيقات فى القضية، وفور اكتمال أدلة الثبوت احالت المتهمين الى محكمة الجنايات، التى أصدرت حكمها برئاسة المستشار محمد عوض الله، وبعضوية المستشارين عمرو وحيد وسكرتارية أحمد مطفى و أبو بكر طه، بمعاقبة المتهمين وهم كلاً "ياسر كمال " وشقيقيه "محمد" و"هيثم" بالسجن المشدد لمدة سنة، لاتهامهم بحيازة أسلحة نارية وذخيرة، واستعراض القوة، والتلويح بالعنف والتهديد باستخدام الأسلحة النارية، لإرهاب عدد من العاملين بشركة "المدينة المنورة" الخاصة بجنوب الجيزة.

امر احالة المتهمين
امر احالة المتهمين

 

نص أمر الإحالة
نص أمر الإحالة

 

مصر 24 : - اخبار مصر العاجلة حاصروا شركة خصمهم للفتك به فى أطفيح ففقدوا حريتهم.. تعرف على التفاصيل مصدره الاصلي من موقع اليوم السابع وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم "اخبار مصر العاجلة حاصروا شركة خصمهم للفتك به فى أطفيح ففقدوا حريتهم.. تعرف على التفاصيل".

أخبار ذات صلة

0 تعليق