اخبار مصر - هل تحل شرم الشيخ محل دافوس..؟

0 تعليق 16 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار مصر -

شرم الشيخ تتزين لضيوف المؤتمر الاقتصادي

دافوس مدينة سويسرية صغيرة جبلية وسياحية تقع في مقاطعة غراوبوندين على نهر لاندفاسر قرب سلسلة جبال الألب السويسرية  ويقطنها حوالي 12 ألف شخص فقط.

وتشتهر دافوس بأنها ملتقى مسابقات الألعاب الدولية، وتعد دافوس قبلة الأثرية والمرض لروعة مناخها في منطقة الوادي العالمي الخلاب الذي ينصح به الأطباء لمرض الصدر.

واكتسبت دافوس شهرتها العالمية باحتضانها سنويا الملنقى الاقتصادي العالمي،حيث تصبح في أوخر كل يناير عاصمة العالم لاستقطابها الأبرز وأكبر الشخصيات والمفكرين في مجالات الاقتصاد والمال والأعمال والسياسة حول العالم.. ولكن في أعقاب عقد المؤتمر الاقتصادي العالمي بشرم الشيخ يطرح تساؤل عن قدرة المدينة الساحلية المصرية التفوق على دافوس واحتلال نفس المكانة؟

مزايا شرم الشيخ عن غيرها؟

شرم الشيخ هي أكبر مدن محافظة جنوب سيناء وتضم منتجعات سياحية ترتادها الأفواج السياحية من أنحاء العالم، وتشتهر بالغوص، فهي أحد ثلاث مواقع غوص في مصر معروفة عالميًا، وأمام شرم الشيخ توجد جزيرتا تيران وصنافير، ومن أهم مناطقها رأس نصراني ورأس أم سيد إلى جانب رأس محمد.

وتقع عند ملتقي خليج العقبة وخليج السويس والبحر الأحمر، وتحوي اليوم أكثر من 150 فندقا ومنتجعا، ومطاعم شرقية وغربية، ومقاهي والمدن الترفيهية.

القمم الاقتصادية في شرم الشيخ

استضافت شرم الشيخ في سبتمبر عام 2000 الملتقى الإستراتيجى لمنظمة التجارة العالمية.

مؤتمر الدول المانحة عقد في الخامس من فبراير عام 2002.

القمة العربية العادية الخامسة عشر في شرم الشيخ في مارس 2003.

القمة العربية-الأمريكية عقدت في شرم الشيخ في الثالث من يونيو عام 2003.وناقشت القمة عملية السلام في الشرق الأوسط والموقف في العراق وكذلك محاربة الإرهاب.

ومؤخرا مؤتمر "مصر المستقبل" الاقتصادي، والذي نجح نجاحا كبيرا.

مؤتمرات السلام

أولا: قمة السلام لعام 1996 والتي حضرها قادة نحو 70 دولة ومنظمة دولية بينهم رؤساء مصر والولايات المتحدة روسيا وفرنسا والسلطة الفلسطينية ورؤساء وزراء ألمانيا وكندا واليابان وإسبانيا وإيطاليا وإسرائيل وملوك المغرب والأردن والسعودية وأمراء البحرين والكويت والأمين العام ل الأمم المتحدة.

ثانيا: قمة المجموعة 15 والذي عقدت لأول مرة في مصر عام 1998 في شرم الشيخ وهذه القمة تعقد بالتناوب في أحد دول المجموعة.

ثالثا: عقد اتفاقية واى ريفر بين الفلسطينيين الذي مثلهم الزعيم ياسر عرفات وبين إسرائيل الممثلة في رئيس وزارئها في ذلك الوقت إيهود باراك في سبتمبر 1999 وقد حضر عقد الاتفاقية الملك عبد الله ملك

الأردن، والرئيس المصري الأسبق مبارك ووزيرة الخارجية الأمريكية مادلين اولبرايت.

رابعا: قمة شرم الشيخ الثلاثية التي حضرها الرئيس الأسبق مبارك والزعيم عرفات ورئيس الوزراء الإسرائيلى في كامب ديفيد.

خامسا: قمم ثنائية بين زعماء مصر والأردن لمناقشة الموقف المتدهور في الأراضى المحتلة وتمهيد الطريق لعقد قمة عربية.

مطالبات بعقد المؤتمر الاقتصادي سنويا

أكد تامر الزيادى الخبير الاقتصادى والقيادى السابق بحزب المؤتمر، أن مؤتمر دعم اقتصاد مصر الذي عقد فى شرم الشيخ تفوق على منتدى دافوس الاقتصادى، من حيث التنظيم والدول المشاركة والاستثمارات التى تم الاتفاق عليها بين مصر من جانب والدول والشركات المشاركة فى المؤتمر.

وقال عاطف مغاورى، نائب رئيس حزب التجمع، إنها "فكرة جيدة جدا، ولكنه من الأفضل أن يكون مؤتمرا إقليميا بصبغة دولية، بحيث توضع على أولوياته قضايا الدول الأفريقية".

فيما أكد منير فخري عبد النور، وزير الصناعة والتجارة الخارجية، أن المؤتمر الاقتصادي لا يقل في مستواه عن مؤتمر "دافوس" الاقتصادي العالمي، بل أنه يزيد في عدد الوفود المشاركة عن "دافوس".

وقال الدكتور رشاد عبده، الخبير الاقتصادى إن "مؤتمر القمة الاقتصادية بـ"شرم الشيخ" نجح بصورة غير متوقعة لدى أكثر المتفائلين"، وطالب بضرورة استمرار المؤتمر فى دورية سنوية، ليكون قبلة الاقتصاديين فى الشرق ويكون نموذجا أقرب لمنتدى دافوس العالمى، وتكون شرم الشيخ قبلة الشرق الاقتصادية الجديدة.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار مصر - هل تحل شرم الشيخ محل دافوس..؟ في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي

0 تعليق