اخبار العالم هيفاء وهبي: قرار توقيف برنامج أحلام لم يكن عادلاً وهكذا استسلمت شيرين عبد الوهاب

سيدتي اخبار 0 تعليق 24 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

الكل يحبها وهي تدرك مكانتها في قلوب محبيها وتعمل جاهدة لتقديم أعمال فنية تليق بقيمتها. فتراها تتريث بعد كل نجاح تحققه تبحث عن نجاح آخر. ماذا عن رأيها في قضايا حياتية وكيف تنظر إلى الاعتزال انطلاقاً من مشهد اعتزال الفنانة شيرين عبد الوهاب وعودتها عنه؟ ماذا حكمت على الفنانة أحلام بعد إيقاف برنامج "الملكة"؟.

كونك نجمة دائمة السفر، هل تعرضت لعمليات نصب وهل تراجعين لوائح المشتريات الخاصة بك؟
دائماً يعتبرون أن الكريم قد ينسى حقه أو لا يسأل عنه خاصة كوني امرأة يظنون أني لن أستطيع الحصول على حقي. أما في ما يتعلق بمن يشتغلون معي في البيت والمكتب، فالحمد لله، هم أشخاص أمناء ومخلصون.

هيفاء واعتزال شيرين عبد الوهاب
منذ أشهر عدة، أعلنت الفنانة شيرين عبد الوهاب وبدون سابق إنذار خبر اعتزالها ومن ثم عادت عنه. عندما سمعت الخبر ما كان تعليقك؟
أنا أفهم ظروف شيرين وطبيعة عملها والضغط النفسي الذي دفعها لاتخاذ قرار الاعتزال. وقرارها هذا هو لحظة استسلام وأرادت أن تقول لمن حولها إذا كان فني يسمح لكم بالتدخل في حياتي الخاصة بالشكل الذي يؤذيني، خذوا فني وارحلوا عني. وكنت أتوقع عندما ستجلس شيرين مع أشخاص يحبونها ويحتضنونها في لحظة ضعفها ويقولون لها جمهورك يحبك وفنك ينتظرك فكيف لك أن تأخذي قرار الاعتزال وأنت فنانة موهوبة ومحبوبة من جمهورك، ستعود عن قرارها. فكل هذا الدعم من الذين احتضنوها في لحظة ضعفها، أعادها عن قرارها بالاعتزال.
هل مررت بمرحلة شبيهة بمرحلة شيرين وقررت بينك وبين نفسك أن تعتزلي؟
أي شخص عادي يتعرض لضغوطات فما بالك بمن هم تحت الأضواء؟ فهناك أشخاص دائماً يتعمّدون مضايقتي يجعلونني أفكر فكرة سيئة في الناس كلها. لكنني ـ الحمد لله ـ محاطة بأشخاص لديهم طاقة إيجابية. في النهاية، أي تجربة سيئة مرت عليّ ولم أحصل فيها على حقوقي أقول في قرارة نفسي من الأساس غلطتي وبعد ذلك لا أعيد الكرة.
أفهم من كلامك أنك تحاسبين نفسك على أي قرار خاطىء قد تأخذينه ولا تحمّلين المسؤولية لغيرك؟
لا أحاسب نفسي لكني لا أحمّل الخطأ لغيري. فإذا صادفني شخص سيئ أحمّل نفسي المسؤولية لأني وثقت به منذ البداية. لكن ليس لدرجة أن أتعب نفسياً. ولا أتسرع في الحكم على الآخرين إلى أن أتأكد أني كنت على حق من النظرة الأولى بهم.
هل تخاف هيفاء وهبي من كلمة اعتزال؟
ردت متسائلة: لماذا أخاف؟ أجد نفسي حالياً في قمة عطائي وخاصة بعد النجاح الذي حققته في الأعمال التي قدمتها. وعندما سيأتي الوقت الذي لم أعد فيه أحب ما أقدمه سأتوقف.
هل لديك الجرأة بأن تعلني اعتزالك مستقبلاً؟
لا علاقة للجرأة في هذه الحالة. فأنا «أعمل راحتي» (ما أرتاح إليه). وعندما سأتخذ قراراً ما، لا أخاف من الناس لأن على الإنسان في النهاية البحث عن راحته.
ماذا تعلمت هيفاء من الزمن من خلال تجربتك في الحياة؟
تعلمت أن لا أثق بأي شخص. وإذا وثقت بشخص ما، يجب أن يكون أهلاً لهذه الثقة. لذلك، أصبحت أكثر حرصاً وحذراً. في الماضي، كنت أثق بالآخرين ظناً مني أنهم مثلي. بالرغم من ذلك، مازال هناك أشخاص في حياتي أهلاً للثقة. لكني أزعل على أشخاص خسروني لأنهم لم يكونوا أمناء معي.
هل تابعت حلقة برنامج «الملكة» للفنانة أحلام؟ وما رأيك بردات الفعل التي أدت إلى توقفه؟
هذا الموضوع لم أتكلم عنه من قبل. ولكنني أستغرب كيف لبرنامج أن يتوقف من أول حلقة. فأنا مثلاً لا أستطيع أن أحكم على برنامج من أول حلقة ولا من خامس حلقة. كان المفروض التروي ومتابعة البرنامج لعدة حلقات لمعرفة الهدف منه. فإذا كان من الواجب توقيفه كان يمكن توقيفه تباعاً. فكيف يتم توقيف برنامج بهذه السرعة المفاجئة؟ أنا شعرت أن قرار توقيفه لم يكن عادلاً مع احترامي لذوي القرار.
ماذا شكلت شبكة مواقع التواصل الاجتماعي في مسيرتك؟
«السوشيال ميديا» لسان حال الفنان. في السابق، كان أي خبر يكتب عن الفنان يدفع بالفنان ليتنقل من مجلة إلى أخرى لكي يستنكر ويصحح ما كتب عنه. بينما اليوم ومن خلال «السوشيال ميديا» أصبح الصحافي أكثر حذراً عند كتابته للخبر لأن الفنان يرد ويصحح بسرعة على صفحته كما يتولى معجبوه الدفاع والرد عنه. ومن جهة أخرى، «السوشيال ميديا» منبر ثقافي لكل الناس ومنبر إخباري عن كل ما يحصل في العالم، إضافة لذلك، فإن «السوشيال ميديا» صورة حقيقية لكل مستخدميها. فقد تعكس أخلاقهم وتربيتهم. فمنهم ذوو أخلاق عالية ومنهم ذوو تربية سيئة. كل حسب أسلوبه في التعاطي.

هيفاء والنجوم

هيفاء بعد تجربتك الفنية ماذا تقولين عن هؤلاء النجوم؟
عاصي الحلاني؟
نجم لبناني غير عادي أصيل كالخيل التي يملكها ليس من السهل انطفاء نجمه. فهو كاريزما وفنان مثابر يتمسك بفنه ويغذيه بأعمال فنية مهمة.
سعد المجرد؟
فنان لديه كاريزما. ذوقه في اختيار الأغاني مميز. نجاحه فاق نجاح من لهم باع طويل في الفن. أتمنى له الاستمرارية لأنه بدأ مشواره بأغنية قوية جداً. وهذا ما يشكل له صعوبة في اختياراته المقبلة. والمغرب يستحق فناناً شاباً وناجحاً يعكس ثقافة شعب المغرب الذي أحبه كثيراً.
نوال الزغبي؟
مازالت ملكة مسرحها. إذا أطلت نوال على المسرح فهي نوال الساحرة.
نجوى كرم؟
نجوى جمهورها موجود معها منذ بدايتها فهي فنانة مطبوعة بفنها وفنها مطبوع بها.
نانسي عجرم؟
نانسي لم يتغير فيها شيء هي فنانة جميلة. فهي من أول ما عرفناها نجمة محبوبة وذوقها حلو في اختيار أغانيها.
إليسا؟
أغانيها الحلوة هي «بودي غارد» لفنها (مصدر قوتها).
هيفاء وهبي؟
قالت وهي تضحك هيفاء حبيبة الناس.

لهذا أطلب إيقاظي من النوم
هل تنزعجين في حال حاول أحد ما إيقاظك من النوم؟
بالعكس، أطلب من مساعديّ في البيت إذا مر وقت طويل عليّ وأنا نائمة أن يوقظوني؛ لأني لا أحب أن يمر منتصف النهار وأنا نائمة. مع ذلك، أنا أحب النوم كثيراً وأحب السهر لكن ليس لساعات الفجر.

تابعوا أيضاً:

أخبار المشاهير على مواقع التواصل الإجتماعي عبر صفحة مشاهير أونلاين

ولمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار العالم هيفاء وهبي: قرار توقيف برنامج أحلام لم يكن عادلاً وهكذا استسلمت شيرين عبد الوهاب في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع سيدتي اخبار وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي سيدتي اخبار

أخبار ذات صلة

0 تعليق