اخبار العالم عبدالله السدحان يتعرّض لهجوم قاسٍ بسبب حليمة بولند فكيف ردّ؟

سيدتي اخبار 0 تعليق 16 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أثارت إطلالة عفوية بين الفنان عبدالله السدحان والمذيعة حليمة بولند التي زارته مؤخراً في مؤسسة الإنتاج الخاصة به، ردود أفعال كانت قاسية بعض الشيء تجاه نجم الدراما السعودية، الذي كان يتحدث مع ضيفته "الدلوعة" بمنتهى اللطف والأريحية.
تلك الانتقادات التي طالت السدحان دفعته إلى التوضيح عبر حسابه في تويتر قائلاً: "كل (ها اللجه) لأني اجتمعت مع الحبيبة حليمة بولند وبيننا متر و٢٥ سم وفي مكتب!".
وللإجابة على تساؤلات متابعيه عن سر الزيارة، قال السدحان، مغرداً بصورة: "المشهد الحقيقي لزيارة الفنانة حليمه بولند لـ (فن المحلية) للإنتاج بخصوص مشروع عمل يدور برأسها. تحياتي".
حليمة وثقت الزيارة المفاجئة بمقاطع فيديو لم تنقل ما دار بين الطرفين عن العمل الجديد، بل كانت تصوِّب كاميرتها نحو بعض الصور في أرشيف الفنان الموجود في مكتبه، بينما هو يجيب على تساؤلاتها التي تأتي في سياق لا يخلو من المشاكسة، مرة واقفاً وأخرى جالساً خلف مكتبه، ولم يخلُ الحوار أيضاً بين الاثنين من تبادل الإطراء عندما قالت له وهي تشير إلى إحدى صوره القديمة: "كنت مز". فرد عليها: "أنا مز إلى الحين". تقصد في منتهى الوسامة.

وقال لها في موقف آخر، وهو يريد أن يضفي على الجو العام طابعاً من الجدية، ناصحاً إياها: "إنتِ دلوعة.. والأفضل يكون عندك أكثر من حالة .. لأن "تون" الغضب عندك نفس "تون" الفرح". وسألته: "طيب الدلع ميزة والا عيب؟". فرد: "حلو بس مو لازم دائماً". وبدت حليمة أكثر غواية وهي تسأل مضيفها عن مدى قدرة المسن "الشايب" (إحدى الشخصيات التي يؤديها السدحان) على الزواج منها، فرد عليها: "أعتقد إذا شافك احتمال يقدر". لتدخل بعدها حليمة في نوبة ضحك.
حليمة وصفت السدحان بـ "الجريء" لآرائه الفنية والصريحة والبعيدة عن المحاباة، إلا أن السدحان بعد مقطع الفيديو بدا منزعجاً من التعليقات التي طالته وضيفته، وعد ما دار بينه وبين حليمة أمراً لا يحتمل ذلك، ويأتي في إطار فني بحت، وقال: "يقولون جاب العيد .. أي عيد؟ لأن الفنانة حليمة بولند قامت بزياره لمؤسسة "فن المحلية" للقائي وعرض مشروع عمل، هذا هو العيد؟".
السدحان المحافظ على وزنه منذ سنوات، فات عليه اهتمام ضيفته بوزنها، وقدم لها قطعاً من الدونات، فأبدت امتعاضها، لأن "وراها شغل" يتطلب رشاقة، على حد وصفها، وتخشى من السُّمنة.
وأثناء جولة الكاميرا في المكان، ظهر أن السدحان ما زال يعلِّق على حائط مكتبه صورة تجمعه برفيق دربه ناصر القصبي من عمل قديم اسمه "القصر" رغم الانفصال الفني والعملي بين الطرفين الذي سبقه خلاف حظي باهتمام إعلامي، وأخذ أبعاداً لم يتوقعها محبو النجمين.

تابعوا أيضاً:

أخبار المشاهير على مواقع التواصل الإجتماعي عبر صفحة مشاهير أونلاين

ولمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار العالم عبدالله السدحان يتعرّض لهجوم قاسٍ بسبب حليمة بولند فكيف ردّ؟ في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع سيدتي اخبار وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي سيدتي اخبار

أخبار ذات صلة

0 تعليق