اخبار لبنان .. ميقاتي وكبارة في وزارة الدفاع: مقدّمة لتحالف سياسي؟

السفير 0 تعليق 49 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

فتحت الزيارة التي قام بها الرئيس نجيب ميقاتي والنائب محمد كبارة الى وزارة الدفاع حيث التقيا، أمس، نائب رئيس الحكومة وزير الدفاع سمير مقبل وقائد الجيش العماد جان قهوجي، الباب أمام جملة تساؤلات واجتهادات وتأويلات، حول المستوى الذي بلغته العلاقة بين الرجلين وهل ثمة تمهيد لتحالف سياسي أم تعاون انتخابي أم تنسيق لما فيه مصلحة طرابلس؟
يمكن القول إن الصورة التي وزعت أمس وجمعت ميقاتي وكبارة مع كل من مقبل وقهوجي شكلت مفاجأة لمختلف الأوساط السياسية، خصوصاً أن الرجلين لم يترافقا في أية زيارة منذ سنوات عدة، لا بل كانا على طرفيْ نقيض منذ العام 2011 عندما قبل ميقاتي تشكيل الحكومة بعد انفراط عقد حكومة الرئيس سعد الحريري، وانضم كبارة الى المعارضة الشرسة التي قادها «تيار المستقبل».
كما تركت الزيارة تساؤلات في صفوف «تيار المستقبل» حيث أبدى البعض تخوفهم من إمكان أن تكون مقدمة لاستقلالية «أبو العبد» عن «التيار الأزرق» ونسج تحالفات جديدة مع ميقاتي، خصوصاً بعد الغضب الذي اجتاح انصاره على خلفية الموقف السلبي لرئيس «كتلة المستقبل» فؤاد السنيورة منه في أعقاب خلافه مع «القوات اللبنانية»، اذ سارع رئيس الحكومة الأسبق الى التبرؤ من مواقف كبارة.
لكن البعض الآخر رأى أن الزيارة طبيعية، خصوصاً بعد التحالف السياسي العريض الذي شهدته طرابلس في الانتخابات البلدية الأخيرة، لافتين الانتباه الى أن ميقاتي وكبارة كانا يلتقيان ويتبادلان الزيارات طيلة السنوات الماضية من أجل البحث في أزمات طرابلس وفي كيفية الإفراج عن مشاريعها.
وعلمت «السفير» أن اجتماعاً مطولاً عُقد قبل أيام بين ميقاتي وكبارة، تمّ خلاله التوافق على وضع الخلافات جانباً، وعلى التعاون والتنسيق في كل ما يخدم المدينة وأهلها.
وتشير مصادر مطلعة الى أن زيارة وزارة الدفاع شكلت أول الغيث، وأن الأيام المقبلة ستشهد نشاطات مشتركة لميقاتي وكبارة في سبيل متابعة كل ما يخصّ طرابلس لدى المسؤولين المعنيين، فضلاً عن متابعة ما يجري في البلدية التي ما تزال انطلاقتها متعثرة برغم مرور ثلاثة أشهر على تسلم المجلس البلدي الجديد لمهامه.
ويقول كبارة لـ «السفير» إن التزامه مع الرئيس سعد الحريري «من الثوابت، ولكن نحن والرئيس ميقاتي أهل، وسوف نتعاون سوياً في سبيل متابعة كل مشاريع المدينة وإنتزاع حقوقها والدفاع عن أبنائها».
وكان ميقاتي أكد في وزارة الدفاع أن الزيارة هي لتأييد ودعم ما يقوم به الجيش على الساحة اللبنانية، «وعرضنا القضايا الأمنية وموضوع الموقوفين من أهلنا في طرابلس، ووجوب انصافهم بالإسراع في المحاكمات ووقف الملاحقات العشوائية»، مشدداً على «ضرورة تضامن القيادة السياسية مع القيادة الأمنية صوناً وحماية للوطن».
وأكد كبارة على إيجابية قائد الجيش في المطالب التي طرحت.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار لبنان .. ميقاتي وكبارة في وزارة الدفاع: مقدّمة لتحالف سياسي؟ في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع السفير وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي السفير

أخبار ذات صلة

0 تعليق