اخبار لبنان .. أصحاب المقالع والكسارات للدولة: لوقف سياسة الكيل بمكيالين

السفير 0 تعليق 13 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

نزل اصحاب الكسارات والمقالع المتوقفة عن العمل على طول منطقة البقاع الى الشارع،  في خطوة احتجاجية قطعوا خلالها الطرق للرد على قرار وزارة الداخلية بـ "قطع ارزاقهم" .ما بين  الفرزل في البقاع الاوسط وميدون في اقصى غرب البقاع، اعتصامين لاصحاب الكسارات الذين اطلقوا صرخة استغاثة  مشتركة حملت تطابق في المعاناة والوجع والرزق المقطوع عنهم والمباح عند غيرهم من اصحاب النفوذ .
الطريق الرئيسية في البقاع الاوسط والممر لكل حركة العبور بين البقاعين الاوسط والشمالي ضمن النطاق العقاري في الفرزل، اصطفت عشرات الشاحنات على جانب الطريق الدولية واقدم  اصحاب الكسارات والمقالع في البقاع الشرقي وتمنين وبعلبك،بمشاركة رؤوساء بلديات المنطقة  على قطع الطريق الدولية امام حركة العبور الامر الذي تسبب بماساة عند مئات العابرين .
ووضع  رئيس بلدية الفرزل ملحم الغصان ،الاعتصام كـ"خطوة اولى  وتحذيرية لان الجوع يطرق ابوابنا واولادنا محرومون من المدارس لعدم استطاعتنا ايفاء مستحقات العام الماضي وكل رزقنا في هذه الكسارات التي تعد المورد الاول لاكثر من 300 عائلة فقط في البقاع الشرقي عدا عن اصحاب الكسارات والمقالع في المناطق الاخرى ومنها بلدة تمنين" .
واشار الغصان الى ان "الدولة توقف عمل كسارات الفقراء و تمنع العمل فيها في حين تواصل كسارات الكبار بطحن الجبال والعمل  دون حسيب ورقيب"، واكد الغصان ان كل الناس تعمل في الكسارات الا نحن لانه لا غطاء لدينا الا الدولة التي نريدها ان تكون عادلة".
في المقابل لفت ضاهر قازان صاحب احدى الكسارات الانتباه  " الى ان الدولة اوقفت عملنا بشكل كامل بعدما كنا نعمل بمعدل ثلاثة ايام في الاسبوع وارتضينا بهذا الاجحاف ولكن ان يتم قطع رزقنا بالكامل لااحد يقبل بهذا الامر وعليه نريدها ان تغض النظر عن عملنا اسوة بما هو معمول في كل لبنان" .
كذلك بلدة تمنين الفوقا  في البقاع الشمالي كان لها صرختها ووجعها ايضا، فوزارة الداخلية أوقفت العمل في أربع مقالع يعمل أصحابها  على  الاسترزاق منها واستصلاحها لزراعتها بدلا من  الصخور التي تنتشر في تلك المنطقة.
صرخة الكسارت وصلت الى ميدون عند اقصى البقاع الغربي وعلى بوابة الجنوب،هناك اقفل الاهالي ورؤساء البلديات الطريق الرئيسية بشاحناتهم واطفالهم وطالبوا الدولة اللبنانية في بيانا وزعوه بالتوقف عن سياسة الكيل بمكيالين .
وأشاربيان المعتصمين في ميدون  إلى أن مقالعهم وكساراتهم تشكّل مصدر رزقهم الوحيد، خصوصاً أنهم يعملون ضمن أملاكهم وأراضيهم وقاموا بالاستحصال على تراخيص من وزارة البيئة بمزاولة هذه الأعمال، مؤكدين أنهم يريدون العمل تحت سقف القانون.
وشددوا على رفضهم لسياسة الكيل بمكيالين، متسائلين: "كيف تمنع الدولة بعض المقالع والكسارات من العمل بعد استحصالهم على تراخيص، وتسمح لمقالع وكسارات في مناطق أخرى بالعمل على الرغم من عدم مراعاتهم للشروط القانونية؟"

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار لبنان .. أصحاب المقالع والكسارات للدولة: لوقف سياسة الكيل بمكيالين في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع السفير وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي السفير

أخبار ذات صلة

0 تعليق