المرأة العربية " لماذا تعاني النساء مع مقاسات الثياب الجاهزة؟ "

البوابة 0 تعليق 10 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

نحن بحاجة الى معرفة حقيقة هذه المقاسات

تصاب العديد من النساء بخيبة امل عندما يذهبن للتسوق ليجدن أن أغلب الملابس المعروضة لا تناسب مقاسهن، أو ان هناك اختلافا في المقاس من محل لأخر. ولا شك أننا بحاجة الى تحسين دقة حجم الملابس النسائية. في الواقع، تظهر الأبحاث أن معظم المقاسات المتوفرة في الاسواق لا تستند إلى معايير ثابتة وانما تتبع اهواء المصممين. والاكثر من ذلك، يبدو أن معلومات تجار التجزئة اصبحت قديمة جدا عندما يتعلق الامر بالمقاسات الفعلية.

هذا وكشفت دراسة جديدة نشرت في المجلة الدولية لتصميم الأزياء والتكنولوجيا أن متوسط حجم النساء الأمريكيات الآن اصبح بين 16 إلى 18، بينما كان قبل 10 سنوات 14.

واستخدمت الدراسة قياسات أكثر من 5.500 امرأة أمريكية فوق سن الـ 20، بالاضافة الى بيانات من مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها. باستخدام هذه المعلومات، قرر العلماء أن متوسط محيط الخصر زاد 2.6 بوصة على مدى السنوات الـ 21 الماضية.

وأوضح الباحثون أن هذه المعلومات المحدثة حاسمة لصناعة الأزياء وبالنسبة للنساء بشكل عام. وقالت الدراسة  أن النساء في جميع أنحاء البلاد كن يقارن أنفسهن إلى هذه المعلومات غير الدقيقة والمضللة منذ سنوات، والتي يمكن أن تكون سببا في حدوث العديد من خيبات الامل والمشاكل من نواح كثيرة. ويأمل الباحثون أن تعرف النساء حقيقة متوسط المقاسات الحالية، وبأن هناك زيادة قد طرأت على المقاسات الامر الذي قد يدفعهن الى العودة الى المقاسات الاصغر قليلاً أو البحث عن مقاسات مناسبة أكثر.

من جهة أخرى، قالت مؤلفة الدراسة ديبورا كريستل، دكتوراه، " نأمل أن تساعد هذه البيانات الجديدة على دفع صناعة الأزياء للنظر بجدية في توسيع أحجامها. فخيبة الامل التي تتعرض لها النساء قد تؤدي الى اصابتهن بالاكتئاب والحزن."

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر المرأة العربية " لماذا تعاني النساء مع مقاسات الثياب الجاهزة؟ " في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع البوابة وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي البوابة

أخبار ذات صلة

0 تعليق