اخبار المغرب اليوم دراسة: ألعاب الفيديو مرتبطة بالمشاكل السلوكية عند الأطفال

اخبارنا المغربية 0 تعليق 12 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

ننشر لكم اخبار المغرب اليوم الأحد 02 أكتوبر 2016 قضاء وقت طويل للغاية في ممارسة ألعاب الفيديو يمكن أن يكون له آثار ضارة على الأطفال، لكن في الوقت نفسه، يمكن أن تكون الممارسة المحدودة لهذه الألعاب مفيدة للأطفال، بحسب دراسة إسبانية.

أجرى الدراسة الباحث في مستشفى ديل مار ببرشلونة خيسوس بوغول وزملاؤه، وشملت 2442 طفلاً تتراوح أعمارهم بين 7 و11 عاماً.

وكشفت الدراسة أنه يمكن إيجاد علاقة بين المدة التي يقضيها الطفل في ممارسة الألعاب والمشكلات السلوكية لديه، وصراعه مع نظرائه وتقليل مهاراته الاجتماعية، وهذه المشكلات تظهر بشكل خاص لدى الأطفال الذين يمارسون ألعاب الفيديو لمدة تزيد على 9 ساعات أسبوعياً.

في الوقت كشفت الدراسة أن ممارسة ألعاب الفيديو لمدة ساعة أو ساعتين فقط أسبوعياً، ترتبط بتحسن المهارات الحركية وبعض القدرات الإدراكية لدى الأطفال.

ويقول الدكتور بوغول إن "ممارسة ألعاب الفيديو ليست جيدة ولا سيئة على الإطلاق، وإنما الفترة التي يقضيها الطفل في ممارسة الألعاب هي التي تحدد النتيجة".

ولم تتوقف الدراسة التي تم نشرها في "دورية علم الأعصاب" عند نوع الألعاب التي يمارسها الأطفال.

من ناحيته، قال رئيس متحف برلين لألعاب الكمبيوتر أندرياس لانجه/ إنه لم يتضح حتى الآن ما إذا كان الإفراط في ممارسة الألعاب هو السبب في سلوكيات اجتماعية معينة، أو أن ممارسة هذه الألعاب والإفراط فيها هو مجرد عرض لهذه السلوكيات.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار المغرب اليوم دراسة: ألعاب الفيديو مرتبطة بالمشاكل السلوكية عند الأطفال في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع اخبارنا المغربية وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي اخبارنا المغربية

أخبار ذات صلة

0 تعليق