السعودية اليوم «مجلس الخرج» يناقش إنشاء ميناء جاف جنوب السيح

الحياة 0 تعليق 7 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخر اخبار السعودية والوطن العربي اليوم حيث ناقش المجلس المحلي في محافظة الخرج، أمس (الثلثاء)، إنشاء ميناء جاف وحضانات أعمال بالمدينة الصناعية الواقعة جنوب مدينة السيح، إضافة إلى إنشاء وادي الخرج للتقنية، وربط المدينة الصناعية بشبكة السكك الحديد بعد تحويلها إلى مدينة اقتصادية. وجاء ذلك خلال الجلسة الإعتيادية للمجلس في دورته الأولى للعام 1438هـ، وبرئاسة المحافظ شبيلي آل مجدوع.

‏وأوضح سكرتير المجلس سعد الحربي، أن المجتمعين تدارسوا تحديد موقع نشاط الاستثمار التعديني في المحافظة، وموقع إقامة مكتب خدمات تنموية يقوم على خدمة عدداً من المراكز والقرى الواقعة جنوب الدلم وعلى طريق حوطة بني تميم الجديد، لافتاً إلى أنه تم عرض ماورد من رئيس مركز الدلم بخصوص تنمية بعض المناطق، واستعراض نتائج الدراسات الخاصة بإنشاء ‏مترو لإيجاد نظام نقل متطور وعصري يخدم السكان والزوار.

وأشار الحربي إلى أن المجلس استعرض ضوابط إعداد وتنظيم الحفلات والمناسبات الطارئة، وناقش مقترحاً لتطوير متنزه «وثيلان الوطني» الواقع جنوب الدلم، لافتاً إلى أنه اتخذ التوصيات اللازمة بشأنها.

في السياق نفسه، أنشأت السعودية قبل ثلاثة عقود، الميناء الجاف في الرياض، خصوصاً بعدما لاحضت أن جزءاً كبيراً من البضائع الواردة إلى ميناء الدمام تخص منطقة الرياض، وأن واردات الميناء ارتفعت بشكل كبير جداً بعد العام 1395-1396هـ.

وبدأت السعودية بتشغيل الميناء في العام 1402هـ، ما أتاح لتجار المنطقة الوسطى إمكانية استلام بضائعهم في المدينة، وساهم أيضاً في تحسن حجم النقل وزيادة الإيرادات مع زيادة التشغيل. وتقدر مساحة الميناء في الوقت الحاضر بأكثر من 7.76 مليون متر مربع، وبطاقة استيعابة بلغت نحو 120 ألف حاوية.

والميناء الجاف، هو عبارة عن منشأة مجهزة تقام داخل البلاد، وتكون قريبة من المواني البحرية والمناطق الصناعية، بهدف إتمام عملية النقل المتعددة الوسائط ولتحقيق المفاهيم اللوجستية، ولمنع تكدس البضائع في المواني البحرية والجوية.

وتفرض قوانين الموانئ العالمية، أن يكون الميناء الجاف مجهز ببنية أساسية متميزة تربطها مع وسائط النقل المختلفة، إضافة إلى شبكة اتصالات عالية الكفاءة وتكون هذه المناطق خاضعة لسيطرة الجمارك.

والموانئ الجافة هي احدى الحلول الرئيسة لنواتج مواجهة تحسين ونمو الاقتصاد العالمي من خلال التجارة المنقولة، وتحقيق التسيير والتدفق المنتظم لحركتها بشكل يزيد من فاعليتها الاقتصادية.

وتمتلك السعودية تسعة موانئ بحرية رئيسة تتولى حوالى 95 في المئة من حركة صادراتها ووارداتها، ومنها ميناء جدة الإسلامي، وميناء الملك عبدالعزيز بالدمام، وميناء الملك فهد الصناعي بالجبيل، وميناء الملك فهد الصناعي في ينبع، وميناء الجبيل التجاري، وميناء ينبع التجاري، وميناء جازان، وميناء ضبا، وميناء رأس الخير.

وحققت المملكة خلال الأعوام الماضية، الكثير من أعمال التطوير والإنجازات، والتي تمثلت في إنشاء موانئ جديدة وبناء أرصفة ومحطات تحميل البضائع، وخدمات مساعدة، كما ونفذت عدداً من مشاريع التطوير والتوسعة، بهدف تحسين بنية القنوات والأحواض البحرية.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر السعودية اليوم «مجلس الخرج» يناقش إنشاء ميناء جاف جنوب السيح في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع الحياة وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي الحياة

0 تعليق