عاجل

الرياضة اليوم الهزيمة أمام هندوراس تثير القلق في المكسيك قبل شهور على المونديال - اليوم الخميس 12 أكتوبر 2017

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخر الاخبار- رغم تأهل المنتخب المكسيكي لكرة القدم بجدارة إلى نهائيات كأس العالم 2018 مبكرا وقبل الجولات الثلاث الأخيرة من التصفيات ، جاءت الهزيمة أمام منتخب هندوراس في الجولة الأخيرة من التصفيات لتثير العديد من المخاوف بشأن مسيرة الفريق في النهائيات التي تستضيفها روسيا منتصف العام المقبل.

وحسم المنتخب المكسيكي بطاقة تأهله إلى النهائيات في سبتمبر الماضي وذلك بعد الجولة السابعة من مباريات الدور النهائي في تصفيات اتحاد كونكاكاف (أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي) المؤهلة للمونديال الروسي.

وأنهى المنتخب المكسيكي مسيرته في التصفيات على قمة جدول التصفيات لكنه نال الهزيمة الأولى له في هذا الدور من التصفيات عندما سقط أمام منتخب هندوراس 2 / 3 في الجولة العاشرة الأخيرة من مباريات هذا الدور والتي أقيمت مساء الثلاثاء (صباح أمس الأربعاء بتوقيت جرينتش(.

وأضاعت هذه الهزيمة على المنتخب المكسيكي فرصة إنهاء التصفيات برصيد قياسي من النقاط حيث تجمد رصيده عند 21 نقطة بفارق خمس نقاط أمام نظيره الكوستاريكي صاحب المركز الثاني.

وحرمت الهزيمة المنتخب المكسيكي أيضا من معادلة أو اجتياز أفضل رصيد سابق له في التصفيات وهو الرصيد الذي حصده بقيادة المدرب الأرجنتيني ريكاردو لافولبي في تصفيات مونديال 2006 بألمانيا حيث بلغ رصيده 22 نقطة.

وحافظ المنتخب المكسيكي بقيادة مديره الفني الكولومبي خوان كارلوس أوسوريو على سجله خاليا من الهزائم في المباريات التسعة الأولى بالتصفيات حتى جاءت الهزيمة أمام المنتخب الهندوراسي في الجولة الأخيرة.

وجاءت مسيرة المنتخب المكسيكي في التصفيات الحالية متميزة على عكس المعاناة التي تعرض لها خلال تصفيات النسختين الماضيتين من بطولات كأس العالم للدرجة التي اضطر فيها إلى خوض الملحق العالمي الفاصل من أجل التأهل للمونديال البرازيلي في 2014 .

ووصفت صحيفة "إل يونيفرسال" المكسيكية المباراة أمام هندوراس بأنها "سخيفة" وأشارت إلى عودة المنتخب المكسيكي لارتكاب الأخطاء التي اعتادها في اللحظات الحاسمة مثلما فعل خلال المباريات التي خسرها صفر / 7 أمام تشيلي في كوبا وأجرى أوسوريو تسعة تغييرات على تشكيلة الفريق التي حقق بها الفوز 3 / 1 على المنتخب الترينيدادي في الجولة قبل الأخيرة من التصفيات يوم الجمعة الماضي.أمريكا 2016 و1 / 4 أمام ألمانيا و1 / 2 أمام البرتغال في كأس القارات 2017 وصفر / 1 أمام جامايكا في الكأس الذهبية.

وأجرى أوسوريو تسعة تغييرات على تشكيلة الفريق التي حقق بها الفوز 3 / 1 على المنتخب الترينيدادي في الجولة قبل الأخيرة من التصفيات يوم الجمعة الماضي.

. وكان السبب الرئيسي في هذه التغييرات هو محاولته اتباع سياسة "المداورة" فيما عانى الفريق من إصابة واحدة فقط تتعلق باللاعب هيرفنج لوزانو.

وأشارت الصحافة المكسيكية إلى أن أوسوريو اضطر لمداورة اللاعبين بسبب غياب اللاعب خافيير "تشيتشاريتو" هيرنانديز الذي طلب الحصول على راحة من هذه المباراة.

وأنهى المنتخب المكسيكي الشوط الأول لصالحه 2 / 1 ولكن المنتخب الهندوراسي انتفض في الشوط الثاني وانتزع الفوز.

ولكن ما يقلص من وطأة هذه الهزيمة على أنصار المنتخب المكسيكي هوخروج منافسه التقليدي العنيد المنتخب الأمريكي من التصفيات صفر اليدين حيث حصد 12 نقطة فقط من 30 نقطة متاحة واحتل المركز الخامس قبل الأخير في التصفيات وفشل في بلوغ النهائيات للمرة الأولى من 1986 .

وينتظر أن يستغل المنتخب المكسيكي الموعد الجديد في أجندة المباريات الدولية خلال نوفمبر المقبل لبدء الاستعداد القوي للمونديل الروسي.

ويحل المنتخب المكسيكي ضيفا على المنتخبين البلجيكي والبولندي المتأهلين أيضا لكأس العالم وذلك في مباراتين وديتين جيدتين الشهر المقبل.

مصر 24 : - الرياضة اليوم الهزيمة أمام هندوراس تثير القلق في المكسيك قبل شهور على المونديال - اليوم الخميس 12 أكتوبر 2017 مصدره الاصلي من موقع بوابة الشروق وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم "الرياضة اليوم الهزيمة أمام هندوراس تثير القلق في المكسيك قبل شهور على المونديال - اليوم الخميس 12 أكتوبر 2017".

أخبار ذات صلة

0 تعليق