سوريا اليوم مناقشة مزايا ومعوقات تطبيق الضريبة على القيمة المضافة بندوة غرفة تجارة دمشق

الوكالة العربية السورية للأنباء 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخبار سوريا اليوم: ناقش المشاركون في ندوة الضريبة على القيمة المضافة التي أقامتها غرفة تجارة دمشق اليوم مزايا وسلبيات هذه الضريبة ومعوقات تطبيقها ضمن المعطيات الحالية ومنعكساتها على الخزينة العامة للدولة.

وأوضح عضو مجلس إدارة غرفة تجارة دمشق منار الجلاد أن الندوة تعريفية وهدفها إلقاء الضوء على هذا النوع من الضرائب معتبرا أن معظم الرواتب لجميع فئات المجتمع تذهب باتجاه السلع الاستهلاكية “ومن غير المنطقي تطبيق ضريبة القيمة المضافة في ظل هذه الظروف”.

من جانبه أشار مدير هيئة الضرائب والرسوم عبدالكريم الحسين إلى أهمية تنفيذ القانون رقم 25 والهادف إلى تشجيع رجال الأعمال والصناعيين على البدء بممارسة أعمالهم ونشاطاتهم من خلال الاستفادة من نصوص هذا القانون في الإعفاء من الغرامات والجزاءات والفوائد المترتبة على الضرائب للسنوات السابقة ومهلة الاستفادة للمسددين حتى نهاية العالم الجاري مع ميزة تقسيط الضرائب على مدى ثلاث سنوات دون فوائد في الناطق المتضررة.

من جهتها مدير خدمات المكلفين رندة قزيها لفتت إلى أن تطبيق الضريبة على القيمة المضافة يأتي في إطار إصلاح النظام الضريبي والذي لايزال “يفتقر إلى ضريبة عامة على الاستهلاك مع الحاجة الماسة لزيادة إيرادات الخزينة التي ستؤمن الضريبة على القيمة المضافة جزءاً كبيراً منها نظرا لقاعدتها الضريبية الواسعة” إذ انها تفرض على استهلاك السلع المنتجة محلياً وتلك المستوردة على حد سواء.

وبينت قزيها أن هناك أكثر من 120 دولة تطبق هذه الضريبة لافتة إلى أنه يغلب الاتجاه في التشريعات الضريبية الحديثة الانتقال من فرض الضرائب على مصادر توليد الدخل إلى الاتجاه نحو فرض الضرائب على أوجه استخدام الدخل وهذا النوع من الضرائب يعد أحدث أنواع الضرائب على أوجه استخدام الدخل.

غادة فواز مدير الالتزام في الهيئة أشارت إلى مساوئ هذه الضريبة من خلال الطريقة التي ستعامل بها السلع الرأسمالية ما يؤثر في قرارات الاستثمار “لأن استرجاع الضرائب من الحكومة عادة ما تأخذ زمنا طويلا كما أن هذه الضريبة تحابي الواردات وذلك لأنها تقوم بفرض ضريبة واحدة عليها وتتحيز ضد الصناعات المحلية لأنها تخضعها للضرائب عند كل مرحلة من مراحل الإنتاج واسترجاع الضرائب على السلع الوسيطة عادة ما يأخذ وقتاً وجهدا”.

وحسب فواز تتمثل المعوقات الاقتصادية التي تواجه تطبيق هذه الضريبة بعدم توافر الأرقام والإحصائيات الصحيحة والدقيقة المتعلقة بالاقتصاد السوري واللازمة للقيام بالدراسات الاقتصادية والاجتماعية التي تتطلبها تهيئة البيئة المناسبة لتطبيق الضريبة.

 

مصر 24 : - سوريا اليوم مناقشة مزايا ومعوقات تطبيق الضريبة على القيمة المضافة بندوة غرفة تجارة دمشق مصدره الاصلي من موقع الوكالة العربية السورية للأنباء وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم "سوريا اليوم مناقشة مزايا ومعوقات تطبيق الضريبة على القيمة المضافة بندوة غرفة تجارة دمشق".

0 تعليق