تكنولوجيا مؤسس وحدة الأورام بـ«المعهد القومي» يعلن عن علاج جديد لـ«سرطان الكبد»

المصرى اليوم 0 تعليق 23 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أعلن الدكتور محمد علي عزالعرب، أستاذ الكبد، ومؤسس وحدة الأورام بالمعهد القومي للكبد، عن أمل جديد لمرضى سرطان الكبد المتقدم، وتطور العلاجات الدوائية الموجهة الجديدة الفعالة والمبشرة لعلاج سرطان الكبد. جاء ذلك خلال المؤتمر السنوي للمعهد القومي للكبد، الذي عُقد، السبت، وترأسه الدكتور أحمد الدري، أستاذ الأشعة التدخلية بطب عين شمس، ورئيس جمعية سرطان الكبد المصرية، والدكتور عمرو حلمي، أستاذ جراحة الكبد، ووزير الصحة الأسبق، والدكتور سامح عبدالوهاب، أستاذ الأشعة التدخلية بطب عين شمس، والدكتور أسامة حتة، أستاذ الأشعة التدخلية بطب عين شمس.

وأعلن «عزالعرب» عن قرب «تداول عقار ستيفارجا ( ريجورافينيب.. Stivarga Regorafenib)، والذي أكمل المرحلة الثالثة والأخيرة من التجارب الإكلينيكية (دراسة ريسورس= (Resource study)، وسيتم اعتماده في القريب العاجل من هيئة الأغذية والدواء الأمريكية (FDA) كعقار فاعل مفيد في الحالات التي لم تستجِب لعقار السورافينيب، والذي يعتبر العلاج الأوحد منذ 10 سنوات حتي الآن لحالات أورام الكبد المتقدمة، وهي التي يصاحبها جلطة في الوريد البابي أو انتشار خارج الكبد، والتي لا تصلح معها الأساليب العلاجية الأخرى مثل التدخلات الجراحية أو العلاج الموضعي مثل التردد الحراري أو الميكروويف أو العلاج الكيماوي الموجه عن طريق قسطرة من الشريان الفخذي للشريان المغذي للورم، ما يفتح الأمل أخيرًا أمام هؤلاء المرضى، وبعد غياب 10 سنوات.

وأشار إلى أن هناك عدة أدوية أخرى في الطريق للتداول حيث إنها قاربت على الانتهاء من المرحلة الثالثة مثل lenvatinib لينفاتينيب، tivantinib تيفانتينيب، cabozantinib كابوزانتينيب، nivolumab نيفولوماب، وهي تعمل بطرق مختلفة على التخلص من الورم بإيقاف عمل المستقبلات والموصلات داخل الخلايا (والتي تعمل على نمو الورم وزيادة دمويته وانتشاره داخل وخارج الكبد)، وهناك أمل فعلي لهؤلاء المرضى لعلاج أفضل من المتوفر حاليا بهذه الأدوية.

وأشار مؤسس وحدة الأورام بمعهد الكبد إلى أن العلاج المزدوج باإستخدام العلاج الكيماوي الموجه عن طريق قسطرة من الشريان الفخذي للشريان المغذي للورم مع السورافينيب المتوفر حاليا في علاج الأورام المتقدمة بشرط أن تكون جلطة الوريد البابي محدودة وأن تكون حالة الكبد الوظيفية تسمح باستخدام السورافينيب.. أو في حالات أورام الكبد المتوسطة والتي يزيد حجم الورم على 5 سم.. فإن ذلك العلاج المزدوج يؤدي إلى تحسن النتائج وذلك حسب آخر الأبحاث الدولية مثل دراستي (Start ) و(Space)، وأن ظهور الآثار الجانبية للسورافينيب خلال الشهر الأول من العلاج ينبئ بالاستجابة لهذا العلاج الثنائي.

وأهاب «عزالعرب» بشركات الأدوية المصرية خاصة شركات قطاع الأعمال بالتفاوض مع الشركات العالمية المبتكرة لتلك الأدوية الحديثة لإنتاجها في مصر والاحتذاء حذو الشركات الهندية في هذا المجال خاصة أن أدوية الأورام غالية الثمن جدا وتستنزف الكثير من العملة الصعبة، كما أهاب بتلك الشركات سرعة التسجيل في الإدارة المركزية للصيدلة عند فتح صندوق المثائل لتلك الأدوية.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر تكنولوجيا مؤسس وحدة الأورام بـ«المعهد القومي» يعلن عن علاج جديد لـ«سرطان الكبد» في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع المصرى اليوم وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي المصرى اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق