اخر الاخبار - الصحف اللبنانية .. الأكثر شهرة أكثرها تعرضاً للهزات المالية

القبس 0 تعليق 14 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

نقدم لكم كل ما هو جديد في الاخبار اليوم

حمزة عليان|

أكثر الصحف شهرة في لبنان، اكثرها تعرضاً للازمات المالية، فالنهار والسفير والاخبار والمستقبل، على قائمة «العسر المالي»، وبين وقت وآخر تظهر «الاخبار» بانهاء خدمات موظفين أو بعدم القدرة على دفع الرواتب للعاملين فيها، احدث التطورات كانت في صحيفة «المستقبل» التابعة لتيار المستقبل بزعامة سعد الحريري، الذي عاد أخيراً الى بيروت ليعيد الروح الى الحياة السياسية ويشارك في المخاض الصعب لانتخابات رئيس الجمهورية، حيث أنهت خدمات 50 موظفاً في اقسام التحرير والاخراج والادارة، وهؤلاء لم يتسلموا رواتبهم منذ اربعة عشر شهراً، «أجبروا» على توقيع الفصل من العمل، علماً ان قسماً كبيراً منهم رفض التوقيع باعتبار ان لا ضمانات لاعطائهم تعويض نهاية الخدمة فقد بقي التاريخ مفتوحاً الى حين!
التكهنات عن مصير «المستقبل» مازالت في اطار التخمينات والاشاعات وان كان الاحتمال الاقرب هو ايقاف الصحيفة الورقية والاكتفاء بالموقع الالكتروني، وهذا يعني التخلص من اكثر من 100 موظف تقريباً هم مجموع العاملين فيها بعد فصل 50 موظفاً الاسبوع الماضي.
صحيفة «السفير» بدورها، تعيد هيكلة اقسام التحرير فيها بعد الهزة العنيفة التي تعرضت اليها أخيراً واستطاعت ان تؤمن مصادر تمويل تنقذها من الاغلاق لكنها، في سبيلها لإيجاد ايرادات جديدة، منها على سبيل المثال، وضع عدد من طوابق المبنى الرئيسي فيها للإيجار وتقليص عدد العاملين فيها، الذين يصل عددهم إلى 75 موظفاً تقريباً.
بدورها، «النهار» مازالت تترنح تحت وطأة العجز المالي الذي جعلها عاجزة عن دفع رواتب العاملين فيها منذ ثمانية أشهر، ما اضطرها اخيرا الى تخفيض عدد الصفحات إلى 12 صفحة.
اما «الاخبار» المحسوبة على حزب الله وايران فقد خرجت الروايات الى العلن لتشير الى انها تمر بضائقة مالية ولم تدفع رواتب للعاملين فيها منذ حوالي ثلاثة أشهر.
اهل الصحافة يعزون الأزمة إلى جملة من الاسباب، منها عزوف الناس عن القراءة، والتوجه نحو المواقع الالكترونية للصحف والاطلاع عليها مجانا وتراجع الاعلان بشكل مخيف بحيث تظهر بعض الصحف دون اي اعلان باستثناء الاعلان المبوب، والعامل الاهم هو توقف المال السياسي او بصورة ادق انحساره نتيجة ما يمر به العالم العربي وما يعانيه من حروب وصراعات ينتج عنها فواتير مالية عالية الكلفة.
حالة الصحافة اللبنانية تختصر الوضع المأزوم الذي يضرب هذا البلد في مجمل النواحي الاقتصادية والسياسية والأمنية.
فقد انعكست تلك المظاهر بشكل جلي على «اضمحلال» دورها على الصعيد العربي وانغماسها بالانقسامات والشأن المحلي، فمجمل ما تطبعه الصحف الثماني وهي (النهار – السفير – الأخبار – المستقبل – الأنوار – الديار – اللواء – الشرق)، لا يتجاوز الـ20 ألف نسخة، لم يعد يخرج منها إلى السوق العربي إلا الشيء المحدود جدا وهو رقم لا قيمة له في مضمار التوزيع والحضور الذي كان لها قبل سنوات. البعض يترقب تحولات جذرية على صعيد التوجه نحو النشر الالكتروني الذي تتهيأ له العديد من دور الصحافة، علما ان معظم الصحف باتت لديها طبعة الكترونية لكنها خالية من الإعلان تقريباً..!

 

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخر الاخبار - الصحف اللبنانية .. الأكثر شهرة أكثرها تعرضاً للهزات المالية في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع القبس وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي القبس

أخبار ذات صلة

0 تعليق