إيران: الرئیس روحانی: علی زعماء أوروبا طمأنة البنوک وشرکات التأمین

ايرانا 0 تعليق 12 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

کما دعا الی عدم السماح بإضعاف الانجازات التی حققتها اتفاقیة العمل المشترکة بین ایران ومجموعة 5+1 (الاتفاق النووی) بل یتعین علی الطرفین تنفیذ الالتزامات التی وردت فی الاتفاقیة وکذلک حث الآخرین علی تنفیذ التزاماتهم.
وشدد علی أن تنفیذ الالتزامات یؤدی الی تثبیت الاتفاق وأعتبر ان أی دولة تسعی الی فرض قیود غیر بناءة علی طریق تنفیذ الاتفاقیة وتسعی الی فرض مطالبها خارج نطاق الاتفاق فان ذلک مرفوض.
وتابع، ان شعوبنا وشرکاتنا ینبغی أن تستفید من اتفاقیة العمل المشترکة بعد فترة طویلة من المباحثات، وفی هذا الاطار علی زعماء أوروبا طمأنة البنوک وشرکات التأمین بالتعاون المالی.
وفی جانب آخر من حدیثه شدد علی ضرورة وحدة کافة الدول فی محاربة الارهاب مؤکدا أن الارهابیین المتشددین الذین زعزوا الأمن فی المنطقة قادرون علی الاخلال بامن سائر مناطق العالم وان ایران مستعدة لمزید من التعاون مع أوروبا وخاصة فرنسا فی مکافحة الارهاب والتطرف.
کما تطرق الی أزمات سوریا والعراق والیمن ولبنان وأکد أن مشاکل سوریا لا یمکن حلها سوی بالسبل السیاسیة، ومن أولویات حل الأزمة هی مکافحة الارهاب ووقف اطلاق النار الدائم وعودة اللاجئین والمساعدات الانسانیة.
وبخصوص العراق دعا الی ضرورة تقدیم الدعم للحکومة والشعب العراقیین لینتصرا علی الارهاب، کما اعتبر ان الیمن تحول الی بلد مدمّر نتیجة القصف المستمر، داعیا الدول الأوروبیة وفرنسا الی السعی من أجل اعادة الأمن والاستقرار للیمن.
وبشأن ازمة رئاسة الجمهوریة فی لبنان أکد بأن من حق الشعب اللبنانی أن یتمتع برئیس للجمهوریة بأسرع وقت، وشدد علی أن طهران مستعدة للتعاون مع باریس من أجل استقرار المنطقة وتسویة مشاکلها.
من جانبه أکد هولاند ضرورة استغلال اتفاقیة العمل المشترکة من أجل تطویر وتنمیة التعاون بین ایران وفرنسا لخدمة مصالح الشعبین والبلدین مشددا علی أن بلاده لا تزال ملتزمة بما نصت علیه اتفاقیة العمل المشترکة.
**س.ح** 1718


عزيزي الزائر لقد قرأت خبر إيران: الرئیس روحانی: علی زعماء أوروبا طمأنة البنوک وشرکات التأمین في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع ايرانا وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي ايرانا

أخبار ذات صلة

0 تعليق