اخبار فلسطين قصيدة لمحمود درويش تخرج وزيرة الثقافة الإسرائيلية من احتفالية رسمية palestine

رام الله مكس 0 تعليق 32 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

بعد يوم من الكشف عن معارضة إسرائيل فتح أرشيفات النكبة حرصا على صورتها ومكانتها في العالم، أصيبت وزيرة ثقافتها بحالة هيجان وغادرت حفلا لتوزيع جوائز ثقافية، احتجاج ا على غناء مقاطع من قصيدة للشاعر محمـــــود درويش، ولاحقا حملت عليه. جاء ذلك بعدما ردد مغني الراب الشاب تامر نفار من مدينة الرملة داخل أراضي 48 أبياتا من قصيدة محمود درويش «سجل أنا عربي» خلال احتفالية في مدينة سدو لتوزيع جوائز على منتجي وممثلي السينما في إسرائيل.
واحتجت وزيرة الثقافة ميري ريغف التي تمت الاحتفالية برعايتها، وتركت المكان غاضبة وسط ملاحظات واحتجاجات أوساط من الجمهور الذي استفزه رد فعلها الانفعالي.
وعللت ذلك بالقول إنها لن تكون جزءا من جمهور محمود درويش. بعد انتهاء هذه الفقرة عادت ريغف واعتلت المنصة وأدت خطابا ناريا قالت فيه إن صدرها يتسع لملاحظات تنتقدها لكنها لا تحتمل سماع أشعار لمحمود درويش. ريغف التي تتهمها أوساط ثقافية إسرائيلية واسعة بالشعبوية والسطحية بمجمل أدائها، وصفت قصائد محمود درويش بالكاذبة حتى وإن كان شاعرا مبدعا. بيد أن كثيرين من الجمهور اليهودي قاطعها بكلمات فظة مثل «كاذبة» و»سطحية» فيما غادر كثيرون قاعة الاحتفالية بعد عودتها.
ولم تكتف ريغف بذلك، فبعد انتهاء الاحتفالية بادرت لمؤتمر صحافي جددت فيه حملتها على درويش وعلى من يسمع ويقرأ قصائده من الإسرائيليين، وقالت إن ما جرى بمثابة «خط أحمر».
وكشفت أنها ستقوم غدا الأحد بتعيين طاقم خاص للتفتيش في أوراق صناديق دعم أفلام السينما والفعاليات الأكاديمية من أجل ضمان «نظام «وهذا ما تعتبره أوساط ثقافية في إسرائيل محاكم تفتيش جديدة.
وأشارت الى أنها لم تكن تعلم سلفا بإلقاء قصيدة لمحمود درويش خلال الاحتفالية، وتساءلت إلى أي حد بلغنا؟ كيف يمكن أن يسمح ضمن احتفالية رسمية لتوزيع جوائز أوفير للسينما بسماع قصيدة لشاعر رغب بتدمير إسرائيل.
وتابعت «هذا ليس نقاشا بين يمين ويسار فالمطروح هو حماية كياننا جميعا كدولة يهودية هنا». وبحسب معلقين إسرائيليين فإنّ الوزيرة ريغف تحوّلت إلى «النجمة المكروهة «في هذا الحفل السينمائي ونشرت الوزيرة على صفحتها على «فيسبوك» مقطعا من الأغنية التي تضمنت إلقاء قصيدة درويش بالقول «هذه ليست معركة يمين ويسار… هذه معركة وجود. عن أمثال ريغف وحالات مشابهة كان درويش قد تطرق بقصيدته» على هذه الأرض ما يستحق الحياة» وهو يقول» يا خوف الغزاة من الذكريات… وخوف الطغاة من الأغنيات».

 

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار فلسطين قصيدة لمحمود درويش تخرج وزيرة الثقافة الإسرائيلية من احتفالية رسمية palestine في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع رام الله مكس وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي رام الله مكس

أخبار ذات صلة

0 تعليق