الجزائر اليوم شباب قسنطينة - اتحاد بلعباس..."السنافر" و"المكرة" في لقاء لا يقبل القسمة على اثنين

جريدة البلاد 0 تعليق 14 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخر اخبار الجزائر اليوم السبت 1 أكتوبر 2016 حيث

شباب قسنطينة - اتحاد بلعباس..."السنافر" و"المكرة" في لقاء لا يقبل القسمة على اثنين
من موقع جريدة البلاد واليكم تفاصيل الخير في السطور التالية.

large-%D8%B4%D8%A8%D8%A7%D8%A8-%D9%82%D8

مباراة سابقة جمعت شباب قسنطينة و اتحاد بلعباس

يطمح شباب قسنطينة عشية اليوم، إلى تحقيق فوزه الثاني على التوالي، عندما يستقبل اتحاد بلعباس على ملعب الشهيد حملاوي، في مباراة يسعى فيها كل طرف لتحقيق نتيجة إيجابية على حساب الآخر، ولعل الأداء الذي قدمه أصحاب اللونين الأسود والأخضر في الجولة الماضية أمام دفاع تاجنانت وتفوقهم برباعية كاملة لن يخفي عيوب رفقاء المهاجم عودية الذين تعثروا في عقر ديارهم بأداء هزيل جدا في اللقاءات الأولى للبطولة، لكن ذلك لن يمنعهم من تلقي الإشادة بعد مباراة واحدة ضد تاجنانت حينما قدموا مستوى كبيرا وهو ما يرغبون في تكراره اليوم أمام منافس يعتبرونه سهلا على الورق، إلا أن الأمر قد ينقلب رأسا على عقب مادام الخصم يتقاسم نفس النقاط والترتيب مع "السياسي"، مما يفسر أن كلا الناديين يتطلعان لتفوق كل منهما على الآخر وهو ما سيجعل المباراة قمة ينتظرها عشاق الفريقين.

ومما لا شك فيه، فإن قدوم المدرب الجديد للسنافر روجي لومير سيمنح جرعة معنوية للفريق وهو الذي أشرف على "السنافر" في وقت مضى ويعرف خبايا الفريق جيدا، الأمر الذي يعتبره البعض نقطة إيجابية من شأنها تغيير ملامح النادي وتجعله أكثر قوة وإصرارا على تقديم الأفضل، ويأمل أنصار "السياسي" أن يكون لاعبه محمد أمين عودية في يومه لهز شباك الخصم مثلما فعله في مرمى جوناثان الأسبوع الماضي، خاصة بعد تقديمه لمستوى كبير قد يكون نقطة تحول اللاعب في فريقه الجديد، الأمر الذي سيجعل عودية مطالبا بتأكيده اليوم، خاصة أنه تلقى انتقادات لاذعة سواء في ظل اختياره كصفقة للفريق أو حتى في الأربع جولات الأولى.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر الجزائر اليوم شباب قسنطينة - اتحاد بلعباس..."السنافر" و"المكرة" في لقاء لا يقبل القسمة على اثنين في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع جريدة البلاد وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي جريدة البلاد

أخبار ذات صلة

0 تعليق