الجزائر اليوم حجار يُلزم الأساتـذة الاستشفائيين باحترام ساعات العمل

جريدة البلاد 0 تعليق 8 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخر اخبار الجزائر اليوم الاثنين 3 أكتوبر 2016 حيث حجار يُلزم الأساتـذة الاستشفائيين باحترام ساعات العمل من موقع جريدة البلاد واليكم تفاصيل الخير في السطور التالية.

large-%D8%AD%D8%AC%D8%A7%D8%B1-%D9%8A%D9

كلية الطب بقسنطينة

 

أمر وزير التعليم العالي والبحث العلمي طاهر حجار، رؤساء المؤسسات الجامعية، بتطبيق القرارين الوزاريين  رقم 1489، 1490 المؤرخين في 24 سبتمبر 2016 المحددين للحجم الساعي الأسبوعي للتدريس الخاص للأستاذ الباحث الاستشفائي الجامعي،    الذين يشغلون مناصب عليا ابتداء من هذه السنة الجامعية، حيث ألزمت الوزارة بموجب ثلاثة قرارات صدرت مؤخرا هؤلاء الذين يشغلون مناصب عليا، بتقديم دروس وفق حجم ساعي بـ32 أسبوعا موازاة مع تقليص رزنامة التدريس بـ50 بالمائة للفئة الأولى في حالة تحضير أطروحة الدكتوراه.

وينص القرار رقم 1490 المؤرخ في 24 سبتمبر 2016 الذي تحوز “البلاد” على نسخة منه، على إلزام الأساتذة الاستشفائيين الجامعيين الذين يشغلون مناصب عليا، على تقديم دروس وأعمال موجهة وتطبيقية  لطلبة الطب، على غرار الأساتذة المساعدين، حيث تم تحديد كيفيات تغيير الحجم الساعي الأسبوعي للتدريس، من خلال ضبط مقياس مرجعي يتمثل في ساعة واحدة دروس تقابلها ساعة ونصف أعمال موجهة، مقابل ساعة واحدة دروس تقابلها ساعتين أعمال تطبيقية وأضاف القرار أنه مراعاة للواجبات القانونية الأساسية لهؤلاء، فقد تم تحديد الحجم الساعي الأسبوعي للتدريس للأستاذ الباحث الاستشفائي الجامعي الذي يشغل منصبا عاليا هيكليا ووظيفيا في مؤسسته،

 بثلاث ساعات خدمة تدريس من الدروس أو أربع ساعات ونصف أعمال موجهة أو ست ساعات أعمال تطبيقية حسب الحالة، كما   ينبغي على رؤساء مؤسسات التعليم العالي، تعديل الحجم الساعي الأسبوعي للتدريس، ولا يرخص للأستاذ الباحث الاستشفائي الجامعي الذي يشغل منصبا عاليا هيكليا أو وظيفيا ممارسة مهام التعليم والتكوين باعتبارهما عملا ثانويا في أية مؤسسة جامعية.

وحدد القرار رقم 1489، الحجم الساعي الأسبوعي للتدريس للأستاذ الباحث الاستشفائي الجامعي، بـ32 أسبوعا لكل سنة جامعية، على أن تمنح صلاحية تعديل الرزنامة لمدراء الجامعات، في حالة القوة القاهرة المؤثرة على مدة السنة الجامعية

أمام القرار رقم 1491، فقد تضمن   إجراءات من شأنها تخفيف الضغط على الأساتذة المساعدين، خاصة من هم في طور تحضير شهادة دكتور في العلوم الطبية،

حيث تم تكييف الحجم الساعي الأسبوعي للتدريس بتخفيض 25 بالمائة من الدروس خلال السنوات الأولى والثانية والثالثة من التسجيل في الدكتوراه، مع تخفيض 50 بالمائة عند سنة إنهاء الأطروحة مرة واحدة غير قابلة للتجديد.

وألزمت وزارة التعليم العالي الأساتذة المساعدين الذين يحضرون لشهادة الدكتوراه، بتقديم طلب الاستفادة من تكييف الحجم الساعي الأسبوعي للتدريس، نهاية السنة الجامعية المؤداة إلى رئيس القسم مرفقا ببرنامج إنجاز الأطروحة يتضمن رأي الأستاذ المشرف على الأطروحة، حرصا على عدم الإخلال برزنامة الدروس المبرمجة، ويعرض رئيس القسم طلب التكييف على اللجنة العلمية للقسم لإبداء الرأي، خلال ثمانية أيام ابتداء من تاريخ إيداع الطلب ويبلغ المعني بالرأي المتخذ فورا، ولا يرخص لكل من يستفيد من التكييف ممارسة مهام التعليم والتكوين باعتبارها عملا ثانويا في أية مؤسسة جامعية. 

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر الجزائر اليوم حجار يُلزم الأساتـذة الاستشفائيين باحترام ساعات العمل في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع جريدة البلاد وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي جريدة البلاد

أخبار ذات صلة

0 تعليق