: الامم المتحدة تتعهد الدفع باتجاه حل سياسي في سوريا رغم تعليق المفاوضات الاميركية-الروسية

فرانس 24 0 تعليق 16 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

جنيف (أ ف ب) - تعهد المبعوث الدولي الى سوريا ستافان دي ميستورا مساء الاثنين مواصلة جهوده الرامية لايجاد حل سياسي في سوريا رغم قرار واشنطن تعليق مفاوضاتها مع موسكو بشأن اعادة تفعيل وقف اطلاق النار في هذا البلد.

وقال مكتب دي ميستورا في بيان صدر في جنيف ان "الأمم المتحدة ستواصل الدفع بقوة من أجل التوصل الى حل سياسي ينهي النزاع السوري بغض النظر عن النتائج المخيبة جدا للآمال التي انتهت اليها المناقشات المكثفة والطويلة" بين الولايات المتحدة وروسيا.

وشدد بيان المبعوث الدولي على ان فريق العمل الإنساني التابع للامم المتحدة في سوريا "سيواصل عمله الشاق من أجل المساعدة في ايصال المساعدات إلى المدنيين العزل في سوريا من دون عوائق".

واضاف ان "الامم المتحدة لن تسمح بأن يكون مصير الشعب السوري نزاعا عنيفا لا نهاية له".

واتي بيان ميستورا إثر إعلان واشنطن تعليق مفاوضاتها مع موسكو بشأن اعادة تفعيل الهدنة في سوريا .

وقال جون كيربي المتحدث باسم الخارجية الاميركية ان هذا القرار "لم يتم اتخاذه بسهولة"، متهما موسكو وحليفتها دمشق بتصعيد الهجمات على مناطق المدنيين.

واوضح كيربي ان الجيشين الروسي والاميركي سيواصلان استخدام قناة اتصال وضعت لضمان عدم حدوث تصادم بينهما خلال "عملياتهما لمكافحة الارهاب في سوريا".

الا ان الولايات المتحدة ستستدعي الاشخاص الذين تم ارسالهم الى جنيف من اجل انشاء "مركز تنسيق مشترك" مع الضباط الروس للتخطيط لشن ضربات منسقة على الجهاديين. ولم ير هذا المركز النور.

وسارعت موسكو الى ابداء الاسف لهذا الموقف الاميركي. وقالت ماريا زاكاروفا المتحدثة باسم الخارجية الروسية،"نحن نأسف لقرار واشنطن"، مشددة على ان الولايات المتحدة "تحاول القاء تبعة الفشل على غيرها، بعد ان فشلت في الوفاء بالتزاماتها التي عملت بنفسها على وضعها"، بحسب ما اوردت الوكالات الروسية.

من جهته قال المتحدث باسم البيت الابيض جوش ايرنست ان "الصبر على سوريا قد نفد".

واضاف ايرنست "ان صبر الجميع على سوريا قد نفد" مضيفا "لم يعد هناك ما يمكن ان تتحادث به الولايات المتحدة مع روسيا" بشأن سوريا، معتبرا ان الوضع "مأساوي".

وسيعلق الدبلوماسيون الاميركيون بذلك المحادثات مع روسيا حول اعادة تفعيل وقف اطلاق النار الذي تم التوصل اليه في التاسع من ايلول/سبتمبر بين وزيري الخارجية الاميركي جون كيري والروسي سيرغي لافروف.

وانهارت تلك الهدنة خلال اسبوع وسط تبادل للاتهامات بين الجانبين وتصاعد القتال في الحرب السورية المستمرة منذ خمس سنوات.

واتهمت واشنطن موسكو بالاخفاق في كبح جماح قوات الحكومة السورية وشن ضربات جوية تستهدف المدنيين، بينما تقول روسيا ان واشنطن اخفقت في الفصل بين المعارضين "المعتدلين" وجهاديي تنظيم القاعدة.

© 2016 AFP

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر مصر 24: الامم المتحدة تتعهد الدفع باتجاه حل سياسي في سوريا رغم تعليق المفاوضات الاميركية-الروسية في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع فرانس 24 وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي فرانس 24

أخبار ذات صلة

0 تعليق