المغرب اليوم المهداوي .. جبت المغرب طولا وعرضا دفاعا عن المغاربة .. واليوم أوصيهم بأولادي

بوابة نون الإلكترونية 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

بوابة نون الإلكترونية: لازالت قضية الصحفي حميد المهداوي تلقي بضلالها على المشهد الإعلامي المغربي، ذلك أن تبعاتها ومستجداتها تتراكم تباعا دون انقطاع، ولعلا أحدث ما علم عن قضيته هي رسالته المؤثرة من داخل أسوار السجن، بعد الحكم عليه بسنة سجنا نافذا، والتي اختار لها من بين الأسماء “رسالة الإستشهاد”.

المهداوي توجه من خلال رسالته إلى الشعب المغربي ملتمسا منه رعاية أولاده والوقوف على دعم عائلته، كما وقف هو على دعم المستضعفين منهم، على حد قوله، حيث جاء في رسالته .. “أقول للشعب المغربي البطل وحرائره وأحراره المؤمنون حقا بحق طفلين في الحياة، إن زوجتي وأبنائي أمانة في أعناقكم، فكما جُبت المغرب طولا وعرضا دفاعا عن المظلومين والمقهورين في طنجة، تطوان، الحسيمة، القصر الكبير، العرائش، القنيطرة، الرباط، سلا، البيضاء كلميمة، تارودانت، ورزازات، كلميم، مراكش، آسفي، مكناس… فأنا أطالبكم بأن تجعلوا أبنائي مثل أبنائكم وألا تجعلوهم عُرضة للظلم والمهانة، إذ لم يسبق لي أن طلب معونة من أحد لكن اليوم جاء وقت رد الدين لأبنائي. كما أدعو المغاربة إلى الوقوف بجانب والديّ وإخوتي وأصهاري في مصابهم الجلل”.

ويشار إلى أن حميد المهداوي قد صرح أن قراره الرامي إلى الإضراب عن الطعام حتى الخلاص أو “الإستشهاد” كما سماه، هو قرار لا رجعة فيه ولا مناص عنه.

مصر 24 : - المغرب اليوم المهداوي .. جبت المغرب طولا وعرضا دفاعا عن المغاربة .. واليوم أوصيهم بأولادي مصدره الاصلي من موقع بوابة نون الإلكترونية وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم "المغرب اليوم المهداوي .. جبت المغرب طولا وعرضا دفاعا عن المغاربة .. واليوم أوصيهم بأولادي".

أخبار ذات صلة

0 تعليق