اخبار العالم: كورونا يعيد برلمانية تركية لمهنتها الأصلية

العربية نت 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

بعد تفشي فيروس كورونا المستجد في تركيا على نطاقٍ أوسع، بدأت مبادرات جماعية وأخرى فردّية لمساعدة السكان بهدف تخطي تبعات انتشار الفيروس المميت مع تجاوز عدد الحالات المصابة عتبة 137 ألفاً اليوم.

ومن بين هذه المبادرات ما تقوم به برلمانية عن أكبر حزب تركي معارض للرئيس رجب طيب أردوغان والتي تعمل على توزيع الأقنعة الطبية مجاناً للناس من صيدليتها في العاصمة أنقرة.

وقالت البرلمانية صاحبة المبادرة واسمها غامزة تاستشي آر (Gamze TAŞCIER) إن "الحكومة التركية منعت بيع الأقنعة الطبية وطالبت بتوزيعها للناس مجاناً، لكنها لم تتمكن من تحقيق ذلك رغم أنها غيّرت آلية توزيعها عدّة مرات، ومع ذلك استمرت هذه المشكلة".

وأضافت لـ "العربية.نت" أن "الحكومة قامت أيضاً ببعض الأمور الإيجابية لمكافحة تفشي كورونا، لكن كان هناك الكثير من الخطوات التي فشلت فيها كتوزيع الأقنعة الطبية، لذلك أحاول مساعدة الناس، ليس لأنني نائبة في البرلمان، بل لأن مهنتي الأساسية هي الصيدلة، لذا أقوم بتوزيع الكمامات على المحتاجين من صيدلتي وكذلك أرسلت العديد من صناديق الكمامات للمنظمات المحلية لحزبنا".

وتابعت أن "هذه المبادرة لم تكن الأولى، فقد شاركت في حملة أخرى نظمتها بلدية أنقرة الكبرى لدفع ديون الناس في محلات البقالة وقد جذبت اهتماماً كبيراً في الشارع التركي وانتقلت لمدن أخرى، وعلى سبيل المثال أنشأت بلدية اسطنبول نظاماً يسمح للميسورين بدفع فواتير الكهرباء والغاز والمياه لأولئك الّذين لا يتمكنون من دفعها".

وشددت على أنه "نحاول قدر المستطاع في حزبنا (الشعب الجمهوري) أن نساعد مواطنينا العاطلين عن العمل خاصة الّذين يواجهون صعوبات في تسديد المستحقات المترتبة عليهم، فالتكاتف ضمن المجتمع مهم للغاية في هذه المرحلة للتغلب على أزمة كورونا".

كما انتقدت البرلمانية الإجراءات التي طبّقتها الحكومة للحدّ من تفشي فيروس كورونا في البلاد.

وقالت في هذا الصدد إن "الحكومة لم تتخذ قرارات صارمة للحدّ من انتشار الفيروس وباعتقادي لو أنها فرضت العزل الكامل مدّة أسبوعين، فربّما كان يمكنها السيطرة على هذا الوباء في وقت قصير، لكنها فضّلت فرض حظر التجوّل في عطلات نهاية الأسبوع مع منع تجوّل كلّ من تقل أعمارهم عن 20 عاماً أو تزيد عن 65 في عموم البلاد".

وأوضحت أن "إغلاق بعض الأماكن كلياً كان أمراً جيداً ومع حلول منتصف الشهر الجاري قد تكون الأمور تحت السيطرة أكثر من الوقت الحالي لا سيما وأن الإصابات تتراجع، لكننا رغم ذلك نتخوف من موجة ثانية لانتشار هذا الفيروس خاصة إن لم يتمّ تطبيق خطوات مبكرة".

البرلمانبة تمارس دورها في توزيع الكمامات على الجمهور

وبلغ عدد المصابين بفيروس كورونا حتى الآن في تركيا 137 ألفاً و 115 بعد تسجيل 1546 حالة إصابة جديدة في آخر 24 ساعة.

كما وصلت عدد حالات الوفاة في تركيا إلى 3739 بعد تسجيل 50 حالة وفاة جراء الفيروس، وفق آخر حصيلة نشرتها وزارة الصحة مساء اليوم.

ويسيطر حزب "الشعب الجمهوري" المعارض لأردوغان على بلديتي اسطنبول وأنقرة منذ هزيمة الحزب الحاكم في آخر انتخابات محلية شهدتها تركيا العام الماضي.

ويواصل هذا الحزب مبادراته الفردية والجماعية لاحتواء كورونا رغم ضغوطات الحكومة التي منعته الشهر الماضي من جمع التبرعات لمساعدة المتضررين من انتشاره في البلاد.

هذا المحتوي ( اخبار العالم: كورونا يعيد برلمانية تركية لمهنتها الأصلية ) منقول بواسطة محرك بحث مصر 24 وتم نقله كما هو من المصدر ( العربية نت )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو العربية نت.

أخبار ذات صلة

0 تعليق