الإقتصاد اليوم: مساعدات أميركية بـ3 تريليونات دولار لمواجهة تبعات "كورونا" وترامب "حجر عثرة"

العرب اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تبنّى مجلس النوّاب الأميركي، الجمعة، مقترحا ديمقراطيّا يتعلّق بحزمة مساعدات تاريخية بقيمة 3 تريليونات دولار من أجل مواجهة تبعات فيروس كورونا المستجدّ في الولايات المتحدة، في وقت لا يُتوقّع أن يمرّ في مجلس الشيوخ ذي الغالبيّة الجمهوريّة.ويعتبر دونالد ترامب والجمهوريّون أنّ هذا النصّ "ولد ميتاً"، في حين أنّ توقيع الرئيس الأميركي ضروري من أجل دخول النصّ حيّز التنفيذ.

ووافق مجلس النواب ذو الغالبية الديمقراطية على النصّ بأغلبية 208 أصوات مؤيّدة، ومعارضة 199، وصوّت 14 ديمقراطيا ضدّ النصّ، فيما أيّده جمهوريّ واحد.وقال رئيس الغالبية الجمهورية في مجلس الشيوخ، ميتش ماكونيل، إنّ المقترح الديمقراطي "غير جدّي على الإطلاق". لذلك يمكنه ببساطة تجنب تقديمه للتصويت في مجلس الشيوخ.

ويتضمّن مشروع القانون هذا حزمة مساعدات غير مسبوقة تصل إلى 3 تريليون دولار، تشمل دفوعات جديدة مباشرة للأميركيين تصل حتى 6 آلاف دولار لكل أسرة.كما أنه يمول العاملين الصحيين ومسعفي الحالات الطارئة ويوسع حلقة فحوص كوفيد-19 وتتبع المصابين ويعزز إقراض الشركات الصغيرة والأمن الغذائي للأسر الفقيرة.

وقالت رئيسة مجلس النواب، نانسي بيلوسي: "وافِقوا على هذا القانون من أجل منح العائلات الدعم الذي تحتاجه. إنّ الأمر يتعلّق بالشعب الأميركي. هذه عائلاتنا. إنها تعاني، وهي بحاجة إلى المساعدة، لدينا الوسائل وإمكانيّة القيام بذلك"، وقبل يوم، كانت بيلوسي قالت إنّ المقترح الديمقراطي هذا يصلح لبدء مفاوضات مع الجمهوريين.

والجدير ذكره أن ترامب وقّع 4 قوانين في الأشهر الاخيرة للتخفيف من الآثار الناجمة عن فيروس كورونا، بينها "قانون كيرز" أو "قانون المساعدة والانعاش والامان الاقتصادي" الذي أقر في مارس ويشتمل على حزمة إنقاذ هائلة بقيمة 2.2 تريليون دولار.

قد يهمك ايضا

سوق العمل في القطاع الأميركي الخاص يسجل انهيارا في نيسان

مسؤول أميركي فيروس كورونا كشف نقاط ضعف الاقتصاد الأميركي

هذا المحتوي ( الإقتصاد اليوم: مساعدات أميركية بـ3 تريليونات دولار لمواجهة تبعات "كورونا" وترامب "حجر عثرة" ) منقول بواسطة محرك بحث مصر 24 وتم نقله كما هو من المصدر ( العرب اليوم )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو العرب اليوم.

أخبار ذات صلة

0 تعليق