عاجل

اخبار اليمن الان طهران: الإرهابي الإيراني قاسم سليماني يرد على منتقدي سياساته بـ"لعن آل سعود"!

بويمن 0 تعليق 10 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اخر اخبار اليمن اليوم اخر اخبار الفن اليوم الجمعة 23-9-2016 مباشر وعاجل قال قائد فيلق القدس، اللواء قاسم سليماني، إنه "لا خير في حكومات تلهث وراء التطبيع مع العدو"، واصفا الساسة الغربيين بـ"المنحطين".
 
وأضاف سليماني، خلال كلمة له في ملتقى "1100 شهيد" بمدينة ميلاير الإيرانية، الخميس، أن "الانحطاط الأخلاقي والثقافي في هذه البلدان (الغربية) بلغ درجة أن رئيس دولة غربية كبيرة يختار معشوقا بدلا من أن يختار زوجة"، بحسب ما أفادت وكالتا "فارس" و"تسنيم" المقربتان من الحرس الثوري.
 
 وأشار سليماني إلى الحروب التي يثيرها الغرب في المنطقة ومقتل أكثر من مليوني شخص في الشرق الأوسط في غضون 16 عاما الماضية.
 
وقال: "إن إيران بلد آمن ومقتدر، وتتبوأ مكانة سياسية وأمنية مرموقة".
 
وكشف "أن البعض يحاول خطأ أن يملي على الجماهير بأننا نعيش العزلة، وأن علينا أن نتخلص منها.."، وتساءل: "إن كنا نعيش العزلة، فلماذا يسعى العدو إلى عقد المعاهدات وبناء العلاقات معنا؟".
 
وأشاد بمكانة إيران في المنطقة، وقال إنها "مرموقة وذات أهمية"، مؤكدا أن النفوذ الذي تتمتع به الجمهورية الإسلامية في المنطقة حاليا لم تشهده في أي مرحلة.
 
وهاجم الأسرة الحاكمة بالسعودية، وقال: "لعن الله الشجرة الخبيثة الملعونة، آل سعود، الذين صادروا بظلم بيت الله الحرام، هذا المكان العظيم في العالم الإسلامي".
 
 ورأى مراقبون في الداخل الإيراني، تتواصل معهم "عربي21"، أن تصريحات سليماني، التي سبقتها تصريحات أخرى قبل أيام، هي "رد غير مباشر على الانتقادات التي توجه للحرس الثوري وله شخصيا" فيما يتعلق بالسياسة الخارجية الإيرانية، خاصة في سوريا والعراق واليمن، وفي العلاقة مع المملكة العربية السعودية.

وأضاف المراقبون أن حشر "آل سعود" في النص هو رد على دعوات "للحوار مع السعودية وجهتها دوائر بحثية وإصلاحية" في إيران؛ خشية التورط في حرب مكلفة لا يحتملها الشعب الإيراني. 

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اخبار اليمن الان طهران: الإرهابي الإيراني قاسم سليماني يرد على منتقدي سياساته بـ"لعن آل سعود"! في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع بويمن وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي بويمن

أخبار ذات صلة

0 تعليق