اليمن اليوم تسجيل مسرَّب يظهر إحباط كيري من إدارة أوباما.. ويقول: تصعب الإطاحة بالأسد ويمكن إزاحته بالانتخابات

سودارس 0 تعليق 109 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

إحباط وزير خارجية أميركا جون كيري من طريقة تعامل إدارة أوباما مع الملف السوري لم تعد سراً، إذ أعلن عبر محادثة مُسربة عن خلافه مع بعض قرارات أوباما السياسية. وأظهر تسجيل مسرب إحباط وزير خارجية أمريكا لعدم قدرته على إنهاء الحرب الأهلية السورية المستمرة منذ 5 سنوات.
وقالت الصحيفة إنها حصلت على تسجيل صوتي لاجتماع مغلق دام 40 دقيقة أجراه "كيري" مع مجموعة من السوريين، في مقر البعثة الهولندية بالأمم المتحدة، في 22 سبتمبر/أيلول الماضي، بحضور 20 شخصاً، بينهم ممثلون عن 4 مجموعات سورية (لم تسمهم) تعنى بتقديم خدمات تعليمية ومساعدات طبية في مناطق محررة داخل سوريا، إضافة إلى دبلوماسيين من ثلاثة أو أربعة دول (لم تحددهم)، إلى جانب مساعدين لكيري، وأكد صحته للصحيفة أكثر من شخص من الحضور.
كيري الذي أبدى تفهمه لإحباط السوريين من سياسات الولايات المتحدة تجاه الأزمة السورية وعدم تدخلها بقوة أكبر في ظل الضربات الجوية السورية والروسية ضد المدنيين قال أنه دافع عن استخدام القوة ضدَّ الأسد لاستخدامه السلاح [الكيماوي]".
وانتقد الكونغرس الأميركي لفشله في دعم مثل هذه الضربة الانتقامية، قائلاً "خلاصة القول هي أن الكونجرس رفض حتى التصويت للسماح بذلك" بحسب ما نقل موقع شبكة CNNالإخبارية الأميركية.
إلا أنه أخبر المجموعة أيضاً أن الولايات المتحدة ليس لديها مبرر قانوني لمهاجمة حكومة بشار الأسد، على عكس روسيا التي دعتها الحكومة السورية. وقال إن "المشكلة هي أن الروس لا يهتمون بالقانون الدولي، ولكننا نفعل".
العديد من المشاركين في الجلسة التي جرت في مقر البعثة الهولندية أكدوا صحة التسجيل، بينما رفض جون كيربي المتحدث باسم وزارة الخارجية التعليق على صحة التسجيلات من عدمها.
وتحدث كيري عن طبيعة الحرب في سوريا وقال بحسب صحيفة "نيويورك تايمز" "السبب الوحيد الذي يسمحون لنا بالطيران من أجله هناك، هو أننا نطارد داعش. إذا ما أردنا شن حملة ضد الأسد، سيكون علينا تدمير جميع الدفاعات الجوية، ونحن لا نملك مبرراً قانونياً للقيام بذلك".
كيري تطرق أيضاً إلى الحديث عن وضع الأسد والانتخابات وأقر بأن العمليات العسكرية الروسية أدت إلى "تغيير المعادلة" وجعلت الإطاحة بالأسد أكثر صعوبة.
وكانت المفاجأة بالنسبة للوفد السوري حينما تساءلت سيدة تدعى مارسيل شحوارو "كم يجب أن يُقتل من السوريين كي تقوموا بأمر حاسم؟" حيث تحدث عن إمكانية الإطاحة بالأسد من خلال الانتخابات قائلاً "لامبالاة الأسد بأي شيء" قد تدفع الإدارة للنظر في خيارات جديدة، مضيفاً بأنه منذ تكثيف القصف على حلب وانهيار مفاوضات وقف إطلاق النار مع موسكو "هناك محادثة مختلفة تجري الآن".
وأضاف "اللاجئون السوريون يُمكن أن يساعدوا في إخراج الأسد إذا ما أتيح لهم الحق في التصويت" وهنا ذُهل السوريون الحضور حين اقترح مشاركتهم في انتخابات تشمل بشار الأسد، بعد 5 سنوات من مطالبة أوباما له بالتنحي.
وصف كيري الانتخابات قائلاً أنها ستتم تحت إشراف قوى غربية وإقليمية بالإضافة للأمم المتحدة، "تحت أدق المعايير". وقال إن ملايين السوريين الذين فروا منذ بدء الحرب في عام 2011 سيكونون قادرين على المشاركة.
غادر العديد من المشاركين في الحوار هذا اللقاء وهم مُحبطون. وعلق أحدهم ويُدعى مصطفى اليوسف على حديث كيري، بأنه قال لهم "عليكم القتال من أجلنا، ولكننا لن نُقاتل من أجلكم".
ويأتي هذا الحوار المسجل بعد أيام من إعلان انهيار الهدنة في سوريا، وإعلان الجانب الروسي رفضه القاطع للاقتراح الأميركي الجديد لوقف قصف مدينة حلب، الذي سقط جراءه 338 قتيلاً، بينهم 100 طفل، بحسب بيان لمنظمة الصحة العالمية، الأربعاء 28 سبتمبر/أيلول الماضي.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اليمن اليوم تسجيل مسرَّب يظهر إحباط كيري من إدارة أوباما.. ويقول: تصعب الإطاحة بالأسد ويمكن إزاحته بالانتخابات في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع سودارس وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي سودارس

أخبار ذات صلة

0 تعليق