اليمن اليوم بدء ورشة عمل حول متطلبات تسويق المحاصيل البستانية والتعامل الآمن مع الأسمدة والمبيدات الكيمائية

سودارس 0 تعليق 19 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

بدأت بمديرية القطن اليوم ورشة العمل حول [متطلبات تسويق المحاصيل البستانية والتعامل الآمن مع الأسمدة والمبيدات الكيمائية والتعريف بمحاصيل الوقود الحيوي ] التي ينظمها مكتب وزارة الزراعة والري بوادي حضرموت بالتنسيق وتمويل من شركة الجوجوبا الطبيعية وتستهدف 30 مزارعا ومهندسا وتهدف إلى تزويد المزارعين بعدد من المعارف والمفاهيم حول الطرق والوسائل لضمان التسويق للمحاصيل البستانية وطرق واساليب التعامل مع المبيدات والاسمدة بأنواعها والتعريف بمحاصيل الوقود الحيوي ذات المردود الاقتصادي .
وعلى مدى ثلاثة أيام سيتعرف 30 مزارعا ومهندسا من مديرية القطن على ثلاثة محاور رئيسية في التسويق والاستخدام الامثل للمبيدات والاسمدة والتعرف على محاصيل الوقود الحيوي من قبل مدربي الورشة الدكتور البيتي , والمهندس العيدروس , والدكتور عيد كما تتخللها المناقشات والصور الإيضاحية لمختلف محاور الورشة .

وفي افتتاحية الورشة التي احتضنتها قاعة ثانوية سيف بن ذي يزن بالقطن أكد المدير العام لمديرة القطن // عبدالوهاب عبدالله بن علي جابر // عن الاهمية التي تكتسبها الورشة والتي ستسهم في اكساب المزارعين عدد من المهارات والمعارف والمفاهيم العلمية في مجال التسويق للمنتوجات والتعامل الآمن للمبيدات والاسمدة وأيضا التعرف على المحاصيل الحيوية وقيمتها المادية وطرق زراعتها ورعايتها والتي سترفد المزارع ماديا وتعزز الجانب الاقتصادي للبلد مؤكدا على اهمية الاستفادة من محاور الورشة والتفاعل والمناقشة للخروج بنتائج تطبق على الواقع العملي .
وبدوره اوضح مدير عام مكتب وزارة الزراعة والري بوادي وصحراء حضرموت المهندس / شكري صالح باموسى / بأن هذه الورشة تأتي ضمن تواصل الورش والتي تستهدف 90 مزارعا بوادي حضرموت في كل من مديريات تريم والقطن وسيئون . مشيرا بأن المرحلة الاولى من الاستهداف قد اكتملت باختتام ورشة عمل مماثلة بمديرية تريم على مدى ثلاثة أيام وكانت نتائجها ممتازة جدا من خلال ما شهدته من نقاشات وتفاعل من قبل المزارعين متمنيا ان تشهد هذه الورشة تفاعلا أكثر كون محاورها غنية بالمعلومات والمفاهيم ستسهم في الرقي بالعملية الزراعية لاسيما التعرف حول محاصيل الوقود الحيوي وطرق زراعتها وقيمتها المادية والغذائية والصناعية .

فيما اوضح الدكتور / أحمد محمد عيد كبير المهندسين الزراعين بشركة الجوجوبا الطبيعية بأن الشركة تهتم بالمجال الزراعي وتعمل في المحاصيل الزيتية والوقود الحيوي لافتا بان مقرها الرئيسي بالأوروغوي وتملك اتفاقيات شراكة مع شركات مختلفة تعمل في مجال الزراعة وتقنياتها المختلفة , مشيرا بأن شركة الجوجوبا الطبيعية في الوقت الحالي تملك مزارع في اليمن وفلسطين والأردن وتقوم بإمداد الاسواق المحلية والخارجية بطلبات الزبائن والمستخدمين من زيت الجوجوبا في بلدان أوربا وأمريكا وآسيا , واضاف الدكتور / عيد بأن محاصيل الوقود الحيوي هي محاصيل مقاومة للظروف البيئية القاسية واحتياجاتها المائية قليلة مقارنة بالمحاصيل الأخرى كما أنها يمكن زراعتها في الاراضي الهامشية وتتحمل ملوحة التربة ويمكن ري بعضها باستخدام المياه العادمة، وبناء على التقديرات الاولية فإن مناخ وادي حضرموت مناسب لزراعة محصول الجوجوبا لذلك سيتم عمل مزارع تجريبية في مديريات القطن -سيئون –ساه ومن ثم تقييم نجاح هذه المحاصيل كمرحلة أولى ثم الانطلاق بعد ذلك الانطلاق لإنشاء مزارع كبيرة بالشراكة مع الفلاحين المحليين كمرحلة ثانية.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر اليمن اليوم بدء ورشة عمل حول متطلبات تسويق المحاصيل البستانية والتعامل الآمن مع الأسمدة والمبيدات الكيمائية في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع سودارس وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم ويمكنك مشاهدة مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي سودارس

أخبار ذات صلة

0 تعليق