اخر الاخبار ما وراء اصطفاف المنظمات الحقوقية الدولية إلى جانب الحوثيين؟

اليمن العربي 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

اخر الاخبار اليوم حيث تسارع المنظمات الدولية إلى تحميل قوات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية، المسئولية عن جرائم مازالت قيد التحقيق، كجريمة القصف الذي طال مستشفى وسوق الصيد في الحديدة، وكجريمة مقتل عدد من الأطفال في مدينة ضحيان بمحافظة صعدة.

إلى جانب ذلك، تتجاهل تلك المنظمات الجرائم التي ترتكبها مليشيا الحوثي، بحق الطفولة، كتجنيد صغار السن وإرسالهم إلى الجبهات، وبحق المواطنين عموما في مناطق المحافظات الخاضعة لسيطرة المليشيا.

ويثير هذا التواطؤ الحقوقي الدولي مع جرائم المليشيا كثيرا من تساؤلات المتابعين عن أسبابه دوافعه وأهدافه، خصوصا وأنه يتم مع مليشيا انقلبت على سلطة شرعية وأدخلت البلد في أزمات داخلية وخارجية لا عد لها ولا حصر.

ابتزاز

في السياق يقول الصحافي الحقوقي، محمد الأحمد، إن المليشيا الحوثية لا تتورع عن إزهاق أرواح الأبرياء يوميا منذ اجتياحها البلاد أواخر العام 2014م، وإشعال فتيل هذه الحرب.

ويضيف الأحمدي، في حديث خاص إلى "اليمن العربي" أن الناجين من رصاص المليشيا الحوثية وقذائفها وألغامها، تتخذهم دروعا بشرية في مناطق المواجهات، كما حصل في مديريتي الدريهمي والتحيتا جنوبي محافظة الحديدة خلال الأيام والأسابيع الماضية.

وحول سبب تجاهل العالم الحقوقي لتلك الجرائم، يرى الأحمدي أن المنظمات الدولية لا ترى إلا جزءا من الصورة ولا ترى الصورة كاملة.

وأكد الأحمدي أن هناك محاولات من قبل العديد من الحكومات الغربية لابتزاز السعودية والتحالف الذي تقوده لدعم الشرعية في اليمن

اختراق وقطيعة

ويتابع: نجحت المليشيا والمشروع الإمامي منذ وقت مبكر في اختراق العديد من المنظمات الدولية العاملة في مجال حقوق الإنسان والمنظمات الإنسانية، لذلك نلاحظ أنه وعند كل مجزرة يكون ضحاياها من المدنين، تسارع تلك المنظمات إلى إدانة التحالف حتى قبل التحقق من الطرف الذي ارتكب هذه الجريمة بحق الضحايا.

ويشير الأحمدي، إلى أن التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة يعاني من قطيعة، أو شبه قطيعة، مع مجموعات حقوق الإنسان حول العالم.

ويُرجع الأحمدي سبب هذه القطيعة إلى أسلوب الابتزاز التي تتعامل به المجموعات الحقوقية مع التحالف ومع المملكة تحديدا.

هذا المحتوي ( اخر الاخبار ما وراء اصطفاف المنظمات الحقوقية الدولية إلى جانب الحوثيين؟ ) منقول بواسطة محرك بحث مصر 24 وتم نقله كما هو من المصدر ( اليمن العربي )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو اليمن العربي.

أخبار ذات صلة

0 تعليق