اخر الاخبار انتظرت الإعدام 20 عاما.. تفاصيل غريبة تبرّئ امرأة باكستانية من القتل

روتانا 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

برّأ القضاء الباكستاني، سيدة تدعى «أسماء نواب»، التي كانت تنتظر حكم الإعدام، على مدار 20 عاما؛ بعد إدانتها خطأ بقتل عائلتها.

وقال «جواد شطري» محامي «أسماء» لوكالة الأنباء الفرنسية، الجمعة، إنها كانت تبلغ 16 عاما، عندما قُتل والداها، وشقيقها، فيما يبدو أنه كان عملية سطو، وقعت في مدينة كراتشي.

وسببت تلك الجريمة صدمة كبيرة في المدينة، آنذاك، مع أنها، لا تخلو عادة من أعمال العنف، لا سيما تلك التي تجري على خلفيات سياسية، أو دينية.

وأوقفت السلطات «أسماء»، وخطيبها «فرحان أحمد»، وشخصين آخرين، بعد وقوع الجريمة، وحكم عليهم جميعا بالإعدام؛ لاقتناع المحكمة، بأن الجريمة دافعها التخلّص من العائلة، المعترضة على زواج «أسماء» من «فرحان».

وأخذت القضية منحى آخر، في عام 2015، حينما رأت المحكمة العليا، أن الأدلة المتوافرة لا تكفي لإدانة «أسماء»، بحسب ما أوضح المحامي «شطري»، وعلى ذلك، أخلي سبيلها يوم الخميس 5 أبريل الحالي.

وقال المحامي إنه اصطحب «أسماء» في جولة بكراتشي، لجعلها تستوعب أن مأساتها التي استمرّت عشرين عاما انتهت فعلا.

وتجيز القوانين الباكستانية لـ«أسماء» أن ترفع دعوى ضد الدولة، لكن المحامي رجّح أنها لن تفعل ذلك، معتبرا أن قرارا كهذا سيكون صعبا عليها.

لأنها لم ترتد النظارة قتلت سيدة في حادث مروعشاهد أيضاً:

اخلاء مسئولية: مضمون هذا الخبر تم نقله بواسطة تقنية محرك بحث الاخبار، وهو تم نشره بواسطة موقع (روتانا ) ولا يعبر عن وجهة نظر مصر 24 وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الرابط التالي روتانا ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر، وتم ازالة كل الروابط الخارجية من الموضوع "اخر الاخبار انتظرت الإعدام 20 عاما.. تفاصيل غريبة تبرّئ امرأة باكستانية من القتل" والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة


0 تعليق