مصر24 - صُدمت بجثة شقيقها في قاعة التشريح في جامعتها!

شاشة نيوز 0 تعليق ارسل لصديق AMP نسخة للطباعة تبليغ

بعد ان كان معتقل في السجون السورية منذ 3 سنوات!

شاشة نيوز - وكالات - تفاجأت طالبة سورية في كلية الطب بدمشق، بجثة اخيها المعتقل في السجون السورية منذ 3 سنوات داخل قاعة التشريح.

حيث كانت الفتاة التي لقبت بإسم "خولة" بعد ان طلبت عدم الكشف عن اسمها، تستعد مع زملائها لدخول قاعد التشريح ، عندما صدمت بجثة اخيها الذي يكبرها بـ 7 اعوام.

و قالت "خولة" :"نحن معتادون على تشريح الجثث القديمة والمائلة الى اللون الأسود، ولكنهم أخبرونا اليوم عن جثة جديدة للتشريح، لأتفاجأ بأخي ممددا أمامي".

و اضافت الفتاة بأنها لم تخبر عائلتها او احد من زملائها او اساتذها بالامر، لكن في حال مشاهدتها لجثة اخيها الذي فقد على حاجز للنظام في دمشق فقدت وعيها.

و اكدت "خولة" ان عائلتها حاولت جاهداً انقاذ شقيقها دافعين الكثير من الاموال لكن دون اي فائدة.

واخيرا: مصر24 - صُدمت بجثة شقيقها في قاعة التشريح في جامعتها! - ولقد تم نقل هذا الخبر اوتوماتيكيا وليس عن طريق احد محرري الموقع من مصدره الاصلي وهو موقع شاشة نيوز وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم, وفي حالة امتلاكك للخبر وتريد حذفة او تكذيبة يرجي الرجوع الي المصدر الاصلي للخبر اولا ثم مراسلتنا لحذف الخبر، ونحن نرحب باي اتصال بخصوص الاخبار المنشورة تبعنا, لاننا موقع محايد ونرحب بكل الاراء، مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي:شاشة نيوز تحياتنا.

مصر 24

تطبيق مصر 24 علي جوجل بلاي

أخبار ذات صلة

0 تعليق