مصر 24 " المنطقة الجنوبية تبحث عن السلام "

البوابة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

الحسم العسكري بالنسبة للفصائل الجنوبية بات مستحيلا


تنحدر المنطقة الجنوبية في سورية الى مستوى العنف والحرب والقتل والتهجير، بالتزامن مع فشل المفاوضات بين الفصائل المسلحة والقوات الروسية

وقد سجلت الارقام حتى اليوم نحو 300 الف مهجر جلهم من النساء والاطفال، هؤلاء يبيتون في العراء للاسبوع الثاني على التوالي وقد تعرض عدد من اطفالهم الى الموت بسبب لدغات العقارب الى جانب الضحايا الذين سقطوا جراء المعارك العسكرية التي يطمح خلالها النظام السوري بدعم روسي لاعادة السيطرة على المنطقة الجنوبية من البلاد.

وفي نظرة الى المشهد العام للجبهة الجنوبية فان الحسم العسكري بالنسبة للفصائل الجنوبية بات مستحيلا في ظل التنافس والتخاصم والفرقة فيما بينهم، حيث اختلفو على تحديد اسماء ممثليهم واتخاذ القرارات، كما انه لا يوجد قيادة مركزية وغالبية المعارك تدور مع شبان غير منظمين، وقد تحول المعارضون الى الدفاع بدل الهجوم، ونادرا ما يعودو الى اجزاء من المناطق التي خسروها نتيجة الغارات الجوية والتقدم البري وان كانت هناك خسائر لنظام الاسد والمليشيات التي تسانده.

ADTECH;loc=300

بالنسبة لنظام الاسد في الحسم العسكري قابل للتطبيق خلال اسابيع قليلة فهو يملك الافضلية العسكرية والدعم الكامل دوليا واقليميا وعسكريا داخليا وهو ما افتقدته المعارضة حاليا بعد ان تخلى عنها الاميركيين والخليجيين وباتو يدفعوها للمصالحة مع النظام وانهاء الوضع القائم في الجنوب السوري.

وهي في اوج قوتها، الفرصة الان امام المعارضة السورية مناسبة للعودة الى المفاوضات والتفاهم حول الوصول الى نقطة التقاء سياسية مع الروس والحفاظ على المدن الجنوبية قائمة بحالها من دون تدمير او تهجير اكثر، في ظل اصرار الطرف الاخير والاسد على انهاء المعارضة المسلحة في الجنوب مهما كان الثمن ليصل الى معبر نصيب الحدودي مع الاردن الذي يمثل سيادة الدولة وشرعية النظام وسلطته.

بالامكان الاستفادة من تجارب المناطق الاخرى التي اقامت مصالحات مع نظام الاسد، واجراء الاتصالات اللازمة لتعديل اي نقطة قد لا تتناسب مع الوضع في حوران او اي بند يعتقد الثوار ان النظام لم يطبقة وتراجع عنه، وتقديم الالتزامات والضمانات الكافية لتطبيقة والوصول الى سلام يحفظ الجميع من استمرار هذا الموت .

هذا المحتوي ( مصر 24 " المنطقة الجنوبية تبحث عن السلام " ) منقول بواسطة محرك بحث الموقع وتم نقله كما هو من المصدر ( البوابة )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو البوابة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق