الوطن العربي قناة روسية تفضح تعاقدات لوزارة الدفاع الروسي على توريد "مرتزقة" جدد في سوريا

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

جريدة الوفد: كشفت القناة الروسية Dozhd عن  امدادات بشرية عسكرية من الجنود المرتزقة تديرها شركات عسكرية روسية خاصة في سوريا.

ونقلت صحيفة "ميدوزا" اللاتفية عن تقرير القناة، أن الشركة تعمل تحت اسم Patriot أو "وطني"، ورجحت انها ارسلت مقاتلين من اعضاء وزارة الدفاع الروسية، حيث اكتشف تقرير القناة أن المقاتلين المدرجين بالمجموعة هم في الواقع أفراد عسكريين روس ناشطين.

نقلت الصحيفة عن ضباط بوزارة الدفاع الروسية، مدحهم بأداء شركة Patriot مقارنة بأداء Wagner ، قائلين أن الأولى تدفع مقابل مادي اكبر وتقدم مهام قتالية افضل، وقال مصدر في

مجموعة المحاربين الروس القدامى إن "واجنر" و"باتريوت" تنافسا على توفير خدمات الأمن في مناجم الذهب في جمهورية أفريقيا الوسطى.

قالت الصحيفة أن عمل الجنود المرتزقة في روسيا ليس قانوني ويعد جريمة، إلا أن ذلك لم يمنع "واجنر" من القيام بعمليات مكثفة في سوريا وشرق أوكرانيا.

وكان منح الكرملين الروسي ديمتري أوتكين، الرئيس التنفيذي ب "واجنر" جائزة وسام الشجاعة.

وكان حث محاربون قدامى في الجيش الروسي الحكومة أمس الخميس على الإقرار بإرسال متعاقدين

ADTECH;loc=300;grp=%5Bgroup%5D
عسكريين للقتال في سوريا، وذلك لضمان حصولهم مع أسرهم على مزايا مالية وطبية.

ويهدم بيان المحاربين القدامى جدارا من الصمت العام استمر سنوات بشأن عملية سرية تشمل آلاف المدنيين الروس الذين يحاربون في سوريا إلى جانب قوات بشار الأسد الذي تساعده موسكو عسكريا منذ سبتمبر 2015.

وتقول موسكو إنه على الرغم من أن بعض المدنيين الروس ربما يقاتلون في سوريا إلا أنهم فعلوا ذلك بمبادرة شخصية منهم ولا صلة لهم بالجيش الذي يشن ضربات جوية وله وجود محدود على الأرض.

ولم يرد الكرملين ووزارة الدفاع بعد على طلبات للتعقيب على بيان المحاربين القدامى.

وقالت المنظمة التي ينتمي لها المحاربون إن المتعاقدين العسكريين ينشطون أيضا في جمهورية أفريقيا الوسطى والسودان واليمن وليبيا.

هذا المحتوي ( الوطن العربي قناة روسية تفضح تعاقدات لوزارة الدفاع الروسي على توريد "مرتزقة" جدد في سوريا ) منقول بواسطة محرك بحث مصر 24 وتم نقله كما هو من المصدر ( الوفد )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو الوفد.

أخبار ذات صلة

0 تعليق