تونس اليوم وزير الداخلية يغادر المستشفى الجهوي بجندوبة وحالة من الغضب تسود المكان

الحمهورية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

  أخبار وطنية
img.jpg

 غادر مساء اليوم وزير الداخلية بالنيابة غازي الجريبي ومرافقه آمر الحرس الوطني المستشفى الجهوي بجندوبة وسط اجراءات أمنية مشددة بعد رفع شعار ديقاج في وجهه وحالة الاحتقان التي كان عليها الحضور وذلك عقب زيارته لـ3امنيين اصيبوا في عملية عين سلطان ظهر اليوم.

وكانت دورية برية حدودية بالشريط الحدودي التونسي الجزائري استهدفت في كمين نصبته عناصر ارهابية لم تحدد هويتها بعد، أسفرت عن استشهاد 6 أمنيين وجرح 3 نقلوا في أوقات مختلفة الى الاستعجالي بالمستشفى الجهوي بجندوبة.

وتتواصل بسماء وارض عين سلطان من معتمدية غار دماء عمليات التمشيط والتعقب بحثا عن العناصر الارهابية، حيث شارك الجيش الوطني في العملية وسلم الحرس الوطني جريحا باعتبار ان التشكيلة التحقت اولا بمكان الواقعة وقامت بتقريب الجريح للحرس الوطني وعثرت على الساعة 15و20 دقيقة على جريح ثاني نجح في التمركز بعيدا عن مسرح العملية ومصاب على مستوى ساقه ب3 اعيرة نارية وقد تم نقله الى المستشفى للعلاج ووصفت حالتهم بالمستقرة فيما سخر الجيش 4 طائرات للقيام بعمليات التمشيط بالتداول وللتدخل عند اللزوم.

وقال الناطق الرسمي باسم الحرس الوطني العقيد حسام الدين الجبابلي لموقع الجمهورية، ان الدورية كانت بالطريق ومرت فوق عبوة ناسفة مما نتج عنه ما وقع ذكره وهي الحادثة الاولى بالمكان وقد وقع توجيه كل الدوريات والفرق للعمل وتعقب العناصر الفارة.

نعيمة خليصة


هذا المحتوي ( تونس اليوم وزير الداخلية يغادر المستشفى الجهوي بجندوبة وحالة من الغضب تسود المكان ) منقول بواسطة محرك بحث الموقع وتم نقله كما هو من المصدر ( الحمهورية )، ولا يعبر عن وجة نظر الموقع ولا سياسة التحرير وانما تقع مسئولية الخبر وصحته علي الناشر الاصلي وهو الحمهورية.

أخبار ذات صلة

0 تعليق